أخبار عاجلة

"أمير الرياض" يرعى حفل تخريج الدفعة الـ94 من طلبة كلية الملك فيصل الجوية

"أمير الرياض" يرعى حفل تخريج الدفعة الـ94 من طلبة كلية الملك فيصل الجوية

تُشَكّل الرافد الرئيسي لتزويد القوات الجوية الملكية السعودية بالكوادر المؤهلة

نيابةً عن صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع -حفظه الله- رعى أمير منطقة الرياض الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز، أمس، تخريج الدفعة الـ94 من طلبة كلية الملك فيصل الجوية، بمقر الكلية في الرياض.

ولدى وصول أمير الرياض؛ كان في استقباله رئيسُ هيئة الأركان العامة الفريق أول ركن فياض بن حامد الرويلي، وقائد القوات الجوية الملكية السعودية الفريق الركن تركي بن بندر بن عبدالعزيز.

وخلال الحفل، ألقى قائد الكلية اللواء طيار ركن خالد اللعبون، كلمةً رحّب فيها بأمير منطقة الرياض في كلية الملك فيصل الجوية شاملاً برعايته -رعاه الله- حفل تخريج الدفعة الـ94 من طلبة الكلية التي تشكّل الرافد الرئيسي لتزويد القوات الجوية الملكية السعودية بالكوادر المؤهلة من الضباط المتخصصين.

وقال "اللعبون" إنه في ظل قيادة حكيمة جاءت الإنجازات تباعاً؛ حيث أطلق العنان لمسيرة النمو والتطوير والبناء على الأصعدة والمستويات كافة، وأضحت المشاريع الجبارة عنوان الحاضر ووعد المستقبل لهذا الوطن المعطاء؛ فتبلورت بتوجيهاتكم مكونات الصناعة العسكرية التي تهدف لإعداد قوة مؤهلة بذاتها، ومستقلة بأيدي أبنائها، قوة تستطيع بإذن الله أن تدافع عن الوطن، وأن تحمي حدوده وأجواءه، ولتكون هذه الهيئة منصة مستدامة للصناعة والتطوير، ولإنتاج وتقديم كل ما تحتاجه من العدة والعتاد؛ وفق أعلى المعايير والمواصفات العالمية.

وأكد اللواء "اللعبون" أن الخريجين من أبناء هذا الوطن ممن أنهوا برامجهم التعليمية والتدريبية، أصبحوا جاهزين -بإذن الله- لأداء المهمة، ولينضموا إلى إخوانهم الذين سبقوهم إلى ميادين الشرف والعزة؛ سائلاً المولى العلي القدير أن يحفظ لنا قائد مسيرتنا ورائد نهضتنا خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين، وأن يُديم علينا نعمة الأمن والاستقرار.

وعبّر الطلبة خريجو الدورة الرابعة والتسعين، عن سعادتهم بهذه المناسبة؛ قائلين إن شرف الانضمام للقوات المسلحة بشكل عام والقوات الجوية بشكل خاص يُعَد بمثابة حلم تَحَقق هذا اليوم؛ متوجاً برعاية كريمة من أمير منطقة الرياض، بعدما تلقوا في جنبات هذه الكلية العلوم والمعارف التي أهّلتهم لحمل لواء البذل والعطاء؛ مجددين مواثيق الطاعة للدفاع عن حمى هذا الوطن الغالي.

بعد ذلك استأذن قائد طابور العرض العسكري، أمير منطقة الرياض ببدء العرض العسكري للكلية، وجرى بعد ذلك تسليم راية الكلية، ثم أدى الخريجون القسم.

إثر ذلك تم إعلان النتائج؛ حيث كرّم الأمير المتفوقين من الدفعة، وتقلدوا رتب تخرجهم من الكلية، كما تَسَلّم هدية بهذه المناسبة، ثم عُزف السلام الملكي.

