أخبار عاجلة
مشروع المحروسة 1 في مدينة السلام -
هذه توقعات مؤسسة «فيتش» للاقتصاد المصري -

"حفاظًا على بيتك" .. 5 أشياء لا تقلها لزوجتك

"حفاظًا على بيتك" .. 5 أشياء لا تقلها لزوجتك
"حفاظًا على بيتك" .. 5 أشياء لا تقلها لزوجتك

"حفاظًا على بيتك" .. 5 أشياء لا تقلها لزوجتك

هل سبق وأخبرت زوجتك؛ أنك لا تحب أمها أو والدها؟ أو أن أختك ترى أنها متكبرة ؟ هل سبق وأخبرت زوجتك أنك شاهدت زميلك بالعمل يتلقى رشوة؟ هذه بعض الأخطاء التي يسقط فيها الأزواج وتؤثر على حياتهم وعلاقتهم بزوجاتهم.

ويقول تقرير على موقع "رومبر" للمرأة والأسرة: "ليس كل ما يُعرف يقال"، هذه قاعدة ذهبية في علاقاتنا الاجتماعية، وتزداد أهمية هذه القاعدة في العلاقة الزوجية والحياة داخل المنزل، فقد يتسبب الزوج بخلاف بين زوجته وأفراد أسرته إن هو أخبرها بحقيقة مشاعرهم نحوها، وقد تتسبب الزوجة بمشكلة إن أخبرت زوجها أنها تكره شراءه للكتب وترى أنه يضيع ماله.

وحماية للحياة الأسرية وحفاظًا عليها، يقدم التقرير خمسة أشياء ينصح الزوج بألا يقولها لزوجته وكذلك الزوجة ألا تقولها لزوجها، وهي:

* إنك لا تحب أفراد أسرتها

كما يحب الزوج والده ووالدته وأفراد أسرته وعائلته، أيضًا تفعل الزوجة ذلك، لذا ينصح الخبراء الزوج ألا يخبر زوجته أنه لا يحب أفراد أسرتها، أو يبدي أي مشاعر أو سلوك ضدهم، والنصيحة نفسها للزوجة، تقول الاختصاصية والمستشارة النفسية الدكتورة ربيكا مونتجمري: "ليس هناك أي فائدة حقيقية من الحديث أو التعبير عن مشاعر كراهية تجاه شخص تحبه الزوجة، لأن هذا يضعها في موقف ارتباك وتوتر بين شخصين يهتمان بها ( كالزوج والأخ مثلاً )".

* إنك لا تحب هواياتها وأشياءها المفضلة

لكل من الزوجين هوايات مفضلة وأشياء محببة، كالاهتمام بالموضة أو اقتناء ألعاب العرائس أو الكتب، وتقول مونتجمري "إن انتقاد هويات الطرف الآخر أو السخرية من أشيائه أمر غير ضروري بين الزوجين، ولا داعي لإعلانه، والشخص الذي يفعل ذلك يهين مشاعر الزوجة أو الزوج"، أما إذا كانت الهواية تضر الطرفين أو علاقتهما، كأن تؤدي إلى إهمال المسؤوليات أو الإسراف في الإنفاق فيمكن للطرف المتضرر مناقشة الأمر بهدوء دون إيذاء أو تجريح.

* لا تقارنها علنًا بزوجتك السابقة

تمر علينا جميعًا لحظات نقارن فيها أشخاصًا يعيشون معنا بآخرين كنا معهم، وتحذر الدكتورة مونتجمري من سقوط الزوج في فخ مقارنة زوجته بزوجته السابقة أو حتى بأمه أو أخته، وتقول "على الزوج أن يحمي ويحافظ على علاقته الزوجية من أي علاقة سابقة، فعليه ألا يعلن عن جمال زوجته السابقة أو حبه لها، وألا يقارن طبخ زوجته بما كانت تطبخه أمه"، وتضيف مونتجمري. "ليس هناك فائدة لزوجتك أن تفكر أو تعلن أن حياتك كانت أفضل مع شخص آخر".

* لا تخبر زوجتك أن أفراد أسرتك لا يحبونها

قد لا يحب أفراد أسرتك زوجتك بقدر ما تريد أو تتمنى، خصوصًا في بداية الزواج، وقد يكون ذلك لأنهم لم يعرفوا زوجتك كثيرًا، أو لأن الانطباعات الأولى لم تكن جيدة، هنا لا تخبر زوجتك بمشاعر أسرتك، حتى لا تجرح مشاعرها، وتبني سورًا من الكراهية لا داعي له، وربما مع الأيام وتوالي المواقف يتغير رأي أسرتك في زوجتك، وتنتهي المشكلة.

* لا تخبرها بأي شيءٍ ليس له صلة بالبيت وعلاقتكما

يعايش الزوج الكثير من الأمور في عمله وحياته خارج المنزل، وما لم تؤثر هذه الأمور على البيت وعلاقتك بزوجتك وأولادك، يفضل ألا تعلن عن تفاصيل هذه الأمور، فمثلاً لا يهم ولا داعي لأن تعرف زوجتك أسرار عملك أو خلافًا بسيطًا وقع مع أحد الأصدقاء، فربما تصل هذه المعلومات إلى صديقات زوجتك أو أحد أفراد أسرتها وتتسبب في ضرر لك.

