اخبار السياسه محامي زين العابدين بن علي لـ«الوطن»: قيس سعيد أوقف مد الإخوان في تونس

محامي زين العابدين بن علي لـ«الوطن»: قيس سعيد أوقف مد الإخوان في تونس

قال منير بن صالحة، محامي الرئيس التونسي الأسبق زين العابدين بن علي، إن الرئيس التونسي قيس سعيد، انحاز للشعب الذي خرج للشوارع، رفضا للإخوان وقياداتهم ونوابهم ومسؤوليهم في تونس، في شرعية تجاوزت الدستور التونسي الذي كتبته حركة «النهضة» في عام 2014، لمصالحهم الشخصية وارتباطات خارجية، وما فعله الشعب التونسي مع قرارات الرئيس قيس سعيد، أكبر تعبير عن الإرادة الشعبية والرئيس انسجم مع المواطنين.

وأضاف بن صالحة في تصريحات هاتفية لـ«الوطن»: «التونسيون خرجوا للشوارع ضد الإخوان وأعوانهم، دون أي تعليمات أو عطايا على العكس من مؤيدي الإخوان، فالموضوع تجاوز التأويلات القانونية في تونس والشعب يرفض حكم الإخوان أو تشريعاتهم في البرلمان نظرا ما تسببوا فيه من تجويع وأزمات اقتصادية واجتماعية خلال سنوات تواجدهم في حكم البلاد».

وتابع: «لا يمكن أن نتهم الرئيس قيس سعيد بتهمة الانقلاب، فكيف للشخص الذي يحكم أن ينقلب على نفسه؟، لكن ما حدث بالفعل، أنه أوقف المد الإخواني في تونس، فالرئيس التونسي يعد رمز وحدة الدولة والشعب انتخبه حتى يمثلهم، فلا يمكن أن يكون صامتا على ما يحدث في تونس».

وأوضح أن جميع قضايا الفساد والتنظيم السري في تونس وجهت لأشخاص تابعين للإخوان ومتحالفين معهم، فهم باعوا ضمائرهم وأصبحوا يواجهون الشعب، واليوم وضعهم أصبح صعبا للغاية لأن الشعب التونسي قرر ألا يكون لهم أي وزن في الشارع».

واختتم بن صالحة حديثه لـ«الوطن»: «الرئيس التونسي قيس سعيد وجد أن الوطن مهدد، والإخوان لا يؤمنون بالأوطان أو الدولة، لكن ولائهم للتنظيم الدولي، فهم لا يعملون لصالح تونس، بل يستغلون المواطنين وينهبون حقوقهم وأموالهم، بالإضافة إلى أنهم يخدعون الشعب التونسي، الذي لفظهم من الشارع والحكم في تونس» 

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى اخبار السياسه الدراسة 10 أكتوبر.. المدارس المصرية اليابانية تحدد مواعيد سداد المصروفات