اخبار السياسه «إعصار شاهين» يتحول إلى عاصفة مدارية: سرعة الرياح تصل إلى 60 عقدة

«إعصار شاهين» يتحول إلى عاصفة مدارية: سرعة الرياح تصل إلى 60 عقدة

تحول «إعصار شاهين» الذي ضرب سلطنة عمان، أمس الأحد، إلى عاصفة مدارية عند وصوله لليابسة، وقالت قناة «العربية» الإخبارية، إن محافظتي شمال وجنوب الباطنة شهدتا رياحا قوية وأمطارا صاحبت الإعصار، ما أدى لحدوث أضرار مادية في الممتلكات.

واتجه «إعصار شاهين» إلى محافظة مسندم شمال السلطنة، وإلى المناطقِ الشمالية من الإمارات، فيما استقرت الأجواء وانخفض ارتفاع الأمواج، في المنطقة الشرقية من الإمارات.

وكانت «هيئة الطيران المدني» في سلطنة عمان، أصدرت في وقت سابق، التحذير رقم 7 حول الإعصار، وقالت إن آخر صور الأقمار الاصطناعية وتحاليل «المركز الوطني للإنذار المبكر من المخاطر» أشارت إلى عبور مرکز «الإعصار» بين ولايتي المصنعة والسويق الساعة الثامنة مساء أمس الأحد.

وأضافت «الطيران المدني»، أنه من المحتمل استمرار تأثير «شاهين» على محافظتي شمال وجنوب الباطنة بهطول أمطار غزيرة جدا «200 إلى 500 ملم» تؤدي إلى فيضان الأودية ومصحوبة بهبوب رياح شديدة السرعة «45 إلى 60 عقدة»، وتمتد الأمطار الغزيرة لتشمل محافظات: الظاهرة والبريمي والداخلية «100 إلى 300 ملم».

الهيئة العمانية تقدر ارتفاع الموج من 3 إلى 4 أمتار

ولفتت الهيئة العمانية، إلى أن البحر سيكون شديد الهيجان على سواحل السلطنة الممتدة من محافظة جنوب الشرقية إلى مسندم، مقدرة ارتفاع الموج من 3 إلى 4 أمتار، ويكون متوسط إلى هائج الموج على بقية سواحل السلطنة 2.5  متر.

وكان 4 أشخاص بينهم طفل، لقوا مصرعهم  جراء الأمطار الغزيرة التي شهدتها محافظة مسقط نتيجة «إعصار شاهين» الذي اجتاح عدة مناطق بـ سلطنة عمان، وفقا لما ذكرته وكالة الأنباء السعودية «واس».

وأشار «المركز الوطني لإدارة الحالات الطارئة»، إلى انتشال فرق الإنقاذ شخصين من جنسية آسيوية من تحت الأنقاض، مفارقين الحياة، جراء انهيار جبل على سكن عمال في منطقة الرسيل الصناعية.

وأضاف «المركز العماني»، أن فرق الاستجابة تعاملت مع 9 بلاغات عن احتجاز أشخاص بسياراتهم في محافظة مسقط، أسفرت عن إنقاذ 25 شخصا.

كما تمكنت فرق الاستجابة من إنقاذ 17 شخصا جراء دخول مياه الأمطار إلى منازلهم بولاية مطرح.

سلطان عمان يتلقى اتصالين من أمير قطر وولي العهد الكويتي للاطمئنان على الأوضاع

وتلقى سلطان عمان، هيثم بن طارق، اتصالين هاتفيين، من أمير قطر تميم بن حمد، ونائب أمير الكويت، ولي العهد، مشعل الأحمد الجابر الصباح، للاطمئنان على الأوضاع في السلطنة، على إثر تعرض البلاد لـ«إعصار شاهين»، وفقا لما ذكرته وكالة الأنباء السعودية «واس».

وكان أمير الكويت، نواف الأحمد الجابر الصباح، وجه في وقت سابق، بوضع إمكانيات البلاد كافة لمساعدة السلطنة في مواجهة «إعصار شاهين»، وفقا لما ذكرته شبكة «روسيا اليوم» الإخبارية الروسية.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اخبار السياسه رحمة حسن: «أبويا مات عشان ماكانش معايا فلوس أعالجه»
التالى اخبار السياسه خبير بـ«أوابك»: %4.8 معدل نمو الطلب على الغاز سنويا في المنطقة العربية