أخبار عاجلة
عبطان يثمن مشاركة العراق في «الرباعية» -
أمين مكة يستقبل الوحداويين -
«تاريخية الإعلام الرياضي» في قلب العروس -
سعود بن عبدالله وكيلاً لمحافظة جدة -

استقرار سلبي لأسعار الفضة مع ارتفاع مؤشر الأمريكي خلال الجلسة الآسيوية

استقرار سلبي لأسعار الفضة مع ارتفاع مؤشر الأمريكي خلال الجلسة الآسيوية
استقرار سلبي لأسعار الفضة مع ارتفاع مؤشر الدولار الأمريكي خلال الجلسة الآسيوية

[real_title] انخفضت العقود الآجلة لأسعار الفضة لتعد بصدد أول خسائر لها في أربعة أيام وسط الاستقرار الإيجابي لمؤشر الأمريكي وفقاً للعلاقة العكسية بينهما على أعتاب بيانات سوق العمل الأمريكي المرتقبة اليوم الجمعة وعقب ساعات من الكشف عن محضر اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح الذي عكس ثقة اعضاء اللجنة الفيدرالية في قوة الاقتصاد الأمريكي وأهمية المضي قدماً في تشديد السياسة النقدية.

 

في تمام الساعة 05:07 صباحاً بتوقيت جرينتش تراجعت العقود الآجلة لأسعار الفضة تسليم 15 أيلول/سبتمبر القادم 0.26% لتتداول حالياً عند 16.05$ للأونصة مقارنة مع الافتتاحية عند 16.09$ للأونصة، وسط ارتفاع مؤشر الأمريكي بنسبة 0.02% إلى مستويات 94.42 مقارنة بالافتتاحية عند 94.39.

 

هذا تتطلع الأسواق حالياَ لما سوف تسفر عنه بيانات سوق العمل الأمريكي والتي قد تعكس استقرار معدلات البطالة عند أدنى مستوى لها منذ أواخر عام 2000 عند 3.8% واستقرار متوسط الدخل في الساعة عند 0.3% دون تغير يذكر عن ما كان عليه في أيار/مايو، وسط التوقعات بأن تعكس قراءة مؤشر التغير في الوظائف للقطاعات عدا الزراعية تباطؤ وتيرة خلق الوظائف إلى نحو 195 ألف وظيفة مضافة مقابل نحو 223 ألف وظيفة مضاقة.

 

ويأتي ذلك عقب ساعات من كشف بنك الاحتياطي الفيدرالي يوم أمس الخميس لتغيب السوق الأمريكي يوم الأربعاء الماضي بسبب عطلة عيد الاستقلال هناك، عن محضر اجتماع اللجنة الفيدرالية الذي عقد في 12-13 حزيران/يونيو والذي قام من خلاله صانعي السياسة النقدية لدى الاحتياطي الفيدرالي بزيادة أسعار الفائدة 25 نقطة أساس لثاني مرة هذا العام إلى ما بين 1.75% و2.00%، الأمر الذي كان متوقعاً من قبل المحللين آنذاك.

 

وأعرب أعضاء اللجنة الفيدرالية من خلال المحضر عن المضي قدماً في تشديد السياسة النقدية وتنامي فرص قيامهم برفع الفائدة على الأموال الفيدرالي أربعة مرات هذا العام مقارنة بالتوقعات السابقة عند ثلاثة مرات مثل العام السابق 2017 في ظلال قوة تعافي الاقتصاد الأمريكي، وذلك مع رفع المشركين في اللجنة الفيدرالية لتوقعاتهم في اجتماعهم الأخير لوتيرة النمو والتضخم ومستقبل أسعار الفائدة وخفض معدلات البطالة للأعوام الثلاثة المقبلة.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر اخبار الفوركس اليوم وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى استقرار إيجابي للعملة الموحدة اليورو لأول مرة في ثلاثة جلسات أمام الدولار الأمريكي