أخبار عاجلة
ضبط 10 قضايا بمحطات المترو خلال 24 ساعة -

رياضة عالمية السبت صفقات لم تتم (3).. الدقيقة التي جعلت نافاس بطل أوروبا 3 مرات متتالية

صفقات لم تتم (3).. الدقيقة التي جعلت نافاس بطل أوروبا 3 مرات متتالية

السبت 06 أكتوبر 2018 02:46 مساءً كتب: إبراهيم علي

السبت 6 أكتوبر 2018 02:03 م

"اليوم الأخير في سوق الانتقالات كان من اسوأ الأيام التي مررت بها في حياتي، بكيت في تلك الليلة عندما علمت أنني سأظل في مدريد، لم أكن أرغب في الرحيل، مدريد هو بيتي"، كانت هذه كلمات الحارس الكوستاريكي كيلور نافاس لاعب الإسباني عندما توقفت صفقة انتقاله إلى مانشستر يونايتد الإنجليزي في عام 2015.

الكوستاريكي كيلور نافاس والإسباني ديفيد دي خيا هما بطلا الحلقة الثالثة من "صفقات لم تتم"، وهي سلسلة تقارير يقدمها موقع يلاكورة عن أبرز الصفقات الشهيرة التي توقفت لأسباب مختلفة وغريبة.

للإطلاع على الحلقة الأولى من صفقات لم تتم (1).. إبراهيموفيتش الذي ارتدى قميص أرسنال ورفض طلب فينجر.. اضغط هنا

للإطلاع على الحلقة الثانية من صفقات لم تتم (2).. بيكهام الذي استغله لابورتا للفوز برئاسة .. اضغط هنا

في عام 2015 وبعد رحيل الحارس الإسباني إيكر كاسياس من إلى بورتو البرتغالي، وضع النادي الملكي الحارس الإسباني الشاب ديفيد دي خيا لاعب مانشستر يونايتد، هدفاً رئيسياً أمامه لتعويض الحارس المخضرم، رغم تعاقدهم مع واحد من أفضل الحراس في مونديال البرازيل، كيلور نافاس في عام 2014 قادماً من ليفانتي.

وبدأ النادي الإسباني بالفعل في التحرك لضم دي خيا من مانشستر يونايتد، وأشارت العديد من التقارير الصحفية البريطانية والإسبانية قبل انتهاء الميركاتو الصيفي في 2015، إلى أن أغلق صفقة الحارس الإسباني مقابل 30 مليون يورو تقريباً بالإضافة إلى نافاس، وسيتم الإعلان عن الصفقة في الساعات القليلة القادمة.

وسائل الإعلام والمشجعون ينتظرون إصدار الناديين لبيان رسمي يؤكد إتمام الصفقة التبادلية، إلا أنهم فوجئوا بإغلاق سوق الانتقالات في إسبانيا دون الإعلان عن انتقال دي خيا للميرينجي، وكان في ذلك الوقت باب الانتقالات مفتوحاً في إنجلترا لمدة 24 ساعة أخرى، ليُغلق رسمياً في الثاني من سبتمبر.

دقائق معدودة وقالت تقارير صحفية إسبانية إن الصفقة لم تتم وأن الحارسان سيظلان في صفوف فرقهم بسبب إرسال اليونايتد لعقود بيع دي خيا إلى النادي الملكي بعد دقيقة من إغلاق سوق الانتقالات في إسبانيا، مما يمنع تسجيل للحارس الإسباني في صفوفه.

ساعات قليلة وأصدر النادي الملكي بياناً رسمياً يُحمّل فيه مانشستر يونايتد سبب فشل الصفقة التبادلية بسبب تأخرهم في إرسال عقود التنازل عن دي خيا، وفي 10 نقاط أوضح سبب فشل انتقال دي خيا لصفوفه:

- مانشستر يونايتد لم يوافق على إجراء أي مفاوضات بشأن انتقال حارسه ديفيد دي خيا، حتى صباح آخر يوم في باب الانتقالات.

- بالرغم من ضيق الوقت الذي أحاط بالصفقة، في اليوم الأخير من الميركاتو، إلا أننا نجحنا في بدء المفاوضات.

- عندما وافق يونايتد على بدء المفاوضات صباح الإثنين، حاول النادي الإنجليزي التوصل لاتفاق لضم كيلور نافاس للانضمام لمانشستر، وذكر أنه على اتصال بالحارس الكوستاريكي.