"حفاظًا على بيتك" .. 5 أشياء لا تقلها لزوجتك

أيمن حسن سبق 2018-08-01

هل سبق وأخبرت زوجتك؛ أنك لا تحب أمها أو والدها؟ أو أن أختك ترى أنها متكبرة ؟ هل سبق وأخبرت زوجتك أنك شاهدت زميلك بالعمل يتلقى رشوة؟ هذه بعض الأخطاء التي يسقط فيها الأزواج وتؤثر على حياتهم وعلاقتهم بزوجاتهم.

ويقول تقرير على موقع "رومبر" للمرأة والأسرة: "ليس كل ما يُعرف يقال"، هذه قاعدة ذهبية في علاقاتنا الاجتماعية، وتزداد أهمية هذه القاعدة في العلاقة الزوجية والحياة داخل المنزل، فقد يتسبب الزوج بخلاف بين زوجته وأفراد أسرته إن هو أخبرها بحقيقة مشاعرهم نحوها، وقد تتسبب الزوجة بمشكلة إن أخبرت زوجها أنها تكره شراءه للكتب وترى أنه يضيع ماله.

وحماية للحياة الأسرية وحفاظًا عليها، يقدم التقرير خمسة أشياء ينصح الزوج بألا يقولها لزوجته وكذلك الزوجة ألا تقولها لزوجها، وهي:

* إنك لا تحب أفراد أسرتها

كما يحب الزوج والده ووالدته وأفراد أسرته وعائلته، أيضًا تفعل الزوجة ذلك، لذا ينصح الخبراء الزوج ألا يخبر زوجته أنه لا يحب أفراد أسرتها، أو يبدي أي مشاعر أو سلوك ضدهم، والنصيحة نفسها للزوجة، تقول الاختصاصية والمستشارة النفسية الدكتورة ربيكا مونتجمري: "ليس هناك أي فائدة حقيقية من الحديث أو التعبير عن مشاعر كراهية تجاه شخص تحبه الزوجة، لأن هذا يضعها في موقف ارتباك وتوتر بين شخصين يهتمان بها ( كالزوج والأخ مثلاً )".

* إنك لا تحب هواياتها وأشياءها المفضلة

لكل من الزوجين هوايات مفضلة وأشياء محببة، كالاهتمام بالموضة أو اقتناء ألعاب العرائس أو الكتب، وتقول مونتجمري "إن انتقاد هويات الطرف الآخر أو السخرية من أشيائه أمر غير ضروري بين الزوجين، ولا داعي لإعلانه، والشخص الذي يفعل ذلك يهين مشاعر الزوجة أو الزوج"، أما إذا كانت الهواية تضر الطرفين أو علاقتهما، كأن تؤدي إلى إهمال المسؤوليات أو الإسراف في الإنفاق فيمكن للطرف المتضرر مناقشة الأمر بهدوء دون إيذاء أو تجريح.

* لا تقارنها علنًا بزوجتك السابقة

تمر علينا جميعًا لحظات نقارن فيها أشخاصًا يعيشون معنا بآخرين كنا معهم، وتحذر الدكتورة مونتجمري من سقوط الزوج في فخ مقارنة زوجته بزوجته السابقة أو حتى بأمه أو أخته، وتقول "على الزوج أن يحمي ويحافظ على علاقته الزوجية من أي علاقة سابقة، فعليه ألا يعلن عن جمال زوجته السابقة أو حبه لها، وألا يقارن طبخ زوجته بما كانت تطبخه أمه"، وتضيف مونتجمري. "ليس هناك فائدة لزوجتك أن تفكر أو تعلن أن حياتك كانت أفضل مع شخص آخر".

* لا تخبر زوجتك أن أفراد أسرتك لا يحبونها

قد لا يحب أفراد أسرتك زوجتك بقدر ما تريد أو تتمنى، خصوصًا في بداية الزواج، وقد يكون ذلك لأنهم لم يعرفوا زوجتك كثيرًا، أو لأن الانطباعات الأولى لم تكن جيدة، هنا لا تخبر زوجتك بمشاعر أسرتك، حتى لا تجرح مشاعرها، وتبني سورًا من الكراهية لا داعي له، وربما مع الأيام وتوالي المواقف يتغير رأي أسرتك في زوجتك، وتنتهي المشكلة.

* لا تخبرها بأي شيءٍ ليس له صلة بالبيت وعلاقتكما

يعايش الزوج الكثير من الأمور في عمله وحياته خارج المنزل، وما لم تؤثر هذه الأمور على البيت وعلاقتك بزوجتك وأولادك، يفضل ألا تعلن عن تفاصيل هذه الأمور، فمثلاً لا يهم ولا داعي لأن تعرف زوجتك أسرار عملك أو خلافًا بسيطًا وقع مع أحد الأصدقاء، فربما تصل هذه المعلومات إلى صديقات زوجتك أو أحد أفراد أسرتها وتتسبب في ضرر لك.

