أخبار عاجلة
مليون جنيه مكافأة لأفضل مركز ومدينة في الدقهلية -

استقرار سلبي للدولار الأسترالي أمام الأمريكي خلال الجلسة الآسيوية

استقرار سلبي للدولار الأسترالي أمام الأمريكي خلال الجلسة الآسيوية
استقرار سلبي للدولار الأسترالي أمام الدولار الأمريكي خلال الجلسة الآسيوية

[real_title] تذبذبت الاسترالي في نطاق ضيق مائل نحو التراجع خلال الجلسة الآسيوية لنشهد ارتداده للجلسة الثانية على التوالي من الأعلى له منذ 25 من حزيران/يونيو الماضي أمام الأمريكي على أعتاب البيانات الاقتصادية المرتقبة اليوم الخميس من قبل الاقتصاد الاسترالي ونظيره الاقتصاد الأمريكي الذي تغيب بالأمس بسبب عطلة عيد الاستقلال في الولايات المتحدة الأمريكية.

 

في تمام الساعة 02:24 مساءاً بتوقيت جرينتش انخفض زوج الاسترالي مقابل الأمريكي بنسبة 0.11% إلى مستويات 0.7378 مقارنة بمستويات الافتتاحية عند 0.7386 بعد أن حقق الزوج أدنى مستوى له خلال تداولات الجلسة عند 0.7368، بينما حقق الأعلى له عند 0.7388.

 

هذا تتطلع الأسواق عن الاقتصاد الاسترالي صدور قراءة مؤشر مجموعة الصناعة الأسترالية (AIG) لقطاع الإنشاء لشهر حزيران/يونيو، ويأتي ذلك عقب أظهر قراءة المؤشر ذاته للقطاع اخدمي اتساعاً إلى ما قيمته 63.0 مقابل 59.0 في أيار/مايو الماضي.

 

كما تابعنا أيضا بالأمس عن الاقتصاد الاسترالي الكشف عن قراءة مؤشر مبيعات التجزية والتي أوضحت تباطؤ النمو إلى 0.4% مقابل 0.5% في نيسان/أبريل الماضي، متفوقة على التوقعات عند 0.3% بالتزامن مع أظهر قراءة مؤشر الميزان التجاري اتساع الفائض إلى 827 مليون دولار استرالي مقابل 472 مليون دولار أسترالي في نيسان/أبريل، دون التوقعات التي أشارت لاتساع الفائض إلى 1.21 مليار دولار استرالي.

 

ويأتي ذلك عقب ساعات من إقرار صانعي السياسة النقدية لدى البنك المركزي الاسترالي بتثبيت أسعار الفائدة المرجعية قصيرة الآجل عند 1.50% للاجتماع الحادي والعشرين على التوالي، والكشف عن بيان السياسة النقدية للمركزي الاسترالي الذي دعم التوقعات برفع الفائدة في أواخر العام المقبل 2019.

 

على الصعيد الأخر، تترقب الأسواق عن الاقتصاد الأمريكي في وقت لاحق اليوم الكشف عن محضر اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح الذي عقد في 12-13 حزيران/يونيو والذي قام من خلاله صانعي السياسة النقدية لدى بنك الاحتياطي الفيدرالي بزيادة أسعار الفائدة 25 نقطة أساس لثاني مرة هذا العام إلى ما بين 1.75% و2.00%.

 

الأمر الذي كان متوقعاً من قبل المحللين آنذاك، وسط أعرب أعضاء اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح عن المضي قدماً في تشديد السياسة النقدية خلال الفترة المقبلة وتنامي فرص قيامهم برفع الفائدة على الأموال الفيدرالي أربعة مرات هذا العام مقارنة بالتوقعات السابقة عند ثلاثة مرات مثل العام الماضي 2017.

 

ونود الإشارة لكون محضر اجتماع اللجنة الفيدرالية قد يعطي نظره أوضح لتوجهات وقرارات صانعي السياسة النقدية خلال اجتماعهم الأخير في منتصف الشهر الماضي والذي تضمن الكشف عن توقعات اللجنة لوتيرة النمو والبطالة والتضخم بالإضافة إلى مستقبل أسعار الفائدة للأعوام الثلاثة المقبلة.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر اخبار الفوركس اليوم وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى استقرار إيجابي للعملة الموحدة اليورو لأول مرة في ثلاثة جلسات أمام الدولار الأمريكي