أخبار عاجلة

رياضة عالمية الأربعاء تقرير.. "حرب أهلية" في .. بوادر أزمة يتزعمها ميسي والإطاحة بأبيدال واردة

تقرير.. "حرب أهلية" في .. بوادر أزمة يتزعمها ميسي والإطاحة بأبيدال واردة

منة عمر

الأربعاء 05 فبراير 2020 02:46 مساءً كتب: منة عمر

الأربعاء 5 فبراير 2020 02:24 م

يبدو أن أسوار قلعة كامب نو تُخفي الكثير من الأسرار والحقائق بشأن الفترة التي قضاها إيرنستو فالفيردي مدرب بين جدران النادي الكتالوني.

يعيش نادي هذا الموسم حالة من التخبط سواء على مستوى الإدارة أو بين الجهاز الفني للفريق واللاعبين، بدأت بتراجع أداء الفريق الكتالوني هذا الموسم تحت قيادة فالفيردي، على الرغم أن النتائج تُظهر عكس ذلك، فمنذ بداية الموسم الحالي وخلال 19 جولة خاضها تحت إمرة المدرب الإسباني، خسر الفريق الكتالوني 3 مباريات فقط وتعادل في 4 مباريات وحقق الفوز في 12.

ولكن مع خروج البلوجرانا من منافسات السوبر الإسباني لصالح أتلتيكو مدريد في نصف النهائي، ارتفعت الأصوات التي طالبت بضرورة رحيل فالفيردي في قبل نهاية الموسم.

بالفعل استجاب مجلس إدارة للدعوات التي أصرت على رحيل فالفيردي وتم الاستقرار على تعيين كيكي سيتين بدلًا منه.

اعتقد البعض أن الأزمة انتهت عند هذا الحد، لكن شكل وأداء الفريق لم يتحسن حتى الآن، ولم تظهر الطفرة التي توقعها الكثيرين برحيل فالفيردي.

رحيل فالفيردي مازال يلقي بظلاله على قلعة كامب نو، فخلال مقابلة مع صحيفة "سبورت" الكتالونية أطلق إريك أبيدال السكرتير الفني للفريق عدة تصريحات لم تعجب قائد البلوجرانا ليونيل ميسي.

قال أبيدال: "بعض اللاعبين لم يتدربوا بجدية مع المدرب الإسباني السابق إرنستو فالفيردي".

وأضاف: "لم يكن العديد من اللاعبين راضين على فالفيردي وبعضهم لم يتدرب بجدية، كانت هناك أيضا مشاكل داخلية رغم أن علاقة غرفة الملابس بالمدرب جيدة"

وتابع: "صحيح أن العلاقة كانت جيدة بين المدرب وغرفة الملابس، لكن هناك أشياء يمكنني أن أدركها بصفتي لاعب سابق، أخبرت النادي بما كنت أعتقد وكان يجب اتخاذ قرار".

لم يطق ميسي الصبر، وقام بالرد سريعًا على تصريحات أبيدال منتقدًا عدم مسئوليته عن مهامه.

وعبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي "انستجرام" قال ميسي: "بصراحة لا أحب القيام بهذه الأشياء، ولكني أعتقد أن كل شخص يجب أن يكون مسؤولاً عن مهامه والعناية بقراراته".

وأضاف البرغوث الأرجنتيني: "اللاعبون يهتمون بما يحدث في الملعب، ونحن أول من يعترف بأخطائنا عندما لم نكن على ما يرام".

وتابع: "يجب أن يتحمل المسؤولون عن مجال الإدارة الرياضية مسؤولياتهم وقبل كل شيء يتحملون القرارات التي يتخذونها".

وواصل: "أعتقد أنه عندما نتحدث عن اللاعبين، يجب أن نعطي أسماء لأننا سنصبح متسخين، وسيدعم ذلك الأشياء غير الصحيحة التي تُشاع".

غضب ميسي وصل إلى مسامع رئيس النادي جوسيب ماريا بارتوميو الذي طالب بعقد اجتماع طارئ مع أبيدال -بحسب تقارير إسبانية- لمناقشته في التصريحات التي أدلى بها.

صحيفة "موندو ديبورتيفو" الإسبانية ألمحت إلى أن بارتوميو الذي كان متواجدًا في بروكسل، أمس الثلاثاء، لإنهاء بعض الأمور، دعا أبيدال لاجتماع في أسرع وقت ممكن.

وأشارت "موندو" إلى إقالة أبيدال قد تكون خيارًا مطروحًا على طاولة اجتماع اليوم.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر يلا كورة وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق وضعني تحت ضغط.. مدرب صنداونز يتحدث عن مزايا وعيوب لاعبه "البديل"
التالى الوفد رياضة - الزمالك: نتنظر قرار الدولة بشأن مباراة السوبر مع الترجي موجز نيوز