الفيحاء ضد الكبار «TOP».. وأمام منافسيه «STOP»

الفيحاء ضد الكبار «TOP».. وأمام منافسيه «STOP»
الفيحاء ضد الكبار «TOP».. وأمام منافسيه «STOP»
على الرغم من سقوط الفيحاء المدوي أمام التعاون برباعية نظيفة الجمعة الماضية على ملعب الملك عبدالله ببريدة، إلا أنه دخل التاريخ هذا الموسم من أوسع أبوابه بهزيمة الهلال والاتحاد في أسبوع واحد، وتحقيق 3 انتصارات متتالية في دوري المحترفين، ليصعد للمركز التاسع برصيد 19 نقطة.

والمفارقة أن الفيحاء سجل نتائج تعتبر الأفضل في تاريخ دوري المحترفين لفريق صاعد لأول مرة أمام الفرق الكبيرة، إذ تمكن من جمع 11 نقطة من أصل 21 نقطة بـ3 انتصارات وتعادلين، فيما تلقى خسارتين في أول جولتين بالدوري نظرا لعدم امتلاكه الخبرة الكافية في الدوري.

في المقابل، فإنه لم يتمكن من جمع سوى 8 نقاط أمام الأندية المتوسطة التي تنافسه على المركز ذاته، إذ حقق فوزين على أحد والرائد وتعادلين أمام التعاون والقادسية، فيما سقط بفخ الخسائر في 5 مباريات أمام الفيصلي والفتح والاتفاق والرائد وأخير التعاون.

ويحسب للفيحاء أنه ألحق الخسارة بالاتحاد والهلال والشباب في آخر 6 جولات، إذ تمكن من هزيمة الشباب في الجولة الـ11 بالمجمعة بـ3 أهداف مقابل هدف وحيد، ليحقق الفوز الثاني له بالدوري بعد غيابه عن الانتصارات نحو شهرين، ويعتبر فوزه التاريخي على أحد بالجولة الـ5 بهدف نظيف بالمجمعة هو الأول بدوري المحترفين.

ورغم تلقيه خسارة مفاجئة أمام الرائد بهدفين نظيفين ببريدة، إلا أنه عاد وحقق 3 انتصارات متتالية، على الباطن بهدفين نظيفين، ثم فجر المفاجأة ليلحق أول هزيمة بالهلال هذا العام على مستوى الدوري وجميع المسابقات المحلية بهدفين مقابل هدف بالمجمعة، ليسقطه من صدارة الدوري.

ولم يكن فوزه على الاتحاد على ملعب مدينة الملك عبدالله (الجوهرة) في جدة بهدف الكولومبي دانيلو أسبريلا حدثا عاديا، بل إنه أول فوز تاريخي للفيحاء بالدوري خارج أرضه بعد أن حقق 4 انتصارات بملعبه في المجمعة.

وكان الفيحاء تعرض لخسارتين بصعوبة أمام الهلال بهدفين مقابل هدف بالرياض، ثم أمام الاتحاد بـ5 أهداف مقابل هدفين بعد أن كان متقدما في المباراتين وقريبا من الفوز، ثم نجح بفرض التعادل على النصر في الرياض بهدفين لمثلهما، والأهلي بهدف لمثله بجدة.

وفشل قطبا الغربية الأهلي والاتحاد في تحقيق الانتصار على البرتقالي في ملعب مدينة الملك عبدالله (الجوهرة) هذا العام بالدوري، بينما كانت خسارته أمام الاتحاد بملعب الملك سلمان.

واستطاع مدرب البرتقالي الجديد الأرجنتيني غوستافو كوستاس الذي استلم الدفة الفنية للفريق خلفا للروماني جالكا، نقله من المركز 12 للمركز 9، وهو الأفضل له منذ بداية الدوري بعد 7 جولات من إشرافه على الفريق، إذ نجح في جمع 12 نقطة من أصل 21، بفوزه على الشباب والباطن والهلال والاتحاد، فيما تلقى 3 خسائر أمام الفتح والرائد والتعاون، مما يعكس قوته أمام الكبار وضعفه أمام منافسيه.

وسجل الفريق معه 9 أهداف، فيما اهتزت شباكه 11 مرة، ونجح في الخروج بشباك نظيفة مرتين. فيما لم يجمع الروماني جالكا سوى 7 نقاط في أول 9 جولات من فوز وحيد و4 تعادلات، وسقط في فخ الخسارة 4 مرات.

يشار إلى أن فريق الفيحاء دخل التاريخ بأكثر فريق يبرم صفقات بالصيف، إذ استقطب 24 لاعبا، منهم 18 محليا و6 أجانب أسهموا في صناعة وتسجيل الأهداف الـ20 التي سجلها الفريق بالدوري حتى الآن، إذ سجلوا 13 وصنعوا 7 أهداف.


جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر صحيفة عكاظ وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى #فيتو - #اخبار الرياضه - «نافاس» يوجه رسالة لزيدان بعد رحيله عن ريـال مدريد