حضر الحفل عدد من المسؤولين من مدنيين وعسكريين وأولياء أمور الطلاب الخريجين.

"أمير الرياض" يرعى حفل تخريج الدفعة الـ94 من طلبة كلية الملك فيصل الجوية

صحيفة سبق الإلكترونية سبق 2018-05-20

نيابةً عن صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع -حفظه الله- رعى أمير منطقة الرياض الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز، أمس، تخريج الدفعة الـ94 من طلبة كلية الملك فيصل الجوية، بمقر الكلية في الرياض.

ولدى وصول أمير الرياض؛ كان في استقباله رئيسُ هيئة الأركان العامة الفريق أول ركن فياض بن حامد الرويلي، وقائد القوات الجوية الملكية السعودية الفريق الركن تركي بن بندر بن عبدالعزيز.

وخلال الحفل، ألقى قائد الكلية اللواء طيار ركن خالد اللعبون، كلمةً رحّب فيها بأمير منطقة الرياض في كلية الملك فيصل الجوية شاملاً برعايته -رعاه الله- حفل تخريج الدفعة الـ94 من طلبة الكلية التي تشكّل الرافد الرئيسي لتزويد القوات الجوية الملكية السعودية بالكوادر المؤهلة من الضباط المتخصصين.

وقال "اللعبون" إنه في ظل قيادة حكيمة جاءت الإنجازات تباعاً؛ حيث أطلق العنان لمسيرة النمو والتطوير والبناء على الأصعدة والمستويات كافة، وأضحت المشاريع الجبارة عنوان الحاضر ووعد المستقبل لهذا الوطن المعطاء؛ فتبلورت بتوجيهاتكم مكونات الصناعة العسكرية التي تهدف لإعداد قوة مؤهلة بذاتها، ومستقلة بأيدي أبنائها، قوة تستطيع بإذن الله أن تدافع عن الوطن، وأن تحمي حدوده وأجواءه، ولتكون هذه الهيئة منصة مستدامة للصناعة والتطوير، ولإنتاج وتقديم كل ما تحتاجه من العدة والعتاد؛ وفق أعلى المعايير والمواصفات العالمية.

وأكد اللواء "اللعبون" أن الخريجين من أبناء هذا الوطن ممن أنهوا برامجهم التعليمية والتدريبية، أصبحوا جاهزين -بإذن الله- لأداء المهمة، ولينضموا إلى إخوانهم الذين سبقوهم إلى ميادين الشرف والعزة؛ سائلاً المولى العلي القدير أن يحفظ لنا قائد مسيرتنا ورائد نهضتنا خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين، وأن يُديم علينا نعمة الأمن والاستقرار.

وعبّر الطلبة خريجو الدورة الرابعة والتسعين، عن سعادتهم بهذه المناسبة؛ قائلين إن شرف الانضمام للقوات المسلحة بشكل عام والقوات الجوية بشكل خاص يُعَد بمثابة حلم تَحَقق هذا اليوم؛ متوجاً برعاية كريمة من أمير منطقة الرياض، بعدما تلقوا في جنبات هذه الكلية العلوم والمعارف التي أهّلتهم لحمل لواء البذل والعطاء؛ مجددين مواثيق الطاعة للدفاع عن حمى هذا الوطن الغالي.

بعد ذلك استأذن قائد طابور العرض العسكري، أمير منطقة الرياض ببدء العرض العسكري للكلية، وجرى بعد ذلك تسليم راية الكلية، ثم أدى الخريجون القسم.

إثر ذلك تم إعلان النتائج؛ حيث كرّم الأمير المتفوقين من الدفعة، وتقلدوا رتب تخرجهم من الكلية، كما تَسَلّم هدية بهذه المناسبة، ثم عُزف السلام الملكي.

حضر الحفل عدد من المسؤولين من مدنيين وعسكريين وأولياء أمور الطلاب الخريجين.