- توصل ومانشستر لاتفاق سريع حول اللاعبين، وتجهيز الأوراق والتعاقدات، لإنهاء الصفقة قبل غلق باب التعاقدات، وقام النادي بإرسال العقود الساعة 1:39 ظهرًا بتوقيت إسبانيا.

- قام مانشستر يونايتد بالرد على عقود بعدها بـ8 ساعات في تمام الساعة 9:43 مساءً بتوقيت إسبانيا مع بعض التعديلات البسيطة في التعاقد، وتم قبولها جميعا من قبل النادي الإسباني، للتمكن من إنهاء التعاقدات قبل غلق باب انتقالات الفيفا، ورابطة الأندية الإسبانية المحترفة.

- أرسل نادي الأوراق النهائية بإمضاء اللاعبين كيلور نافاس، ودي خيا، للنادي الإنجليزي في تمام الساعة 11:32 مساءً بتوقيت إسبانيا، قبل غلق باب الانتقالات بـ28 دقيقة، قبل تلقى الأوراق النهائية موقعة من نادي مانشستر يونايتد.

- توصل نادي مانشستر يونايتد لاتفاق نهائي مع وكيل نافاس الساعة 11:53 بتوقيت إسبانيا، رغم إرسال العقود بتوقيع اللاعب فعليا.

- مانشستر يونايتد أدخل تفاصيل العقد الخاص بـ"دي خيا"، وليس المتعلقة بنافاس، الساعة 12:00 بتوقيت إسبانيا، في نفس الوقت الذي أرسل فيه عقود الانتقال الموثقة، ليتلقى جميع الوثائق في تمام الساعة 12:02 صباح اليوم التالي الثلاثاء، وحاول تسجيل تفاصيل التعاقد ولكن كان نظام انتقالات الفيفا قد أُغلق.

- الساعة 12:26 دقيقة بتوقيت إسبانيا، دعا نظام الانتقالات TMS - وهو نظام يعمل علي تسهيل عمليه انتقال اللاعبين في نهايه الميركاتو الصيفي والشتوي بشكل يعمل علي تقليل الاجراءات، كما أنه ينبه الأندية بالوقت المتبقي علي غلق النافذه حيث يحتوي علي ساعة عد تنازلي، والذي بمجرد نهايته لا يمكن اتمام أي صفقة-، نادي لملء تفاصيل تعاقد دي خيا مع النادي، خاصة أن الانتقالات في إنجلترا مستمرة حتى اليوم الثلاثاء، مع إرسالها لرابطة الأندية الإسبانية المحترفة بالرغم من سابق المعرفة بأن الوقت قد نفذ.

- أخيرًا.. حاول نادي بكل الطرق الممكنة في كل الأوقات أن يتم انتقال اللاعبين، لإكمال الصفقة بنجاح.

في ذلك الوقت بدأت جماهير الشياطين الحمر من السخرية من بعد إصداره لبيانه، مشيرة إلى أن عطل في الفاكس أدى إلى فشل انتقال دي خيا إلى صفوفهم.

رد النادي الإنجليزي بعدها ببيان رسمي للرد على بيان نظيره الإسباني، ليؤكد أنه لم يكن ينوي بيع دي خيا وأنه ليس طرف في فشل الصفقة: "مانشستر يونايتد لم يكن لديه النية لبيع دي خيا، وكان يفضل الابقاء على الحارس ضمن صفوفه، حيث أنه أحد العناصر الاساسية في الفريق، ديفيد دي خيا لم يتلق أي عروض رسمية حتى يوم الاثنين، ظهر الاثنين تقدم بأول عرض لشراء دي خيا، وكانت الصفقة تشمل انتقال الحارس كيلور نافاس لأولد ترافورد، وهو ما يعني أن الصفقتين تعتمدان على بعضهما البعض، النادي أرسل الوثائق الضرورية للعمليتين الساعة 9:42 بتوقيت إسبانيا، الوثائق المتعقلة بدي خيا أُعيدت لمانشستر من قبل دون صفحة التوقيعات الساعة 11:32 بتوقيت إسبانيا، "تغييرت جوهرية" أدخلها على هذه الوثائق كانت السبب وراء التأخير، لم يحمل وثائق دي خيا على نظام TMS في الوقت المناسب، وهو الأمر الذي فعله مانشستر يونايتد، لم يرسل الوثائق لرابطة الدوري الإسباني في الوقت المناسب بل بعد 28 دقيقة من الموعد النهائي" لغلق النافذة، مانشستر يونايتد يتصرف بكل احترافية فيما يخص سوق الانتقالات، ويسعدنا بقاء دي خيا أفضل لاعب في النادي لمرتين متتاليتين ضمن صفوف النادي".

