أخبار عاجلة

اقتصاد - زيادة الأسعار بنسبة 100% تصيب منتجات الألبان بحالة من الركود اقتصاد

اقتصاد - زيادة الأسعار بنسبة 100% تصيب منتجات الألبان بحالة من الركود اقتصاد
اقتصاد - زيادة الأسعار بنسبة 100% تصيب منتجات الألبان بحالة من الركود اقتصاد

[real_title] • تجار: إقبال المواطنين على الشراء قل إلى النصف.. ومواطنون: خفضنا استهلاكنا لمواجهة الغلاء


أكد عدد من التجار والمواطنين أن منتجات الألبان تشهد حالة من الركود فى الوقت الحالى، نظرا لارتفاع الأسعار منذ أكثر من عام، بسبب زيادة تكاليف الإنتاج وارتفاع .

 

وأكد رئيس شعبة البقالة ومنتجات الألبان، باتحاد الغرف التجارية، أحمد الزينى، أن الركود يرجع إلى انخفاض القدرة الشرائية لدى المواطنين، والذى انعكس سلبا على الحركة الاقتصادية على جميع السلع الغذائية، فضلا عن ارتفاع الأسعار بنسبة 100%، وثبات الأجور والمرتبات من جانب آخر.

 

«الشروق» خلال جولة ميدانية، بمناطق متفرقة بالقاهرة والجيزة، رصدت إقبالا متوسطا على منتجات الألبان، حيث وصل سعر اللبن المعبأ 12 جنيها للكيس الكيلو، وتراوح سعر كيلو اللبن السايب ما بين 12 جنيها و14 جنيها بحسب بونط الجودة، وبلغ سعر كيلو القشدة البلدى 80 جنيها، والجبن الرومى 80 جنيها.

 

فيما تراوح سعر الجبن الأبيض ما بين 30 جنيها و48 جنيها، والجبن الشيدر 36 جنيها للنوع المصرى، و110 جنيهات للمستورد، فيما سجل كيلو الجبن البراميلى 48 جنيها، والجبن الأبيض «ثلاجة» 30 جنيها، والجبن الفلامنك 130 للمستورد، و60 جنيها للمصرى.

 

وقال أشرف الشيخ، تاجر ألبان، بمنطقة إمبابة، إن أسعار منتجات الألبان منذ ارتفاعها تشهد إقبال متوسط،و لافتا إلى أنه بعد تضاعف سعر اللبن السائب إلى 12 جنيها أصبح المواطن يشترى كيلو واحد بدلا من اثنين أو ثلاثة.

 

وأوضح عصام هلال، تاجر ألبان، بمنطقة حدايق حلوان، أن موجة ارتفاع الأسعار الأخيرة، ترجع إلى زيادة تكاليف الإنتاج، بجانب زيادة أسعار الأعلاف التى تتغذى عليها الماشية، لافتا إلى أن إقبال المواطنين على شراء الألبان قل إلى النصف وأثر بشكل واضح على مجال تجارة الألبان.

 

من جانبه، قال رمضان عمارة، تاجر ألبان فى منطقة الوايلى، إن ارتفاع أسعار الألبان أدى إلى ارتفاع أسعار الجبن بمختلف أنواعه، وأثر على إقبال المواطنين عليها هى الأخرى.

 

فيما قالت، مها السيد، مواطنة بالمعاش، إن زيادة أسعار منتجات الألبان، أثر بشكل سيئ على كل أسرة، فكل أسرة عادة ما تلجأ إلى شراء الألبان على اعتبارها المنتج الغذائى الوحيد الذى لا يمكن الاستغناء عنه، موضحة أنه من الممكن تقليل الكمية التى تشتريها فى حالة ارتفاع أسعاره، لكن من الصعب التخلى عنه فى أى بيت مصرى.

 

وترى إيمان نصر، مدرسة، أن الزيادة الطارئة فى أسعار الألبان أثرت على سلوكها الشرائى كثيرا، فأصبحت تشترى كيلو واحدا أسبوعيا بعدما كانت تستهلك 6 كيلو، مشيرة إلى أن ارتفاع الأسعار أثر على منتجاته كالجبن والقشدة التى زادت أسعارها إلى الضعف مما دفعها إلى التقليل من استهلاكها لمنتجات الألبان.

 

وشاركتها فى الرأى، أميمة وهدان، مواطنة، موضحة أنها تشترى الألبان بكميات قليلة بعد ارتفاع أسعارها، وانها لا تستغنى عن اللبن نظرا لأهميته لدى أطفالها، منوهة إلى أن ارتفاع أسعار الجبن بجميع أنواعها أثر على حركة شرائها، فباتت تستهلك الجبن الأبيض والبراميلى بشكل شهرى بعدما كان أسبوعيا.

 

وقالت هبة أحمد، اخصائية اجتماعية، إن الإقبال على الألبان لن يصل إلى مرحلة الضعف على الشراء، لأن هناك الكثير من ربات البيوت اللواتى يصنعن من اللبن السايب، جبن قريش بدلا من شرائه جاهزا، إضافة لارتفاع أسعاره ومدى أهميته على وجبة الإفطار.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر بوابة الشروق وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اقتصاد - فيديو.. «اتحاد الصناعات»: مصر تتميز عن دول المنطقة باقتصادها المتنوع اقتصاد
التالى اقتصاد - وزير البترول: 40% من حقل «ظهر» مكون محلي بفضل الشركات المصرية اقتصاد