أخبار عاجلة

"سلطان بن سلمان": لا نجلس على بئر بترول والمملكة أرض الحضارة ولها شخصيتها

"سلطان بن سلمان": لا نجلس على بئر بترول والمملكة أرض الحضارة ولها شخصيتها

قال: تمسكنا بالدين الإسلامي هو سبب بقاء هذه الدولة التي قامت بسواعد الأجداد

قال رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز، أن تمسكنا بالدين الإسلامي عقيدة ومنهجاً؛ هو العامل الرئيسي في بقاء هذه الدولة المباركة قائمة، وتنعم برغد العيش والأمن والأمان.

وأضاف الأمير سلطان لدى تدشينه اليوم ورشة المسارات السياحية، أن المواطنين هم الذين بنوْا وحموْا هذه الدولة طوال تاريخها؛ فالمملكة العربية السعودية هي بلد الحرمين الشريفين وبلد القيم والشيم، ونموذج فريد، ولها شخصيتها التي تُمَيّزها عن غيرها من دول العالم؛ مستشهداً بمقولة لخادم الحرمين الشريفين -يحفظه الله- دائماً ما يكررها في كل مناسبة؛ "أن مهمة المملكة الأولى والأساسية هي خدمة الحرمين الشريفين"؛ ولهذا فإن هيئة السياحة ملتزمة بأن تكون جميع أنشطتها السياحية مبهجة وجاذبة وجميلة ومنوعة؛ مستدركاً: مخطئ مَن يعتقد أننا نجلس على بئر بترول؛ فالمملكة أرض الحضارة.

وقال: إن الجزيرة العربية، هذه الأرض المباركة والعظيمة، هي أرض تحولات وأرض إنجازات كبرى طوال تاريخها حتى اليوم، والله سبحانه وتعالى اختار الجزيرة العربية ليخرج منها أعظم أديان البشرية وخاتمها، خرج من أرض لها قيمة عالية، وفيها بشر يستطيعون أن يحملوا هذه الرسالة ولم يكونوا مسلمين قبل ذلك.

وأضاف: "الله سبحانه وتعالى جعل الثقة السماوية الكبيرة كي يحمل شعب الجزيرة العربية أعظم دين خلق للبشرية؛ ولهذا فأبناء الجزيرة العربية قادرون على تحقيق الإنجازات الكبرى والقفزات المهمة"؛ مضيفاً: "إن الدولة السعودية الأولى والثانية والثالثة، قامت على أبناء الجزيرة العربية من آبائكم وأجدادكم، ونحن اليوم أحفادهم، وهم الذين ساهموا في بناء هذا الوطن وحمايته والذود عنه".

وتَطَرّق الأمير سلطان بن سلمان إلى بدايات الهيئة والأرقام التي وضعتها، ومستوى إيمان الناس بهذه الأرقام والأهداف، واليوم ما خططت له هيئة السياحة أصبح واقعاً من حيث الاستثمار والتوظيف واستمتاع المواطنين بوطنهم؛ فالسياحة تعني توفير فرص العمل الحقيقية للمواطنين، وما يميز سياحة المملكة عن غيرها من البلدان الأخرى أن الذي يستقبلك ويقدم لك الخدمات هو المواطن، والمواطن هو دليلك ومرشدك السياحي، وهو الذي يقدم لك الخدمات.

وأوضح أن الهيئة عَمِلت منذ خمس سنوات على تقديم التأشيرة السياحية؛ لكن مع برنامج التحول الوطني، قدمناه وقد استكملت الهيئة هذا المسار ورفعته للدولة، وكنا نتمنى أن ينطلق ذلك في شهر مارس الماضي ونحن جاهزون لذلك.

وشدد على أن الهيئة عملت منذ تأسيسها على قاعدة أن عمل المواطن في مجال السياحة ليس مجاملة أو ملء خانة؛ ولهذا عمدت الهيئة إلى تنفيذ برامج تدريبية عميقة على مستوى عالٍ من الاحترافية، فأخرجت لنا جيلاً من أبناء الوطن المؤهلين لقيادة المشاريع السياحية في كل مكان.

