اخبار السياسه هيلي شاه بطلة مسلسل «عميلة سرية»: الدراسة أهم من الفن بالنسبة لي

هيلي شاه بطلة مسلسل «عميلة سرية»: الدراسة أهم من الفن بالنسبة لي

شاركت الفنانة الهندية هيلي شاه، جريدة وموقع «الوطن»، بعض التفاصيل عن حياتها، وهواياتها ومهنتها، من خلال حوار خاص، ونالت شاه شهرة واسعة بالوطن العربي بعد عرض أعمالها به، ولديها قاعدة جماهيرية كبرى، وعرفت منذ مشاركتها بمسلسل «من الحب ما قتل»، مع فارون كابور وبارنيتا بورتهاكور وتيجا سواي، وعرض لها مؤخرا «عميلة سرية» مع راهول سودهير.

أول مشاركة لـ هيلي شاه بالدراما الهندية كانت في عمر 15 عاما

صرحت هيلي شاه لـ «الوطن»، أنها شاركت لأول مرة بالساحة الفنية، وهي عمرها 15 عاما، وكانت مازالت في المدرسة، مضيفة أن عملها بالفن، ساعدها على التطوير الفكري لديها.

هيلي شاه: الدراسة كانت أهم من الفن عندي ومكنتش طفلة بتحب اللعب

وأضافت هيلي شاه، أنه كان اهتمامها الأول هو المذاكرة والدراسة لتحقيق الذات، وقالت «كان اهتمامي الأكبر دراستي، وكنت أريد أن أنهي التصوير للذهاب إلى المنزل سريعا لاستكمال دراستي، مما ساعدني على نمو عقلي بشكل مبكر، وقررت بعد انتهاء المسلسل ألا أشارك بالفن مرة أخرى، لكن بعد الانتهاء منه شعرت برغبتي لاستكمال مشواري بالفن».

وأوضحت النجمة الهندية في تصريحاتها لـ «الوطن»، أن انضمامها للفن، ساعدها بنموها العقلي، وأنه بالرغم من أنها استمعت بطفولتها، إلا أنها كانت طفلة هادية وعاقلة، لا تحب اللعب واللهو كثيرا، ولم تجذبها الألعاب وكل مغريات الأطفال، بل دائما كانت تسعى لهدف تطوير فكرها وعقليتها، وأن تشارك بكل عمل يساعدها بذلك.

حصول هيلي على أول بطولة بتجربة اداء

شاركت هيلي شاه، بالمجال الفني وهي لديها 15 عاما، لكن لحصولها على أول بطولة لها بمسلسل «من الحب ما قتل»، شاركت بتجارب الأداء، وقالت إنها قدمت للانضمام للمسلسل، وقامت بتقليد بعض الأشخاص وتمثيل بعض المشاهد وحصلت على الدور.

وأردفت أن مسلسل «سوارجينى» المعروف بالوطن العربي بـ «من الحب ما قتل»، من أكثر المسلسلات التى حصلت على مشاهدة عالية، ونال شهرة كبيرة، وكان محبوبا لدى الجمهور، وشخصية «سوارا»، كانت شخصية محبوبة فى العمل، لذلك أعتقد أن ذلك هو سبب شهرتي بالوطن العربي، كما أن «سوارا»، تشبهنى لأنها حساسة وعاطفية، وفى الحقيقة لم أكن أعرف العزف على الجيتار، ولا أجيد البنغالية بالبداية، وتعلمتهم من أجل الدور.

هيلي: سوارا تشبهني فأنا حساسة وديفانشي عنيدة

وأوضحت هيلي شاه، أن دور «سوارا»، في مسلسل «من الحب ما قتل»، تشبهها فإنها حساسة وعاطفية، وأن شخصية «ديفانشي» تشبهها بعدم الاستسلام والعند، مضيفة «بالرغم من أن ديفانشى مرت بالعديد فى حياتها من المشاكل والتقلبات، إلا أنها كانت شخصية ملهمة ولم تستسلم أبدا، وحقا أشعر أني سعيدة باختيارى هذا الدور، لأنها أعطتنى الكثير من التجارب وتعلمت منها الكثير، وأيضا خضت معها العديد من التجارب».

وعبرت «هيلي»، أنها حزنت لأن المسلسل لم ينجح النجاح المنتظر، قائلة: «محور العمل كان مختلفا وأنا كممثلة وإنسانة هذا العمل أعطانى الكثير، كما أتمنى أن اقوم بدور ضريرة أو شخصية تعانى من اضطراب نفسى أو عقلى، ليكون تحديا لم أعاصره أو عشته من قبل، وعلي أن أقدمه على الشاشة، هنا يكمن التحدي وإظهار الموهبة، كما أني راضية على ما وصلت له حتى الآن، لكن بالنسبة للعمل من الجيد أن تكون غير راض عن ما قمت به، فهذا يمثل لى شغفي للعمل، فمازال لدى الكثير، ولهذا على العمل بجهد، وكنت أتمنى عرض مسلسل «ديفانشي»، بالوطن العربي».

صرحت هيلي شاه، أنها لا تحب ارتداء الفساتين والسواري، وتعلم أن الجمهور أحب إطلالاتها بمسلسل «عميلة سرية» بالفساتين الساحرة، لكن طبيعة شخصيتها هو ارتداء الجينز والملابس المريحة والفضفاضة، لذا آخر جزء من المسلسل كان أفضل جزء لها، بالملابس، لأنه يشبه شخصيتها.

وتابعت «أحيانا أحب أن ارتدي الساري بأعمالي، لكن قليلا، لكني لا أرتديه بحياتي، والفساتين والإطلالات لها مزاج خاص، وأنا مزاجية، وعملية بحياتي لذا فـ الكاجول هو طبيعتي».

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اخبار السياسه طقوس الاحتفال بذكرى استشهاد القديسة كاترين بجنوب سيناء اليوم
التالى اخبار السياسه نيل بهات وإيشواريا شارما يحتفلان بعقد قرانهما «صور»