أخبار عاجلة
«خبز الصاج».. عادة فلسطينية في عيد الأضحى  -

وزراء ثقافة التعاون الإسلامي يعقدون اجتماع الكومياك في داكار 15 مايو

وزراء ثقافة التعاون الإسلامي يعقدون اجتماع الكومياك في داكار 15 مايو

يناقشون تقارير تتعلق بالإعلام الإسلامي وقضية القدس الشريف وفلسطين

وزراء ثقافة التعاون الإسلامي يعقدون اجتماع الكومياك في داكار 15 مايو

تستضيف جمهورية السنغال في مجمع الملك فهد للمؤتمرات في العاصمة داكار، يوميْ 14 و15 مايو 2018، الدورةَ الحادية عشرة للجنة الدائمة للإعلام والشؤون الثقافية (كومياك) المنبثقة عن منظمة التعاون الإسلامي؛ وذلك تحت شعار "التربية والثقافة رافدان لإحلال السلم وتحقيق التنمية والتقارب بين الشعوب".

ومن المقرر أن يلقي رئيس جمهورية السنغال ورئيس كومياك، ماكي سال، كلمةً ترحيبيةً في الجلسة الافتتاحية للاجتماع الوزاري في 15 مايو 2018، كذلك يخاطب الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين الجلسةَ الوزارية، ومن المتوقع أن يتحدث الأمين العام عن المشاريع والأنشطة الثقافية والإعلامية التي تنفّذها الأمانة العامة بالتعاون مع أجهزة المنظمة.

وتبدأ أشغال الكومياك التي تتخذ العاصمة داكار مقراً لها، باجتماع كبار الموظفين في 14 مايو 2018 الذي سيقدم تقريره إلى الدورة الحادية عشرة للاجتماع الوزاري.

ويناقش الوزراء مشاريع قرارات وتقارير تتعلق بالإعلام الإسلامي وقضية القدس الشريف وفلسطين، ودعم العمل الإعلامي للجنة الدائمة للإعلام والشؤون الثقافية، وإطلاق جائزة دولية لوسائل الإعلام والإعلاميين، ودعم نشاطات مؤسسات العمل الإعلامي الإسلامي المشترك والتنسيق فيما بينها.

أما فيما يتعلق بالشأن الثقافي؛ فيبحث الوزراء مشاريع القرارات والتقارير المختلفة الخاصة بقضايا الحوار بين الحضارات، وتحالف الحضارات، والاستراتيجية الثقافية وخطة العمل، والتقويم الهجري الموحد. كما يناقش الوزراء إجراءات حماية وصون التراث التاريخي والثقافي الإسلامي والعالمي، إضافة إلى تعزيز التعاون بين الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي في المجال الثقافي ودعم الإنتاج السينمائي.

ويتطرق الوزراء أيضاً إلى المسائل الفلسطينية ذات الصلة بالإعلام والثقافة؛ حيث سيتم اتخاذ عدة قرارات في هذا الخصوص.

وزراء ثقافة التعاون الإسلامي يعقدون اجتماع الكومياك في داكار 15 مايو

صحيفة سبق الإلكترونية سبق 2018-05-10

تستضيف جمهورية السنغال في مجمع الملك فهد للمؤتمرات في العاصمة داكار، يوميْ 14 و15 مايو 2018، الدورةَ الحادية عشرة للجنة الدائمة للإعلام والشؤون الثقافية (كومياك) المنبثقة عن منظمة التعاون الإسلامي؛ وذلك تحت شعار "التربية والثقافة رافدان لإحلال السلم وتحقيق التنمية والتقارب بين الشعوب".

ومن المقرر أن يلقي رئيس جمهورية السنغال ورئيس كومياك، ماكي سال، كلمةً ترحيبيةً في الجلسة الافتتاحية للاجتماع الوزاري في 15 مايو 2018، كذلك يخاطب الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين الجلسةَ الوزارية، ومن المتوقع أن يتحدث الأمين العام عن المشاريع والأنشطة الثقافية والإعلامية التي تنفّذها الأمانة العامة بالتعاون مع أجهزة المنظمة.

