اخبار السياسه كاميرات المراقبة الطريق إلى حل القضايا الغامضة

كاميرات المراقبة الطريق إلى حل القضايا الغامضة

تؤدى كاميرات المراقبة دوراً كبيراً لا غنى عنه حالياً فى الكثير من المواقف التى تحتاج إلى أدلة لإثبات ما حدث خلالها، سواء فى الشارع أو المنازل أو المحلات أو مختلف المنشآت التى يتردّد عليها الناس.

وتحولت هذه الأداة المهمة من مجرد رصد الأحداث وتسجيلها فحسب، إلى كونها أداة مهمة لكشف غموض الوقائع وضبط الجناة فى الحوادث.

18695220941634936244.jpg

وزادت أهمية دورها خلال السنوات القليلة الماضية فى مساعدة أجهزة الأمن على حل لغز الكثير من الجرائم التى بدت غامضة للرأى العام، بعد تفريغ محتوى كاميرات المراقبة فى محيط مسرح الجريمة، التى كانت أبرزها طفلة المعادى ضحية التحرش فى مدخل إحدى العمارات، حيث رصدت الكاميرا محاولة شخص القيام بالتحرش بطفلة لا يتعدى عمرها العشر سنوات، كما ساهمت فى كشف غموض جرائم قتل أسرية آخرها قيام ربة منزل بمساعدة أحد ابنائها بالتخلص من زوجها وإلقائه فى القمامة، وغيرها من جرائم كان لكاميرا المراقبة دور بالغ الأهمية فى كشف الغموض والملابسات بها.

7046254961634936226.jpg

«الوطن» أجرت جولة داخل منطقة «باب اللوق» بوسط البلد، معقل تجارة وتصليح كاميرات المراقبة فى مصر، كما استمعت إلى حكايات المواطنين مع كاميرات المراقبة وكيف أسهمت فى كشف لغز الكثير من القضايا.

كما حاورت أحد خبراء تكنولوجيا المعلومات والذى حدثنا عن أهمية كاميرات المراقبة، حيث إنها تشكل الخيط الأول لحل لغز الحوادث الغامضة من سرقة واغتصاب وقتل وغيرها من الجرائم الأخرى.

سوق الكاميرات: 95% منها إنتاج «صيني».. و«العربية للتصنيع» تنافس بـ«المحلي»

فى منطقة «باب اللوق» بوسط البلد، تنتشر عشرات المحلات ومراكز الصيانة، تتراص جنباً إلى جنب فى تلك السوق الأشهر فى مجال كاميرات المراقبة، يتنافس أصحابها لعرض أنواع الكاميرات وأنظمة التشغيل المختلفة، وكل ما يخص الكاميرات من أجهزة DVR ووحدات التخزين ومزودات الطاقة والكابلات وغيرها من المستلزمات.

«عزب»: توجد 4 أنواع من الكاميرات «داخلية وخارجية ولاسلكية ومتحركة PTZ»

داخل أحد المحلات، جلس «فتح الله عزب» على مكتبه، يتابع سير العمل داخل المحل الذى يمتلكه، بين أشخاص يسألونه عن أنواع الكاميرات المختلفة، حاملاً كل واحد منهم تجربة عن تعرضه لسرقة جعلته يلجأ إلى شراء كاميرا، قائلاً: «أعمل فى هذا المجال منذ 10 سنوات، ومن واقع خبرتى أقول إن الكاميرات ساهمت بشكل كبير فى فك لغز كثير من الحوادث لدى العملاء»، مستشهداً بواقعة تعرض لها أحد عملائه: «فى يوم جاء لى أحد العملاء، قال لى إن العربية اتسرقت من أمام منزله، الكاميرا صوّرت وجه الحرامى، فتوجه بالتسجيل إلى قسم الشرطة، وبعد فترة تم القبض عليه، وعثر معه على عربية الرجل إضافة إلى عربة أخرى».

15339288371634936224.jpg

وينصح «عزب» باقتناء كاميرا واستخدامها بشكل صحيح، وأوضح أنه لعمل نظام مراقبة لا يجب شراء كاميرات فقط ولكن شراء «سيستم كامل»، يتضمن كاميرات المراقبة وجهاز DVR لتسجيل فيديو رقمى، وhard disk لتخزين المادة المصورة، وكابلات RG59 للتوصيل، وpower supply لتزويد المنظومة بالطاقة، لافتاً إلى وجود 4 أنواع من الكاميرات (الداخلية، والخارجية، ولاسلكية، والمتحركة PTZ).

وحول الاختلافات بين الأنواع الأربعة، أوضح أن الكاميرات الداخلية تستخدم فى الأماكن المغلقة، أما الخارجية تستخدم فى الأماكن المفتوحة مثل الشوارع وواجهات المحلات، وتتميز بأنها مصنعة من المعدن ومعدل حمايتها IP65، بمعنى أنها مقاومة للرياح والأمطار وارتفاع درجات الحرارة، بينما اللاسلكية تستخدم فى الأماكن التى لا يمكن مد كابلات بها، وتتميز بنقل الإشارة دون أسلاك، وتتصل بشبكة الإنترنت عن طريق الـWi-Fi، أما المتحركة فتوفر الوصول إلى العديد من مواقع المراقبة نظراً لأنها لديها عدسة آلية يمكنها التحرك فى جميع الاتجاهات، والتصوير على نطاق واسع، والقدرة على الدوران تصل إلى 360 درجة أفقياً و90 درجة رأسياً، بالإضافة إلى مقاومتها للّهب وتسريب المياه.

