أخبار عاجلة

اخبار التقنيه تسريب جديد يكشف عن مزايا كاميرا جالاكسي إس11 من سامسونج

اخبار التقنيه تسريب جديد يكشف عن مزايا كاميرا جالاكسي إس11 من سامسونج
اخبار التقنيه تسريب جديد يكشف عن مزايا كاميرا جالاكسي إس11 من سامسونج

تسريب جديد يكشف عن مزايا كاميرا جالاكسي إس11 من سامسونج

Follow @aitnews

أفادت صحيفة كورية أواخر شهر أيلول/سبتمبر الماضي بأن شركة سامسونج تعتزم اعتماد كاميرا قادرة على التقريب البصري بمعدل 5x في هاتفها الرائد القادم (جالاكسي إس11) Galaxy S11 المتوقع إطلاقه خلال النصف الأول من عام 2020.

وبحسب الصحيفة أيضًا، فإن سامسونج تعتزم إطلاق هاتف (جالاكسي إس11) مع أربع كاميرات خلفية، بما في ذلك كاميرا بدقة 108 ميجابكسل، وهي دقة عالية جدًا لم تُطلق في أي هاتف حتى الآن، إلا في هاتف لشاومي التي تعاونت مع سامسونج على تطوير حساس التصوير 108 MP ISOCELL Bright HMX.

والآن أفاد أحد المسربين على موقع تويتر أن سامسونج تعتزم في هاتف (جالاكسي إس11) استخدام إصدار جديد من حساس 108 MP ISOCELL Bright HMX، أي أنها لن تستخدم الإصدار الحالي، الذي تعتزم شاومي إطلاقه في هاتفها الذكي المرتقب (شاومي سي سي9 برو) Xiaomi CC9 Pro، الذي يُعرف أيضًا باسم (مي نوت 10) Mi Note 10.

موضوعات ذات صلة بما تقرأ الآن:

وقال صاحب التسريبات – الذي يُطلق عليه نفسه اسم Ice Universe – في تغريدته: “من المحتمل بشدة أن يستخدم جالاكسي إس11 حساس 108 ميجابكسل جديد”. ومع أنه لا يُعلم بالتحديد ما عناه المسرب بكلمة جديد، إلا أن سامسونج قد تستخدم إصدار مع عدسات أكثر سطوعًا على الحساس.

يُشار إلى أن حساس 108 MP ISOCELL Bright HMX يعد بصور تُدمج فيها كل 4 بكسلات في بكسل واحد ما يقدم صورًا بدقة 27 ميجابكسل، وذلك بفضل الحجم الكبير للحساس.

وذكرت الصحيفة الكورية في تقريرها السبق أن وحدة الكاميرا ذات التقريب البصري لجهاز (جالاكسي إس11) ستكون مثل المنظار، الأمر الذي يمنع من أن تكون الكاميرا بارزة كثيرًا على ظهر الهاتف. وكانت شركة أوبو الصينية قد قدمت وحد تقريب بصري بمعدل 5X في (مؤتمر الجوال العالمي) MWC في عام 2017.

أما فيما يتعلق بمواصفات هاتف (جالاكسي إس11) الأخرى، فقد تحدثت التسريبات عن معالج من نوع Exynos 9830 و/أو كوالكوم سنابدراجون 865، بالإضافة إلى ذاكرة وصول عشوائي (رام) من نوع LPDDR5 الجديد.

وعلى نحو منفصل، قررت شركة سامسونج إغلاق القسم الذي يصنع نوى Mongoose CPU في معالجات Exynos الخاصة بها، والتي بدأت استخدامها منذ معالج Exynos 8890 في هاتف (جالاكسي إس7 دوو) Galaxy S7 Duo عام 2016.

وأكد ممثلو شركة سامسونج هذا القرار وعللوا السبب بأنها تسعى إلى الحفاظ على قدرة معالجات Exynos لتكون قادرة على المنافسة. مع الإشارة إلى أن معالجات الشركة سوف تعتمد بعد الآن على نوى ARM، وهي النوى ذاتها التي تستخدمها شركة كوالكوم في معالجات سنابدراجون، وهواوي في معالجات (كيرين) Kirin.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اخبار التقنيه مايكروسوفت تحدد موعد إطلاق متصفحها الجديد كليًا
التالى اخبار التقنيه متجر البوابة للصفقات الرقمية يوفر آلاف الدولارات على المستفيدين