أخبار عاجلة
تقارير: باكاماني في طريقه للرحيل عن الأهلي -
ننشر شروط الحصول على تراخيص المنشآت البيطرية -

السعودية تطالب بوضع ميناء الحديدة تحت الإشراف الدولي

السعودية تطالب بوضع ميناء الحديدة تحت الإشراف الدولي
السعودية تطالب بوضع ميناء الحديدة تحت الإشراف الدولي

السعودية تطالب بوضع ميناء الحديدة تحت الإشراف الدولي

طالبت السعودية مجلس الأمن بإدانة الهجوم على ناقلة النفط السعودية ومحاسبة الميليشيات الحوثية وإيران على جرائمهما ضد القانون الدولي كما شددت على ضرورة وضع ميناء الحديدة تحت الإشراف الدولي.

كما دعت السعودية مجلس الأمن إلى اتخاذ مايلزم لتطبيق قراري مجلس الأمن 2216 و2231 .

وكان المتحدث الرسمي باسم #قوات_التحالف (تحالف دعم الشرعية في اليمن)، العقيد الركن #تركي_المالكي، قد صرح أنه في تمام الساعة الواحدة والنصف من بعد ظهر الثلاثاء، تعرضت إحدى ناقلات النفط السعودية لهجوم حوثي إيراني بالمياه الدولية غرب ميناء الحديدة الواقع تحت سيطرة #الميليشيات_الحوثية المسلحة المدعومة من #إيران.

وأوضح المالكي أن محاولة الهجوم باءت بالفشل بعد تدخل إحدى سفن القوات البحرية للتحالف، وتنفيذ عملية التدخل السريع، وقد نتج عن ذلك الهجوم تعرض الناقلة لإصابة طفيفة غير مؤثرة، واستكملت خطها الملاحي والإبحار شمالاً ترافقها إحدى سفن التحالف البحرية.

وقال العقيد الركن تركي المالكي، في مؤتمر صحفي الأربعاء إن التحالف عمل على تسهيل دخول المساعدات من كافة المنافذ اليمنية، كما استهدف اليوم الأربعاء معامل تصنيع زوارق مفخخة للميليشيات في الحديدة، مشيراً إلى أن #ميليشيات_الحوثي تحول ميناء الحديدة إلى مخزن للأسلحة.

وأضاف المالكي خلال مؤتمر صحافي أن أكثر من مليوني يمني استفادوا من تدفق المساعدات والمواد الأولية.

ورحب المالكي بالإدانة الدولية لمحاولة استهداف الملاحة من قبل الحوثيين. كما عدد حوادث إطلاق الصواريخ الباليستية وعمليات اعتراضها من القوات السعودية.

وأكد العقيد الركن تركي المالكي أن ميليشيات الحوثي تهدد الملاحة في البحر الأحمر ومضيق باب المندب، كما تهدد الملاحة الدولية بزوارق مفخخة، لافتا إلى أن قوات الشرعية اليمنية تواصل نزع الألغام والتقدم غرباً، كما تشن عمليات هجومية في تعز بدعم من التحالف. وقد تمكنت من السيطرة على كامل مديرية الشريجة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى حجاج قطر.. كارت الدوحة المحروق وقصة كل عام