«سيد»: كاميرات Analog للمحلات والأماكن الصغيرة.. وIP للشركات والمصانع

على الجانب الآخر من محل «عزب»، وقف شريف سيد، 28 عاماً، ويناديه الجميع بـ«شيكو» مع أحد العملاء يفحص أحد أجهزة أنظمة التشغيل الخاصة بالكاميرات الـDVR، للتأكد من سلامته، معقباً على الجهاز: «هناك 3 أجهزة لأنظمة التشغيل هى XVR وNVR وDVR، الـDVR هو جهاز تسجيل يتم ربطه مع كاميرات الأنالوج عبر كابل RG59 ورأس BNC، وهو يختلف عن جهاز NVR الذى يتم ربطه مع كاميرات الـIP عبر كابل الشبكة RJ45، أما ‏XVR فهى مطورة من جهاز DVR، صنع لكى يتوافق مع جميع أشكال الفيديو الخاصة بكاميرات المراقبة، بمعنى أنك لو تملك كاميرات من ماركات مختلفة واشتريت جهاز XVR من أى ماركة، سوف تكون متوافقة مع جهازك وتعمل بدون مشكلات، على عكس DVR الذى يفرض عليك أن يكون الجهاز وكاميرات المراقبة من نفس الماركة أو على الأقل لهما نفس جودة الفيديو».

وحول الاختلاف بين الكاميرا IP وAnalog، يؤكد «سيد» أن الكاميرات الـAnalog مثالية للأماكن الصغيرة التى تحتاج لنظام بسيط كالمحلات والمنازل، خصوصاً بعد تطور هذه الكاميرات لتصل إلى دقة 8 ميجابكسل 4K، وبسعر زهيد مقابل كاميرات الـIP باهظة الثمن، ولكنها الخيار الأفضل للشركات التى تحتاج إلى تغطية المواقع والمشاريع الكبيرة، حيث إن دقة هذه الكاميرات تصل إلى 30 ميجا بكسل 7k، وتوفر المزيد من الخيارات والميزات، بما فى ذلك تعدد المستخدمين والوصول إلى النظام من أى شبكة وغيرها، لافتاً إلى أن أغلب الكاميرات يتم استيرادها من الصين، وأنه فى الفترة الأخيرة قامت الهيئة العربية للتصنيع، بإنتاج كاميرات مراقبة مصرية بنسبة تصنيع مكون محلى 100%، وبجودة مقاربة بدرجة كبيرة إلى الكاميرات العالمية، متوقعاً منافسة الكاميرات المصرية للكاميرات العالمية خلال العامين القادمين.

وقدّم «سيد» نصائح لمن يريد اقتناء كاميرا مراقبة، قائلاً إنه لتجميع سيستم كاميرات، يجب النظر أولاً إلى عدد الكاميرات التى نحتاجها، فعلى سبيل المثال إذا تطلب الأمر استخدام 4 كاميرات، فإنه يفضل أن تكون الكاميرات من ماركات معروفة مثل «HI Look، Hikvision، DAHUA»، وألا تكون دقة الكاميرات أقل من 2 ميجابايت، لكى تتمكن من مشاهدة تفاصيل الأشخاص، وكذلك جهاز DVR يكون مزوداً بـ4 مخارج وبنفس جودة الكاميرات أو أعلى، ثم بعد ذلك نتطرق إلى حجم الهارد ديسك، موضحاً أن أقل حجم يمكن استخدامه مع 4 كاميرات هو 500 جيجا، ويمتلئ بعد 20 يوماً تتمكن خلالها من تحميل الفيديوهات، وبعد الامتلاء يقوم بحذف أول يوم وإضافة يوم جديد.

«رجب»: الأسعار تبدأ من 190 جنيهاً وتصل إلى 40 ألفاً

لم يختلف ما قاله «عزب» و«سيد» عن محمد رجب، الذى عمل فى هذا المجال منذ 7 سنوات، مستعرضاً أسعار الكاميرات التى تبدأ من 190 جنيهاً وتصل إلى 40 ألف جنيه، قائلاً: «الكاميرات الغالية دى بتستخدم فى الأماكن الحساسة مثل البنوك والمطارات ومحظور بيعها فى المحلات، لأنها تأتى من دول الخارج إلى المكان اللى هتتركب فيه على طول وفيها إمكانيات عالية جداً»، مشيراً إلى أن المواطن العادى يُقبل على شراء كاميرات ذات الجودة 2 إلى 8 ميجابايت ويتراوح سعرها بين 180 إلى 500 جنيه، وتزيد الكاميرا الخارجية 50 جنيهاً، لافتاً إلى أن كل هذه الكاميرات تصنع فى الصين وتمثل 95% من سوق الكاميرات، وتلقى هذه الكاميرات إقبالاً كبيراً، خاصة أن الجميع يحتاج إليها سواء شركات أو مصانع أو محلات.

وأعرب «رجب» عن أن سوق الكاميرات تأثرت بسبب كورونا، حيث إن الحاويات التى كانت يستغرق وصولها إلى مصر شهراً، أصبحت تستغرق 3 أشهر، إضافة إلى أن المحلات كانت تغلق الساعة الخامسة مساءً، ولا يكون هناك وقت كافٍ للبيع، ولكن الآن أصبح الوضح يتحسن بالتدريج.

 

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى اخبار السياسه حظك اليوم برج القوس الاثنين 1-11-2021 مهنيا وعاطفيا