بعد الحرب الكلامية بين الناديين، ظهر فلورينتيو بيريز رئيس نادي للتعقيب عن فشل الصفقة لإذاعة "كادينا سير": "مانشستر يونايتد وافقوا على التفاوض يوم الاثنين، قبل 12 ساعة من انتهاء سوق الانتقالات، وفي تمام الساعة 1:30 كانت لديهم كل العقود، ورغم ذلك استغرقوا 8 ساعات في إعادتها بعد أن اتصلنا بهم بصورة دائمة، لا أعتقد أنهم تصرفوا بسوء نية، ربما كان لديهم الكثير من العمل،منذ أكثر من عام نرى أن البديل الأمثل لإيكر كاسياس في المستقبل هو دي خيا، كنت متأثرا لأنني كنت أريده أن ينضم إلينا، الأمر الصادم هو أن يبدأ النادي التفاوض قبل 12 ساعة من نهاية سوق الانتقالات".

لم يتحدث رئيس النادي الملكي مع دي خيا منذ فشل الصفقة، كما هو الحال بالنسبة للحارس الإسباني الذي لم يتحدث عن الأمر مطلقاً سوى في مناسبة واحدة: "كانت أول مباراة لي بعد عودتي في أولد ترافورد ضد ليفربول، كان لويس فان خال -المدير الفني لليونايتد وقتها- قد قال ما قاله، لكن الحقيقة هي أنني كنت قلقا فقط من رد فعل جماهير الفريق تجاهي، كنت متوترا في ذلك اليوم، لقد كانوا دائما خلفي، لكن كانت لدي شكوك في ذلك اليوم، ولكن كما كان الأمر دائما، فلقد أدهشوني، كان الجميع يغني بإسمي، و كان ذلك مهماً جدا بالنسبة لي".

أما الحارس الكوستاريكي فقد كان اليوم الأخير في سوق الانتقالات من أصعب الأيام في حياته عندما حكى تفاصيل ذلك اليوم في مقابلة مع إذاعة "كادينا كوبيه": "اليوم الأخير في سوق الانتقالات كان من اسوأ الأيام التي مررت بها في حياتي، لقد بكيت عندما أُغلق باب الانتقالات بالقرب من زوجتي، أنا إنسان وكل شئ انفجر في ذلك الوقت، كنت أنتظر في المطار حتى من دون حقائب، لم أكن على متن الطائرة بعد ولكن كنت بالقرب منها، وصل العقد لي ولكن الوقت كان متأخراً جداً ولم يكن هناك وقت، الأمر كان معقداً، ثم ذهبت إلى المنزل وبدأت في البكاء، بكيت في تلك الليلة عندما علمت أنني سأظل في مدريد، لم أكن أرغب في الرحيل، مدريد هو بيتي، لم أرد أبداً مغادرة ، قال لي وكيلي أن أكون متأهباً ومنتبهاً لهاتفي، كان علينا الذهاب إلى مطار باراخاس، ولكنني لم أستقل الطائرة، كنت في في غرفة الانتظار، اعتقدت أنه إذا كان الله يريدني أن أغادر مدريد فسيكون ذلك أفضل لي، ولكنه لم يريد ذلك، وها أنا ما زلت هنا".

تلك الدقيقة التي أدت إلى فشل انتقال نافاس إلى مانشستر يونايتد، جعلته من أفضل الحراس في العالم وأوروبا، وتوج منذ تلك اللحظة بـ3 بطولات دوري أبطال أوروبا مع أعوام 2016، 2017 و2018، وكان هو أحد الأسباب الرئيسية في تحقيق تلك البطولات بتصدياته الرائعة لإنقاذ فريقه في المباريات النهائية، حتى حصل على جائزة أفضل حارس في أوروبا لعام 2018.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر يلا كورة وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق الوفد رياضة - تعرف على الأندية الـ16 المتأهلة لثمن نهائي دوري أبطال أوروبا موجز نيوز
التالى الوفد رياضة - محمود البنا حكمًا لمباراة بتروجيت والأهلي موجز نيوز