وتبدأ أشغال الكومياك التي تتخذ العاصمة داكار مقراً لها، باجتماع كبار الموظفين في 14 مايو 2018 الذي سيقدم تقريره إلى الدورة الحادية عشرة للاجتماع الوزاري.

ويناقش الوزراء مشاريع قرارات وتقارير تتعلق بالإعلام الإسلامي وقضية القدس الشريف وفلسطين، ودعم العمل الإعلامي للجنة الدائمة للإعلام والشؤون الثقافية، وإطلاق جائزة دولية لوسائل الإعلام والإعلاميين، ودعم نشاطات مؤسسات العمل الإعلامي الإسلامي المشترك والتنسيق فيما بينها.

أما فيما يتعلق بالشأن الثقافي؛ فيبحث الوزراء مشاريع القرارات والتقارير المختلفة الخاصة بقضايا الحوار بين الحضارات، وتحالف الحضارات، والاستراتيجية الثقافية وخطة العمل، والتقويم الهجري الموحد. كما يناقش الوزراء إجراءات حماية وصون التراث التاريخي والثقافي الإسلامي والعالمي، إضافة إلى تعزيز التعاون بين الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي في المجال الثقافي ودعم الإنتاج السينمائي.

ويتطرق الوزراء أيضاً إلى المسائل الفلسطينية ذات الصلة بالإعلام والثقافة؛ حيث سيتم اتخاذ عدة قرارات في هذا الخصوص.

10 مايو 2018 - 24 شعبان 1439

09:14 AM


يناقشون تقارير تتعلق بالإعلام الإسلامي وقضية القدس الشريف وفلسطين

A A A

0

مشاركة

تستضيف جمهورية السنغال في مجمع الملك فهد للمؤتمرات في العاصمة داكار، يوميْ 14 و15 مايو 2018، الدورةَ الحادية عشرة للجنة الدائمة للإعلام والشؤون الثقافية (كومياك) المنبثقة عن منظمة التعاون الإسلامي؛ وذلك تحت شعار "التربية والثقافة رافدان لإحلال السلم وتحقيق التنمية والتقارب بين الشعوب".

ومن المقرر أن يلقي رئيس جمهورية السنغال ورئيس كومياك، ماكي سال، كلمةً ترحيبيةً في الجلسة الافتتاحية للاجتماع الوزاري في 15 مايو 2018، كذلك يخاطب الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين الجلسةَ الوزارية، ومن المتوقع أن يتحدث الأمين العام عن المشاريع والأنشطة الثقافية والإعلامية التي تنفّذها الأمانة العامة بالتعاون مع أجهزة المنظمة.

وتبدأ أشغال الكومياك التي تتخذ العاصمة داكار مقراً لها، باجتماع كبار الموظفين في 14 مايو 2018 الذي سيقدم تقريره إلى الدورة الحادية عشرة للاجتماع الوزاري.

ويناقش الوزراء مشاريع قرارات وتقارير تتعلق بالإعلام الإسلامي وقضية القدس الشريف وفلسطين، ودعم العمل الإعلامي للجنة الدائمة للإعلام والشؤون الثقافية، وإطلاق جائزة دولية لوسائل الإعلام والإعلاميين، ودعم نشاطات مؤسسات العمل الإعلامي الإسلامي المشترك والتنسيق فيما بينها.

أما فيما يتعلق بالشأن الثقافي؛ فيبحث الوزراء مشاريع القرارات والتقارير المختلفة الخاصة بقضايا الحوار بين الحضارات، وتحالف الحضارات، والاستراتيجية الثقافية وخطة العمل، والتقويم الهجري الموحد. كما يناقش الوزراء إجراءات حماية وصون التراث التاريخي والثقافي الإسلامي والعالمي، إضافة إلى تعزيز التعاون بين الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي في المجال الثقافي ودعم الإنتاج السينمائي.

ويتطرق الوزراء أيضاً إلى المسائل الفلسطينية ذات الصلة بالإعلام والثقافة؛ حيث سيتم اتخاذ عدة قرارات في هذا الخصوص.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر سبق وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى "الشؤون الاقتصادية" يناقش عددًا من الموضوعات الاقتصادية والتنموية