اخبار السياسه نقابة الأشراف تكرم اسم المشير طنطاوي «صور»

نقابة الأشراف تكرم اسم المشير طنطاوي «صور»

وجّه السيد محمود الشريف، نقيب السادة الأشراف، خلال احتفالية نقابة السادة الأشراف، بالمولد النبوي الشريف، التي انطلقت منذ قليل، التهنئة للرئيس عبد الفتاح السيسي وجميع أبناء الشعب المصري العظيم والأمتين العربية والإسلامية بمناسبة المولد النبوي الشريف، وذكرى انتصارات أكتوبر المجيدة.

نقابة الأشراف تكرم أسرة المشير طنطاوي

ومنح محمود الشريف خلال الاحتفالية، خاتم النبوة، إلى أسرة المشير محمد حسين طنطاوي القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي الأسبق، وذلك تقديرًا للدور الوطني الذي قام به الراحل حيث أفنى عمره وهو يدافع عن وطنه، وسلم نقيب السادة الأشراف، المستشار إيهاب محمد حسين طنطاوي، نجل المشير طنطاوي، خاتم النبوة.

نقابة الأشراف: ذكرى مولد النبي إحياء لكل القيم الدينية والأخلاقية

وقال نقيب السادة الأشراف: «إن ذكرى مولد النبي هو إحياء لكل القيم الدينية والأخلاقية التي جاء بها الحبيب المصطفى صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم، لذا يجب علينا العمل على ترجمة هذة القيم إلى سلوك في دنيانا».

وتابع: «فمِن أعظم الدروس التي نتعلمها من سيرته العطرة، قيمة الرحمة التي تتصدر منظومة القيم الأخلاقية في الإسلام، والتي جعلها القرآن الكريم هدف الرسالة المحمدية»، مستشهدا بقول الله تعالى: «وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَا رَحْمَةً لِلْعَالَمِينَ» صدق الله العظيم.

639171501634758583.jpg

وأضاف نقيب السادة الأشراف، أن ميلاد الحبيب المصطفى صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم، كان رحمة من الله تعالى للبشرية جمعاء، بأن بعث فيهم رسولا منهم، يخرجهم من الظلمات إلى النور، ويهديهم إلى سبيل الرشاد.

المولد النبوي

وأكد أن مولد سيدنا رسول الله صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم، ميلاداً لأمة اتجهت من خلاله إلى البحث والتفكير واستعمال العقل في مجالات الدين و الدنيا، وكان نتاج ذلك ظهور عهد جديد من الرُقي والتقدم والازدهار في فروع العلوم المختلفة، فأصبحت حضارة الإسلام تملأ الدنيا نورا وعلماً.

21423942011634758581.jpg

ذكرى المولد النبوي تعلمنا معنى حب الوطن

وتابع في كلمته أن سيدنا رسول الله صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم، علمنا معنى «حب الوطن» فحينما اضطر صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم إلى الهجرة للمدينة المنورة، نظر إلى مكة المكرمة نظرة وداع وقال: «والله إنكِ أحبُ بلاد الله إلي، ولولا أن أهلَكِ أخرجوني مِنك ما خرجت»، وهذا درس قوي في حب الوطن والانتماء إليه، وعلينا جميعا أن نقتدي به ونتآسى بأخلاقه الحميدة صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم.

وأردف السيد محمود الشريف، نقيب السادة الأشراف، إن المشروعات القومية والمبادرات التي يطلقها الرئيس السيسي، تهدف إلى بناء الإنسان، وترسخ لقيم التكافل والتراحم، وتهدف إلى تحسين مستوى الحياة للفئات المجتمعية الأكثر احتياجاً على مستوى الدولة، بصورة غير مسبوقة.

وأضاف: «أنتهز هذه الذكرى العطرة للتأكيد على دعم نقابة السادة الأشراف الكامل للرئيس عبدالفتاح السيسي، لمواجهة كل التحديات التي كان لها منذ اللحظة الأولى التي حمل فيها على عاتقه مسؤولية هذا الوطن العظيم، ومسئولية بناء الجمهورية الجديدة، وأعاد إلى مصر دورها الرائد على مستوى العالم».

7022736661634758578.jpg

وأكد في كلمته، في احتفالية نقابة الأشراف بذكرى المولد النبوي الشريف أن ما نراه يتحقق من إنجازات ومشروعات عظيمة وعملاقة على أرض الواقع، يجعله يدعو جميع أبناء الشعب المصري العظيم، للوقوف صفاً واحداً والالتفاف حول قيادته الحكيمة لاستكمال مسيرة التنمية ومواجهة التحديات، تطبيقًا لقول الحبيب المصطفى صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم «أن أهل مصر فى رباط إلى يوم القيامة».

وتابع نقيب السادة الأشراف إن قضية بناء الوعي التي تحدث عنها الرئيس عبد الفتاح السيسي تعد من أهم القضايا التي تتطلب منا جميعاً توحيد الجهود لإعادة بناء الوعي، معلنا بداية إطلاق عدة فعاليات وندوات في مختلف المحافظات لنشر الوعي الحقيقي، وبيان سماحة الدين الإسلامي بين أبناء الشعب المصري العظيم وخاصة الشباب والنشء، لتجعلهم قادرين على مواجهة التحديات.

وعلق نقيب السادة الأشراف، السيد محمود الشريف، قائلا إن احتفالية المولد النبوي الشريف تتزامن هذا العالم مع احتفالات أكتوبر المجيدة، والتي كانت ولا زالت من أعظم المعارك، التي خاضها أبناء هذا الوطن العظيم بكل شجاعة، دفاعاً عن تراب الوطن بقيادة القائد الشهيد البطل محمد أنور السادات رحمة الله تعالى عليه، وأؤكد أن ما تقوم به قواتنا المسلحة وجنود الشرطة البواسل لمحاربة قوى الشر يعد استكمالاً لبطولات خير أجناد الأرض.

نقيب السادة الأشراف يوجه التحية لشهداء الوطن

ووجه نقيب السادة الأشراف، التحية لأرواح الشهداء الذين ضحوا بدمائهم فداء لهذا الوطن العظيم، كما وجه التحية والتقدير لنموذج وطني وقائد ملهم دافع عن أرض مصر، أثناء حرب أكتوبر المجيدة، وتحمل قيادة البلاد في فترة من أصعب الفترات، عقب 25 يناير 2011، حيث كانت له مواقف عظيمة سيسطرها التاريخ بحروف من نور، وستظل باقية تدرس للأجيال المقبلة، وهو المشير القائد «محمد حسين طنطاوي».

وكانت انطلقت منذ قليل احتفالية نقابة السادة الأشراف، بالمولد النبوي الشريف، بحضور السيد محمود الشريف، نقيب السادة الأشراف، وذلك بمقر النقابة بصلاح سالم، حيث بدأ الحفل بعزف السلام الوطني لجمهورية مصر العربية، وتلاوة آيات من الذكر الحكيم للقاريء الشيخ أحمد تميم المراعي.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى اخبار السياسه نيل بهات وإيشواريا شارما يحتفلان بعقد قرانهما «صور»