أخبار عاجلة

ارتفاع العملة الملكية الجنية الإسترليني أمام دولار أمريكي خلال الجلسة الأمريكية

ارتفاع العملة الملكية الجنية الإسترليني أمام دولار أمريكي خلال الجلسة الأمريكية
ارتفاع العملة الملكية الجنية الإسترليني أمام دولار أمريكي خلال الجلسة الأمريكية

[real_title] ارتفعت العملة الملكية الجنيه الإسترليني خلال الجلسة الأمريكية أمام الأمريكي عقب التطورات والبيانات الاقتصادية التي تبعنها اليوم الثلاثاء عن الاقتصاد الملكي البريطاني ونظيره الاقتصاد الأمريكي أكبر اقتصاد في العالم، وعلى أعتاب تغيب السوق الأمريكي يوم غداً الأربعاء بسبب عطلة عيد الاستقلال في الرابع من تموز/يوليو الجاري في الولايات المتحدة.

 

في تمام الساعة 04:13 مساءاً بتوقيت جرينتش ارتفع زوج الجنية الإسترليني مقابل الأمريكي بنسبة 0.21% إلى مستويات 1.3171 مقارنة بمستويات الافتتاحية عند 1.3143 بعد أن حقق الزوج أعلى مستوى له خلال تداولات الجلسة عند 1.3207، بينما حقق الأدنى له عند 1.3115.

 

هذا وقد تابعنا عن الاقتصاد الملكي البريطاني الكشف عن قراءة مؤشر مدراء المشتريات للإنشاء والتي أوضحت اتساعاً إلى ما قيمته 53.1 مقابل 52.5 في أيار/مايو الماضي، متفوقة على التوقعات عند 52.6، بالتوامن مع الكشف عن محضر اجتماع البنك المركزي البريطاني وفي أعقاب تصريحات عضو لجنة السياسة النقدية لدى بنك إنجلترا مايكل ساوندرز والتي أعرب من خلالها أن معدلات الفائدة تحتاخ للارتفاع بوتيرة أسرع من المتوقع.

 

كما نوه ساوندرز أن ارتفاعات معدلات الفائدة سوف تكون محدودة وتدريجية، موضحاً أن استجابة السياسة النقدية لتابعيات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي لن تكون تلقائية أو أوتوماتيكية، ومضيفاً أن استطلاعات المصدرين لا تزال إيجابية وأن بنك إنجلترا يراقب بحذر الوضع التجاري العالمي، مع أعربه أن تأثير سوق الأحوال الجوية على الاقتصاد سوف يكون مؤقت وأن الاقتصاد الملكي مستمر في استغلال طاقته الفائضة ومعدل الإجور يرتفع تدريجياً.

 

على الصعيد الأخر، فقد تابعنا عن الاقتصاد الأمريكي صدور قراءة مؤشر طلبات المصانع والتي أظهرت ارتفاعاً 0.4% مقابل تراجع 0.4% في نيسان/أبريل الماضي، متفوقة بذلك على التوقعات، ويأتي ذلك قبل ساعات من تغيب السوق الأمريكي، ووسط ترقب المستثمرين للكشف عن محضر اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح الذي عقد في 12-13 حزيران/يونيو الماضي بعد غداً الخميس.

 

ويذكر أن أعضاء اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح قد قاموا خلال اجتماعهم الأخير في منتصف الشهر الماضي بزيادة أسعار الفائدة 25 نقطة أساس للمرة الثانية هذا العام إلى ما بين 1.75% و2.00%، الأمر الذي كان متوقعاً من قبل المحللين، مع أعربهم عن المضي قدماً في تشديد السياسة النقدية وتنامي فرص قيامهم برفع الفائدة على الأموال الفيدرالي أربعة مرات هذا العام مقارنة بتوقعاتهم السابقة ثلاثة مرات مثل العام السابق 2017.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر اخبار الفوركس اليوم وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق أسعار المستهلكين في نيوزيلندا دون التوقعات خلال الربع الثاني
التالى #المصري اليوم - مال - وزير المالية: أقدّر معاناة المواطنين بسبب ارتفاع الأسعار (فيديو) موجز نيوز