اخبار السياسه «عصابة كوثر» تنتهي على «حبل المشنقة»: قتلوا تاجر وسرقوا متعلقاته

«عصابة كوثر» تنتهي على «حبل المشنقة»: قتلوا تاجر وسرقوا متعلقاته

خطة شيطانية أعدتها «عصابة كوثر»، المكونة من 6 أفراد، تقودهم سيدة أربعينية تمارس نشاط السرقة بالإكراه، هي وأعضاء عصابتها الإجرامية، في الزقازيق؛ حيث أعدوا الخطة لسرقة تاجر إطارات سيارات في أولاد صقر، وتمكنوا من تتبع خط سيره لسرقته، حتى سنحت لهم الفرصة، لكنه قاومهم، رافضا التخلي عن سيارته وأمواله، فأمطروه بالرصاص، ثم فروا هاربين، لكن بعد ساعات قليلة من ارتكاب الجريمة، تمكنت المباحث من القبض على المتهمين وأحالتهم إلى النيابة، ومنها إلى ساحة محكمة الجنايات بتهمة القتل المقترن بالسرقة.

خطة جريمة عصابة «كوثر»

قبل 180 يومًا، كانت الجريمة حديث سكان أولاد صقر في الشرقية، بعد العثور على جثمان تاجر إطارات سيارات ملقى على قارعة أحد الطرق، ومع وصول بلاغ من صيدلي عثر على الجثمان، انتقلت قوة أمنية إلى مسرح الجريمة ونقلت جثمان الشاب إلى ثلاجة المستشفى العام، وبدأ فريق البحث الجنائي، بالتنسيق مع الأمن العام، في تتبع الجناة حتى كشف ملابسات الحادث وألقي القبض على المتهمين الستة.

رصاصة في الصدر

تحريات القضية، كشفت أن عصابة «كوثر»، نجحت في تنفيذ الجريمة بعد أن شعرت بمقاومة من تاجر إطارات السيارات الذين حاصروه، وطلبوا منه التخلي عن سيارته ونقوده، لكنه رفض وبدأ في مقاومتهم، فنال رصاصة في الصدر، أودت بحياته في الحال، ظنًا منهم أنهم سيفلتوا من العقاب، خاصة وأن الجريمة حدثت بعيدًا عن الكاميرات بالقرب من أحد الطرق الزراعية الخالية من المحال التجارية أو المناطق السكنية التي يقوم أصحابها بتثبيت كاميرات المراقبة بهدف رصد اللصوص.

الإعدام شنقًا للجناة

محكمة جنايات الزقازيق، انتهت إلى معاقبة عصابة «كوثر» بالإعدام شنقًا لزعيمة العصابة، و4 من أفرادها، بينما عاقبت متهما واحدا بالسجن المشدد لمدة 10 سنوات كان يتولى مهمة قيادة السيارة، التي هرب فيها الجناة بعد تنفيذ الجريمة.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اخبار السياسه راعي «بيج رامي»: يسعى لحصد اللقب الموسم المقبل
التالى اخبار السياسه حديقة الأزهر.. من مقلب قمامة عمره ألف عام إلى متنفس للمواطنين