أخبار عاجلة

الجنيه الإسترليني يواصل الصعود قبيل تصريحات مارك كارني

الجنيه الإسترليني يواصل الصعود قبيل تصريحات مارك كارني
الجنيه الإسترليني يواصل الصعود قبيل تصريحات مارك كارني

[real_title] ارتفع الجنيه الإسترليني بالسوق الأوروبية يوم الجمعة مقابل سلة من العملات العالمية ، ليواصل الصعود لليوم الخامس على التوالي مقابل الأمريكي ، مقتربا من ملامسة أعلى مستوى فى ستة أسابيع المسجل فى وقت سابق من تعاملات الأمس ، تأتي هذه المكاسب فى ظل استمرار هبوط العملة الأمريكية بعد بيانات أقل من التوقعات عن مستويات التضخم الرئيسية فى الولايات المتحدة ، ويترقب المستثمرين فى وقت لاحق اليوم تصريحات مارك كارني محافظ المركزي البريطاني بحثا عن أدلة جديدة تخص مستقبل رفع أسعار الفائدة البريطانية.

 

ارتفع الجنيه مقابل بنسبة 0.1% حتى الساعة 06:50 جرينتش،ليتداول عند 1.3115$،وسعر افتتاح تعاملات اليوم عند 1.3106$،وسجل الأعلى عند 1.3122$ ، والأدنى عند 1.3101$.

 

أنهي الجنيه تعاملات الأمس مرتفعا بنسبة 0.5% مقابل ، فى رابع مكسب يومي على التوالي ، مسجلا أعلى مستوى فى ستة أسابيع 1.3124$ ، فى ظل هبوط العملة الأمريكية ،وبعد نتائج اجتماع المركزي البريطاني.

 

كما هو متوقع على نطاق واسع بالأسواق المالية، أبقي المركزي البريطاني على السياسة النقدية ثابتة دون أي تغيير، أبقي على أسعار الفائدة عند 0.75% بعد رفعها فى الاجتماع السابق 25 نقطة أساس ، وكذلك ظل برنامج شراء الأصول عند 435 مليار جنيه إسترليني.

 

لم يقدم بيان السياسة النقدية الكثير من الدلائل حول مستقبل أسعار الفائدة فى البلاد ، حيث ينتظر البنك نتائج المفوضات بانفصال المملكة المتحدة عن الاتحاد الأوروبي.

 

يري البنك إنه فى حال استمر الاقتصاد فى التطور على نطاق واسع بما يتماشي مع توقعات تقرير التضخم الربع سنوي الصادر فى آب/أغسطس الماضي ، فإن التشديد المستمر للسياسة النقدية خلال فترة التنبؤ سيكون مناسبا لعودة التضخم بشكل مستدام إلى الهدف التقليدي عند 2%.

 

أكد البنك أيضا على إنه من المرجح أن تكون أي زيادات مستقبلية فى أسعار الفائدة ستكون بوتيرة تدريجية ومحدودة ، وأشار إلى التوقعات الاقتصادية سوف تتأثر كثير بنتائج مفوضات انفصال البلاد عن الاتحاد الأوروبي ، وأن الانفصال هو التحدي الرئيسي فى تحقيق هدف التضخم عند 2% مع تحديد السياسة المناسبة لتلك النظرة المتغيرة. 

 

تراجع مؤشر يوم الجمعة بأكثر من 0.1% ، مواصلا خسائره لليوم الخامس على التوالي ، مسجلا أدنى مستوى فى أسبوعين 94.4 نقطة ، عاكسا استمرار هبوط العملة الأمريكية بعد بيانات أقل من التوقعات عن مستويات التضخم الرئيسية فى الولايات المتحدة خلال آب/أغسطس ، أثارت الشكوك فى احتمالات رفع أسعار الفائدة الأمريكية مرتين أخريين خلال هذا العام.

 

يترقب المستثمرين فى وقت لاحق اليوم تصريحات مارك كارني محافظ المركزي البريطاني ، حيث يلي محاضرة بحلول الساعة 10:00 جرينتش فى العاصمة الأيرلندية دبلن ، من المنتظر أن تحمل تلك التصريحات أدلة جديدة تخص مستقبل رفع أسعار الفائدة البريطانية.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر اخبار الفوركس اليوم وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى