اخبار السياسه القصة الكاملة لجدل الجرعة الثالثة من لقاح كورونا.. مهمة لفئات معينة

القصة الكاملة لجدل الجرعة الثالثة من لقاح كورونا.. مهمة لفئات معينة

جرعة إضافية ثالثة من اللقاح المضاد لفيروس كورونا، من شأنها زيادة المناعة وتحفيز إنتاج الأجسام المضادة لمحاربة الفيروس، زاد الحديث عن أهميتها في الآونة الأخيرة، وبينما تواصل غالبية دول العالم عملية التلقيح بالجرعة الأولى والثانية تستعد دول أخرى لإطلاق عملية تلقيح بالجرعة المعروفة بـ«الجرعة التنشيطية» أو«الجرعة المعززة».

تأكيد علمي جديد: لا حاجة لجرعة ثالثة من لقاح كورونا

في تصريح جديد من شأنه إنهاء حالة الجدل القائمة حول الجرعة الثالثة من لقاح كورونا، بعدما كشف خبراء من منظمة الصحة العالمية أن جرعة ثالثة من لقاح كورونا غير ضرورية في الوقت الحالي، أكدت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية أن الجرعات الحالية كافية للحماية ضد المرض الشديد والوفاة الناتجة عن الفيروس.

وحسبما نشرت صحيفة «وول ستريت جورنال»، نقلا عن إدارة الغذاء والدواء الأمريكية، فإن اللقاحات التي تمت الموافقة عليها في الولايات المتحدة توفر حالياً حماية كافية دون الحاجة لجرعات إضافية.

17278015671463209204.jpg

بحسب موقع «العربية»، قد تتمثل إحدى النتائج المحتملة في أن توصي اللجنة بالجرعات المعززة في الوقت الحالي لمجموعات معينة فقط، منها العاملين في مجال الرعاية الصحية أو الأشخاص الذين يبلغون من العمر 65 عاماً أو أكبر، مع الأخذ في الاعتبار المخاوف من أن الدراسات الحديثة التي تظهر انخفاض مستويات الأجسام المضادة والحماية الضعيفة ضد أعراض فيروس كورونا قد تؤدي إلى مرض شديد إضافي، وأن متغير دلتا شديد العدوى قد زاد انتشار الفيروس.

ما هي الجرعة الثالثة التنشيطية من لقاح كورونا

منذ بداية شهر يونيو الماضي، بدأت العديد من التجارب السريرية لمعرفة ما إذا كانت الجرعة الثالثة من اللقاح ستوفر حماية أفضل للأشخاص ضد فيروس كورونا أم لا، ومع انتشار المتحور«دلتا»، أعلنت شركة «فايزر وبيو آند تك» الاحتياج لجرعة ثالثة محفزة بعد 6 أشهر من الجرعة الثانية للقاح الخاص بها.

وفسّرت شركة «فايزر»، تلك الخطوة، بوجود احتمال الإصابة بفيروس كورونا من المتحور دلتا لعدة أسباب، منها انخفاض مستوى الأجسام المضادة فى الدم بعد 6 أشهر من الجرعة الثانية، بما يخفّض نسبة الحماية، إلى جانب كون متحور «دلتا» هو الأكثر انتشارا، وأسرع من المتحور الإنجليزى «ألفا» ومتحور جنوب أفريقيا «بيتا».

موقف «الصحة» من الجرعة الثالثة لفيروس كورونا

في وقت سابق، قالت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، تعليقا على إمكانية إعطاء جرعة ثالثة من لقاح فيروس كورنا: «جار دراسة تجارب على منح جرعة ثالثة وهذا وارد لكل اللقاحات، ولكن معتقدش ده هيحصل السنة دي».

الفئات الأكثر احتياجا للجرعة الثالثة من فيروس كورونا

دعا مركز السيطرة على الأمراض في الولايات المتحدة الأمريكية، الأشخاص الذين لديهم جهاز مناعي أقل فعالية من الطبيعي، أو جهاز مناعي ضعيف، للحصول على جرعة معززة إضافية من لقاح «كوفيد-19»، مع تزايد انتشار متحور دلتا الجديد لكونه سريع الانتشار والعدوى.

وأكد الخبراء أنّ الجرعة الثالثة توفر طبقة أخرى من الحماية لكبار السن، ولكل البالغين المصابين بفيروس نقص المناعة المكتسبة والإيدز والسرطان، والذين لديهم تجربة مع زراعة الأعضاء، وكلها حالات تؤدي لضعف المناعة.

فيما دعا خبراء الصحة في الصين، في يوليو الماضي، لتطعيم جميع الفئات المعرضة للخطر بجرعة ثالثة من اللقاحات المضادة لفيروس كورونا، قائلين إنّ الحماية التي تولدها اللقاحات تتراجع بعد 6 أشهر من تناول الجرعة الثانية.

الآثار الجانبية من الجرعة الثالثة

في الإطار نفسه، قالت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية، إنه لم يتم العثور على أي مخاوف خطيرة تتعلق بسلامة الأشخاص الذين تلقوا الحقن المعززة أو الجرعات الثالثة من لقاح كورونا، والآثار الجانبية التي تم الإبلاغ عنها تمثلت في التعب أو الحمى وهي مماثلة لما تم الإبلاغ عنه سابقاً في الأشخاص الخاضعين للتجربة.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى اخبار السياسه حظك اليوم برج السرطان الجمعة 1-10-2021 مهنيا وعاطفيا