07 مايو 2018 - 21 شعبان 1439 08:51 AM

قال: تمسكنا بالدين الإسلامي هو سبب بقاء هذه الدولة التي قامت بسواعد الأجداد

"سلطان بن سلمان": لا نجلس على بئر بترول والمملكة أرض الحضارة ولها شخصيتها

قال رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز، أن تمسكنا بالدين الإسلامي عقيدة ومنهجاً؛ هو العامل الرئيسي في بقاء هذه الدولة المباركة قائمة، وتنعم برغد العيش والأمن والأمان.

وأضاف الأمير سلطان لدى تدشينه اليوم ورشة المسارات السياحية، أن المواطنين هم الذين بنوْا وحموْا هذه الدولة طوال تاريخها؛ فالمملكة العربية السعودية هي بلد الحرمين الشريفين وبلد القيم والشيم، ونموذج فريد، ولها شخصيتها التي تُمَيّزها عن غيرها من دول العالم؛ مستشهداً بمقولة لخادم الحرمين الشريفين -يحفظه الله- دائماً ما يكررها في كل مناسبة؛ "أن مهمة المملكة الأولى والأساسية هي خدمة الحرمين الشريفين"؛ ولهذا فإن هيئة السياحة ملتزمة بأن تكون جميع أنشطتها السياحية مبهجة وجاذبة وجميلة ومنوعة؛ مستدركاً: مخطئ مَن يعتقد أننا نجلس على بئر بترول؛ فالمملكة أرض الحضارة.

وقال: إن الجزيرة العربية، هذه الأرض المباركة والعظيمة، هي أرض تحولات وأرض إنجازات كبرى طوال تاريخها حتى اليوم، والله سبحانه وتعالى اختار الجزيرة العربية ليخرج منها أعظم أديان البشرية وخاتمها، خرج من أرض لها قيمة عالية، وفيها بشر يستطيعون أن يحملوا هذه الرسالة ولم يكونوا مسلمين قبل ذلك.

وأضاف: "الله سبحانه وتعالى جعل الثقة السماوية الكبيرة كي يحمل شعب الجزيرة العربية أعظم دين خلق للبشرية؛ ولهذا فأبناء الجزيرة العربية قادرون على تحقيق الإنجازات الكبرى والقفزات المهمة"؛ مضيفاً: "إن الدولة السعودية الأولى والثانية والثالثة، قامت على أبناء الجزيرة العربية من آبائكم وأجدادكم، ونحن اليوم أحفادهم، وهم الذين ساهموا في بناء هذا الوطن وحمايته والذود عنه".

وتَطَرّق الأمير سلطان بن سلمان إلى بدايات الهيئة والأرقام التي وضعتها، ومستوى إيمان الناس بهذه الأرقام والأهداف، واليوم ما خططت له هيئة السياحة أصبح واقعاً من حيث الاستثمار والتوظيف واستمتاع المواطنين بوطنهم؛ فالسياحة تعني توفير فرص العمل الحقيقية للمواطنين، وما يميز سياحة المملكة عن غيرها من البلدان الأخرى أن الذي يستقبلك ويقدم لك الخدمات هو المواطن، والمواطن هو دليلك ومرشدك السياحي، وهو الذي يقدم لك الخدمات.

وأوضح أن الهيئة عَمِلت منذ خمس سنوات على تقديم التأشيرة السياحية؛ لكن مع برنامج التحول الوطني، قدمناه وقد استكملت الهيئة هذا المسار ورفعته للدولة، وكنا نتمنى أن ينطلق ذلك في شهر مارس الماضي ونحن جاهزون لذلك.

وشدد على أن الهيئة عملت منذ تأسيسها على قاعدة أن عمل المواطن في مجال السياحة ليس مجاملة أو ملء خانة؛ ولهذا عمدت الهيئة إلى تنفيذ برامج تدريبية عميقة على مستوى عالٍ من الاحترافية، فأخرجت لنا جيلاً من أبناء الوطن المؤهلين لقيادة المشاريع السياحية في كل مكان.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر سبق وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى حجاج قطر.. كارت الدوحة المحروق وقصة كل عام