أخبار عاجلة

"التعليم" تدشن اليوم فصولها الافتراضية لتعويض فاقد التعليم في "الجنوب"

"التعليم" تدشن اليوم فصولها الافتراضية لتعويض فاقد التعليم في "الجنوب"
"التعليم" تدشن اليوم فصولها الافتراضية لتعويض فاقد التعليم في "الجنوب"

"التعليم" تدشن اليوم فصولها الافتراضية لتعويض فاقد التعليم في "الجنوب"

أرشيفية

تدشن إدارات التعليم بالحد الجنوبي اليوم الأحد فصول التعزيز العلمي لطلابها وطالباتها بهدف تعويض الفاقد التعليمي لدى الطلاب والطالبات، الذين لم يتمكنوا من الحضور لمدارسهم. وتعد تلك الفصول أحد المشروعات التي عملت عليها إدارات التعليم في (نجران، سراة عبيد، ظهران الجنوب، جازان وصبيا)، وحققت نجاحًا ملموسًا ظهر في مؤشرات التحصيل العلمي لدى الطلاب والطالبات.

وتعمل فصول التعزيز العلمي عبر منصة إلكترونية للتعليم الافتراضي الداعم للعملية التعليمية. وصمم مركز الدعم التعليمي والفني بوزارة التعليم وشركة تطوير للخدمات التعليمية عددًا من الحلول الإلكترونية التي تهدف إلى زيادة تحصيل الطالب علميًّا، ودعمه تربويًّا لسد الفاقد التعليمي.

وتُمكِّن تلك البيئة الافتراضية المعلمين والطلاب من ممارسة عمليات التعليم عن بُعد، مع إمكانية إطلاع قائدي المدارس على سير العملية التعليمية، ومشاهدة وحضور الدروس الافتراضية، إضافة إلى الحصول على إحصائيات، تشمل الأنشطة المقدمة من المعلمين والمعلمات، وعدد الطلاب والطالبات الملتحقين بها.

ويأتي اختيار أساليب تعويض الفاقد التعليمي لدى الطلاب والطالبات بناء على دراسات مستفيضة، تقوم بها وزارة التعليم وإدارات التعليم بالجنوب؛ إذ يتم تشكيل فِرق عمل متجانسة لتحليل الفاقد التعليمي في كل إدارة تعليم، ودراسة نتائج الطلاب والطالبات ومستوياتهم التحصيلية، إلى جانب إعداد المقارنات اللازمة على مستوى المنطقة وعلى مستوى المناطق الأخرى، ورصد أسباب تسرب الطلاب، بما يتيح معالجة أوضاعهم، ووضع الحلول العملية التي تسهم في تقليص الفاقد العلمي في كل منطقة ومحافظة.

"التعليم" تدشن اليوم فصولها الافتراضية لتعويض فاقد التعليم في "الجنوب"

صحيفة سبق الإلكترونية سبق 2018-03-11

تدشن إدارات التعليم بالحد الجنوبي اليوم الأحد فصول التعزيز العلمي لطلابها وطالباتها بهدف تعويض الفاقد التعليمي لدى الطلاب والطالبات، الذين لم يتمكنوا من الحضور لمدارسهم. وتعد تلك الفصول أحد المشروعات التي عملت عليها إدارات التعليم في (نجران، سراة عبيد، ظهران الجنوب، جازان وصبيا)، وحققت نجاحًا ملموسًا ظهر في مؤشرات التحصيل العلمي لدى الطلاب والطالبات.

وتعمل فصول التعزيز العلمي عبر منصة إلكترونية للتعليم الافتراضي الداعم للعملية التعليمية. وصمم مركز الدعم التعليمي والفني بوزارة التعليم وشركة تطوير للخدمات التعليمية عددًا من الحلول الإلكترونية التي تهدف إلى زيادة تحصيل الطالب علميًّا، ودعمه تربويًّا لسد الفاقد التعليمي.

وتُمكِّن تلك البيئة الافتراضية المعلمين والطلاب من ممارسة عمليات التعليم عن بُعد، مع إمكانية إطلاع قائدي المدارس على سير العملية التعليمية، ومشاهدة وحضور الدروس الافتراضية، إضافة إلى الحصول على إحصائيات، تشمل الأنشطة المقدمة من المعلمين والمعلمات، وعدد الطلاب والطالبات الملتحقين بها.

ويأتي اختيار أساليب تعويض الفاقد التعليمي لدى الطلاب والطالبات بناء على دراسات مستفيضة، تقوم بها وزارة التعليم وإدارات التعليم بالجنوب؛ إذ يتم تشكيل فِرق عمل متجانسة لتحليل الفاقد التعليمي في كل إدارة تعليم، ودراسة نتائج الطلاب والطالبات ومستوياتهم التحصيلية، إلى جانب إعداد المقارنات اللازمة على مستوى المنطقة وعلى مستوى المناطق الأخرى، ورصد أسباب تسرب الطلاب، بما يتيح معالجة أوضاعهم، ووضع الحلول العملية التي تسهم في تقليص الفاقد العلمي في كل منطقة ومحافظة.

11 مارس 2018 - 23 جمادى الآخر 1439

12:08 AM


أرشيفية

A A A

0

مشاركة

تدشن إدارات التعليم بالحد الجنوبي اليوم الأحد فصول التعزيز العلمي لطلابها وطالباتها بهدف تعويض الفاقد التعليمي لدى الطلاب والطالبات، الذين لم يتمكنوا من الحضور لمدارسهم. وتعد تلك الفصول أحد المشروعات التي عملت عليها إدارات التعليم في (نجران، سراة عبيد، ظهران الجنوب، جازان وصبيا)، وحققت نجاحًا ملموسًا ظهر في مؤشرات التحصيل العلمي لدى الطلاب والطالبات.

وتعمل فصول التعزيز العلمي عبر منصة إلكترونية للتعليم الافتراضي الداعم للعملية التعليمية. وصمم مركز الدعم التعليمي والفني بوزارة التعليم وشركة تطوير للخدمات التعليمية عددًا من الحلول الإلكترونية التي تهدف إلى زيادة تحصيل الطالب علميًّا، ودعمه تربويًّا لسد الفاقد التعليمي.

وتُمكِّن تلك البيئة الافتراضية المعلمين والطلاب من ممارسة عمليات التعليم عن بُعد، مع إمكانية إطلاع قائدي المدارس على سير العملية التعليمية، ومشاهدة وحضور الدروس الافتراضية، إضافة إلى الحصول على إحصائيات، تشمل الأنشطة المقدمة من المعلمين والمعلمات، وعدد الطلاب والطالبات الملتحقين بها.

ويأتي اختيار أساليب تعويض الفاقد التعليمي لدى الطلاب والطالبات بناء على دراسات مستفيضة، تقوم بها وزارة التعليم وإدارات التعليم بالجنوب؛ إذ يتم تشكيل فِرق عمل متجانسة لتحليل الفاقد التعليمي في كل إدارة تعليم، ودراسة نتائج الطلاب والطالبات ومستوياتهم التحصيلية، إلى جانب إعداد المقارنات اللازمة على مستوى المنطقة وعلى مستوى المناطق الأخرى، ورصد أسباب تسرب الطلاب، بما يتيح معالجة أوضاعهم، ووضع الحلول العملية التي تسهم في تقليص الفاقد العلمي في كل منطقة ومحافظة.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر سبق وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى "الشؤون الاقتصادية" يناقش عددًا من الموضوعات الاقتصادية والتنموية