اخبار السياسه تفاصيل افتتاح «ابدأ حلمك.. السينما بين يديك» بدمنهور

تفاصيل افتتاح «ابدأ حلمك.. السينما بين يديك» بدمنهور

انطلقت أولى فعاليات «ابدأ حلمك.. السينما بين يديك» بقصر ثقافة دمنهور بالبحيرة، برعاية الدكتورة إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة، والتى تقيمها الهيئة العامة لقصور الثقافة برئاسة المخرج هشام عطوة، بحضور كل من الدكتور محمد رفعت الإمام عميد كلية الآداب بجامعة دمنهور، والفنان تامر عبدالمنعم  رئيس قصر ثقافة السينما والمشرف العام على المشروع.

تفاصيل إطلاق «ابدأ حلمك.. السينما بين يديك»

بدأت فقرات الافتتاح بالسلام الجمهوري، أعقبه عرض فيلم وثائقي بعنوان «ابدأ حلمك»، يتضمن عرض لفكرة المشروع الذي يهدف لنشر ثقافة سينمائية واعية على أيدى أساتذة متخصصين في مجال الفن السابع، والذي بدء انطلاقه من مدينة الإسكندرية، وكذلك أهم محتويات البرنامج وأهدافه.

2854852271634460682.jpg

تامر عبدالمنعم: 110 شابا في ورشة ابدأ حلمك بدمنهور

وأعرب الفنان تامر عبدالمنعم، عن سعادته ببدء تلك الورشة بمدينة دمنهور بمشاركة أكثر من 110 شاب من شبابها ممن حرصوا على التقديم والالتزام بالحضور.

وأوضح عبدالمنعم، أن تلك الورشة لا تعد ورشة محترفين، ولكنها محاولة منهجية مدروسة لاكتشاف مواهب الذات وقدراتها وميولها، وما إذا كانت ترغب في دراسة السيناريو أم تميل لتعلم الأخراج أو احتراف التصوير السينمائي، وذلك من خلال ما تقدمه من العديد من الأفلام التي تعد تدريبًا عمليًا للدراسة والتحليل ونقد الأفكار والمحاكاة بأسلوب مختلف، وكذلك تنفيذ إنتاج فيلم وثائقي كمشروع تخرج للمتدربين المشاركين في الورشة توثيقًا لما تعلموه.

وبدأت أولى المحاضرات للدكتور أشرف محمد رئيس قسم السيناريو بمعهد السينما، الذي أكد أن الفيلم يبدأ بكتابة السيناريو باعتباره النواة الأساسية لصناعة الفيلم، كما أن مجال التدريب يختلف عن مجال الإبداع، وحث المتدربين على ضرورة التركيز والاستفادة من خبرة المدرب وقدراته لتحقيق أكبر قدر من الاستفادة وزيادة قدراتهم الإبداعية ومهاراتهم الفنية.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى اخبار السياسه حظك اليوم برج القوس الاثنين 1-11-2021 مهنيا وعاطفيا