01 أغسطس 2018 - 19 ذو القعدة 1439

09:12 PM

اخر تعديل

01 أغسطس 2018 - 19 ذو القعدة 1439

08:55 PM


A A A

0

مشاركة

هل سبق وأخبرت زوجتك؛ أنك لا تحب أمها أو والدها؟ أو أن أختك ترى أنها متكبرة ؟ هل سبق وأخبرت زوجتك أنك شاهدت زميلك بالعمل يتلقى رشوة؟ هذه بعض الأخطاء التي يسقط فيها الأزواج وتؤثر على حياتهم وعلاقتهم بزوجاتهم.

ويقول تقرير على موقع "رومبر" للمرأة والأسرة: "ليس كل ما يُعرف يقال"، هذه قاعدة ذهبية في علاقاتنا الاجتماعية، وتزداد أهمية هذه القاعدة في العلاقة الزوجية والحياة داخل المنزل، فقد يتسبب الزوج بخلاف بين زوجته وأفراد أسرته إن هو أخبرها بحقيقة مشاعرهم نحوها، وقد تتسبب الزوجة بمشكلة إن أخبرت زوجها أنها تكره شراءه للكتب وترى أنه يضيع ماله.

وحماية للحياة الأسرية وحفاظًا عليها، يقدم التقرير خمسة أشياء ينصح الزوج بألا يقولها لزوجته وكذلك الزوجة ألا تقولها لزوجها، وهي:

* إنك لا تحب أفراد أسرتها

كما يحب الزوج والده ووالدته وأفراد أسرته وعائلته، أيضًا تفعل الزوجة ذلك، لذا ينصح الخبراء الزوج ألا يخبر زوجته أنه لا يحب أفراد أسرتها، أو يبدي أي مشاعر أو سلوك ضدهم، والنصيحة نفسها للزوجة، تقول الاختصاصية والمستشارة النفسية الدكتورة ربيكا مونتجمري: "ليس هناك أي فائدة حقيقية من الحديث أو التعبير عن مشاعر كراهية تجاه شخص تحبه الزوجة، لأن هذا يضعها في موقف ارتباك وتوتر بين شخصين يهتمان بها ( كالزوج والأخ مثلاً )".

* إنك لا تحب هواياتها وأشياءها المفضلة

لكل من الزوجين هوايات مفضلة وأشياء محببة، كالاهتمام بالموضة أو اقتناء ألعاب العرائس أو الكتب، وتقول مونتجمري "إن انتقاد هويات الطرف الآخر أو السخرية من أشيائه أمر غير ضروري بين الزوجين، ولا داعي لإعلانه، والشخص الذي يفعل ذلك يهين مشاعر الزوجة أو الزوج"، أما إذا كانت الهواية تضر الطرفين أو علاقتهما، كأن تؤدي إلى إهمال المسؤوليات أو الإسراف في الإنفاق فيمكن للطرف المتضرر مناقشة الأمر بهدوء دون إيذاء أو تجريح.

* لا تقارنها علنًا بزوجتك السابقة

تمر علينا جميعًا لحظات نقارن فيها أشخاصًا يعيشون معنا بآخرين كنا معهم، وتحذر الدكتورة مونتجمري من سقوط الزوج في فخ مقارنة زوجته بزوجته السابقة أو حتى بأمه أو أخته، وتقول "على الزوج أن يحمي ويحافظ على علاقته الزوجية من أي علاقة سابقة، فعليه ألا يعلن عن جمال زوجته السابقة أو حبه لها، وألا يقارن طبخ زوجته بما كانت تطبخه أمه"، وتضيف مونتجمري. "ليس هناك فائدة لزوجتك أن تفكر أو تعلن أن حياتك كانت أفضل مع شخص آخر".

* لا تخبر زوجتك أن أفراد أسرتك لا يحبونها

قد لا يحب أفراد أسرتك زوجتك بقدر ما تريد أو تتمنى، خصوصًا في بداية الزواج، وقد يكون ذلك لأنهم لم يعرفوا زوجتك كثيرًا، أو لأن الانطباعات الأولى لم تكن جيدة، هنا لا تخبر زوجتك بمشاعر أسرتك، حتى لا تجرح مشاعرها، وتبني سورًا من الكراهية لا داعي له، وربما مع الأيام وتوالي المواقف يتغير رأي أسرتك في زوجتك، وتنتهي المشكلة.

* لا تخبرها بأي شيءٍ ليس له صلة بالبيت وعلاقتكما

يعايش الزوج الكثير من الأمور في عمله وحياته خارج المنزل، وما لم تؤثر هذه الأمور على البيت وعلاقتك بزوجتك وأولادك، يفضل ألا تعلن عن تفاصيل هذه الأمور، فمثلاً لا يهم ولا داعي لأن تعرف زوجتك أسرار عملك أو خلافًا بسيطًا وقع مع أحد الأصدقاء، فربما تصل هذه المعلومات إلى صديقات زوجتك أو أحد أفراد أسرتها وتتسبب في ضرر لك.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر سبق وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى رياضه السعوديه الخميس الاتحاد يواصل الترنح ويسقط بثنائية أمام الفيصلي بالدوري السعودي