20 مايو 2018 - 5 رمضان 1439

12:06 PM


تُشَكّل الرافد الرئيسي لتزويد القوات الجوية الملكية السعودية بالكوادر المؤهلة

A A A

0

مشاركة

نيابةً عن صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع -حفظه الله- رعى أمير منطقة الرياض الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز، أمس، تخريج الدفعة الـ94 من طلبة كلية الملك فيصل الجوية، بمقر الكلية في الرياض.

ولدى وصول أمير الرياض؛ كان في استقباله رئيسُ هيئة الأركان العامة الفريق أول ركن فياض بن حامد الرويلي، وقائد القوات الجوية الملكية السعودية الفريق الركن تركي بن بندر بن عبدالعزيز.

وخلال الحفل، ألقى قائد الكلية اللواء طيار ركن خالد اللعبون، كلمةً رحّب فيها بأمير منطقة الرياض في كلية الملك فيصل الجوية شاملاً برعايته -رعاه الله- حفل تخريج الدفعة الـ94 من طلبة الكلية التي تشكّل الرافد الرئيسي لتزويد القوات الجوية الملكية السعودية بالكوادر المؤهلة من الضباط المتخصصين.

وقال "اللعبون" إنه في ظل قيادة حكيمة جاءت الإنجازات تباعاً؛ حيث أطلق العنان لمسيرة النمو والتطوير والبناء على الأصعدة والمستويات كافة، وأضحت المشاريع الجبارة عنوان الحاضر ووعد المستقبل لهذا الوطن المعطاء؛ فتبلورت بتوجيهاتكم مكونات الصناعة العسكرية التي تهدف لإعداد قوة مؤهلة بذاتها، ومستقلة بأيدي أبنائها، قوة تستطيع بإذن الله أن تدافع عن الوطن، وأن تحمي حدوده وأجواءه، ولتكون هذه الهيئة منصة مستدامة للصناعة والتطوير، ولإنتاج وتقديم كل ما تحتاجه من العدة والعتاد؛ وفق أعلى المعايير والمواصفات العالمية.

وأكد اللواء "اللعبون" أن الخريجين من أبناء هذا الوطن ممن أنهوا برامجهم التعليمية والتدريبية، أصبحوا جاهزين -بإذن الله- لأداء المهمة، ولينضموا إلى إخوانهم الذين سبقوهم إلى ميادين الشرف والعزة؛ سائلاً المولى العلي القدير أن يحفظ لنا قائد مسيرتنا ورائد نهضتنا خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين، وأن يُديم علينا نعمة الأمن والاستقرار.

وعبّر الطلبة خريجو الدورة الرابعة والتسعين، عن سعادتهم بهذه المناسبة؛ قائلين إن شرف الانضمام للقوات المسلحة بشكل عام والقوات الجوية بشكل خاص يُعَد بمثابة حلم تَحَقق هذا اليوم؛ متوجاً برعاية كريمة من أمير منطقة الرياض، بعدما تلقوا في جنبات هذه الكلية العلوم والمعارف التي أهّلتهم لحمل لواء البذل والعطاء؛ مجددين مواثيق الطاعة للدفاع عن حمى هذا الوطن الغالي.

بعد ذلك استأذن قائد طابور العرض العسكري، أمير منطقة الرياض ببدء العرض العسكري للكلية، وجرى بعد ذلك تسليم راية الكلية، ثم أدى الخريجون القسم.

إثر ذلك تم إعلان النتائج؛ حيث كرّم الأمير المتفوقين من الدفعة، وتقلدوا رتب تخرجهم من الكلية، كما تَسَلّم هدية بهذه المناسبة، ثم عُزف السلام الملكي.

حضر الحفل عدد من المسؤولين من مدنيين وعسكريين وأولياء أمور الطلاب الخريجين.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر سبق وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى رياضه السعوديه الجمعة رونالدو يكلف "محامي النجوم" لتمثيله في قضية الاغتصاب