أخبار عاجلة

اخبار التقنيه أيه إم دي تتفوق على إنتل عبر رقاقات Threadripper 2

اخبار التقنيه أيه إم دي تتفوق على إنتل عبر رقاقات Threadripper 2
اخبار التقنيه أيه إم دي تتفوق على إنتل عبر رقاقات Threadripper 2

أيه إم دي تتفوق على إنتل عبر رقاقات Threadripper 2

عرضت شركة تصنيع الرقاقات “أيه إم دي” AMD أحدث ما لديها أثناء مشاركتها في فعاليات معرض Computex 2018 في تايوان، إذ بعد مرور يوم واحد على إعلان إنتل عن رقاقة معالجة تتضمن 28 نواة وعدت بتوفيرها مع نهاية العام الحالي، كشفت أيه إم دي النقاب عن رقاقة المعالجة Ryzen Threadripper 2 التي تتضمن 32 نواة، مما يجعلها تتفوق على إنتل في هذا المجال.

وشكل الإعلان عن رقاقة Ryzen Threadripper 2 أهم ما في مؤتمر شركة AMD الصحفي، والذي لم يتضمن العديد من الإعلانات، حيث ذكرت الشركة أن بطاقة الرسوميات الصغيرة Radeon RX Vega 56 Nano المخصصة لأنظمة mini-ITX متوفر الآن للمستهلكين.

كما عرضت الشركة أيضًا نسخة مصنعة وفق تقنية 7 نانومتر من وحدة معالجة الرسوميات AMD Radeon المخصصة لمحطات العمل والخوادم، وكشفت عن نسخة مصنعة وفق تقنية التصنيع 7 نانومتر من معالج الخوادم Epyc الخاص بها، وتستخدم تقنية الشركة Radeon ضمن أكثر من 400 مليون جهاز حاسب ومنصة ألعاب، في حين يستحوذ معالج الخوادم Epyc على 50 منصة خادم.

وكانت الشركة قد أعلنت عن الجيل الأول من رقاقات Ryzen Threadripper ضمن نسخة العام الماضي من معرض Computex 2017، ويجري تصميم نموذج Ryzen Threadripper 2 بالاعتماد على معالجات الجيل الثاني من Ryzen، حيث أنه مبني وفق تقنية التصنيع 12 نانومتر ويعتمد على معمارية Zen+، مع استخدامه لمقبس TR4 ذاته واعتماده على الهواء للتبريد، مما يوفر للعملاء طريقة سهلة للتحويل من Ryzen Threadripper إلى Ryzen Threadripper 2.

موضوعات ذات صلة بما تقرأ الآن:

وأكدت AMD أن رقاقة Ryzen Threadripper 2 تتضمن 32 نواة و 64 خيطًا، مع وعود بمزيد من النسخ، مثل تلك التي تتضمن 24 نواة، بحيث من المفترض أن تظهر الرقاقات الأولى خلال الربع الثالث من العام الحالي، ومن الواضح أن أيه إم دي قد حققت نجاحًا مع رقاقات Ryzen الخاصة بها، حيث ادعت الشركة استحواذها على 40 في المئة من سوق الألعاب، مع خططها لمواصلة هذا النجاح مع إطلاق 60 نظام ريزين Ryzen جديد خلال عام 2018.

وكانت الشركة قد استهدفت أجهزة الحاسب المحمولة عبر إطلاقها نسخة محمولة من Ryzen في شهر أكتوبر/تشرين الأول الماضي، إلى جانب إطلاقها منتج مماثل للأنظمة التجارية في شهر مايو/آيار، وأوضحت أيه إم دي أنها تقدم أداء أكثر بنسبة 30 في المئة فيما يتعلق بوحدة المعالجة المركزية وحوالي 100 في المئة أكثر فيما يتعلق بأداء وحدة معالجة الرسوميات بالمقارنة مع المنتجات المنافسة من إنتل.

وعرض كيفن لنسنغ Kevin Lensing، نائب رئيس الشركة لاستراتيجية العملاء وتطوير الأعمال بعض قصص النجاح التي حققتها الشركة في مجال الحواسيب المحمولة عبر Ryzen، حيث تحدث عن حواسيب شركة ديل المحمولة، والتي تتجه إلى تحديث منصات سطح المكتب الخاصة بها بمعالجات الجيل الثاني من Ryzen.

كما قامت شركة أسوس ضمن المؤتمر بعرض حاسبها المحمول Asus X570ZD، والذي يتضمن معالج Ryzen 7 2700U مع شريحة معالجة الرسوميات المدمجة Vega 10 ووحدة معالجة الرسوميات المنفصلة NVIDIA GeForce GTX 1050، وأوضحت الشركة تبني كل من إتش بي وديل ولينوفو حلول Ryzen Pro ضمن أنظمتها التجارية، وأن أكثر من 5 ملايين مستخدم يمتلكون الآن أجهزة تعمل بمعالجات Ryzen.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اخبار التقنيه الاكتتاب في الطرح الأولي لـ mCoin فرصة استثمارية قد لا تتكرر!
التالى اخبار التقنيه كيف تخطط آبل لتشغيل تطبيقات iOS ضمن macOS