أخبار عاجلة

ارتفاع العملة الملكية الجنية الإسترليني أمام الأمريكي والأنظار على حديث كارني

ارتفاع العملة الملكية الجنية الإسترليني أمام الأمريكي والأنظار على حديث كارني
ارتفاع العملة الملكية الجنية الإسترليني أمام الدولار الأمريكي والأنظار على حديث كارني

[real_title] ارتفعت العملة الملكية الجنيه الإسترليني خلال الجلسة الأمريكية لنشهد ارتدادها من الأدنى في خمسة أشهر أمام الأمريكي عقب التطورات والبيانات الاقتصادية التي تبعنها اليوم الخميس عن الاقتصاد الملكي البريطاني ونظيره الاقتصاد الأمريكي أكبر اقتصاد في العالم وعلى أعتاب حديث محافظ البنك المركزي البريطاني مارك كارني في العشاء السنوي لجمعية الاقتصاديين المحترفين في لندن.

 

في تمام الساعة 05:30 مساءاً بتوقيت جرينتش ارتفع زوج الجنية الإسترليني مقابل الأمريكي بنسبة 0.37% إلى مستويات 1.3397 مقارنة بمستويات الافتتاحية عند 1.3347 بعد أن حقق الزوج أعلى مستوى له خلال تداولات الجلسة عند 1.3422، بينما حقق الأدنى له عند 1.3337.

 

هذا وقد تابعنا عن الاقتصاد البريطاني في وقت سابق اليوم تقديم محافظ بنك إنجلترا مارك كارني الملاحظات الافتتاحية لمنتدى الأسواق من قبل البنك المركزي البريطاني في لندن، قبل أن نشهد صدور قراءة مبيعات التجزئة والتي أظهرت ارتفاعاً 1.6% مقابل تراجع 1.1% في آذار/مارس الماضي، متفوقة على التوقعات التي أشارت لارتفاع 0.8%.

 

على الصعيد الأخر، فقد تابعنا عن الاقتصاد الأمريكي صدور القراءة الأسبوعية لمؤشر طلبات الإعانة والتي أظهرت ارتفاعاً بواقع 9 ألف طلب إلى نحو 234 ألف طلب مقابل نحو 223 ألف طلب، بخلاف التوقعات عند نحو 220 ألف طلب،  كما أوضحت قراءة طلبات الإعانة المستمرة للأسبوع المنقضي في 12 من أيار/مايو الجاري ارتفاعاً بواقع 29 ألف طلب لنحو 1,741 ألف طلب مقابل نحو 1,712 ألف طلب، دون التوقعات عند نحو 1,746 ألف طلب.

 

وجاء ذلك قبل أن نشهد الكشف عن بيانات سوق الإسكان مع صدور قراءة مؤشر أسعار المنازل والتي أظهرت تباطؤ وتيرة النمو إلى 0.1% مقابل 0.6% في شباط/فبراير الماضي، دون التوقعات عند 0.5%، وصدور قراءة مؤشر مبيعات المنازل القائمة والتي أوضحت تراجعاً 2.5% إلى 5.46 مليون منزل مقابل ارتفاع 1.1% عند 5.60 مليون منزل في آذار/مارس الماضي، أسوء من التوقعات التي أشارت لتراجع 0.9% عند 5.55 مليون منزل.

 

وصولاً إلى حديث عضو اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح ورئيس بنك أتلانتا الاحتياطي الفيدرالي رافاييل بوستك في دالاس والذي أعرب من خلاله أن رفع الفائدة بواقع ثلاثة مرات هذا العام يعد ملائماً، موضحاً أن مستويات الفائدة الطبيعية على الأموال الفيدرالية تتراوح ما بين 2.25% و2.75%، ومضيفاً أن ارتفاعات أسعار النفط الخام الأخيرة سوف يكون لها تأثير ملحوظ على الاقتصاد الأمريكي.

 

وفي نفس السياق، فقد نوه بوستك أن قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بإلغاء القمة المشتركة له مع زعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون في 12 من حزيران/يونيو المقبل في سنغافورا، وذلك "بناءاً على الغضب الهائل والعداء المفتوح" في بيان كين الأخير على حد وصف ترامب في الخطاب الذي أرسله إلى كيم، قد يخلق المزيد من التوترات خلال الفترة المقبلة.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر اخبار الفوركس اليوم وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى