أخبار عاجلة

غياب البيانات الاقتصادية عن منطقة اليورو يدفع العملة الأوروبية الموحدة إلى الاستقرار

غياب البيانات الاقتصادية عن منطقة اليورو يدفع العملة الأوروبية الموحدة إلى الاستقرار
غياب البيانات الاقتصادية عن منطقة اليورو يدفع العملة الأوروبية الموحدة إلى الاستقرار

[real_title] شهد اليورو تحركات ضعيفة خلال الجلسة الأسيوية اليوم الجمعة مع ختام تداولات الأسبوع، وذلك في ظل غياب البيانات الاقتصادية عن منطقة اليورو لتعود العملة الأوروبية الموحدة إلى التحركات العرضية بعد تسجيل ارتفاع يوم أمس.

 

الأمريكي تراجع خلال تداولات الأمس مقابل العملات الرئيسية متأثراً بالبيانات الأقل من المتوقع عن معدلات التضخم الأمريكية، وهو ما ساعد اليورو والعملات الرئيسية الأخرى على التعافي من ادنى مستوياتها.

 

بينما تظل التوقعات متضاربة بشأن مستقبل أسعار الفائدة الأمريكية فنجد أن توقعات قيام البنك الاحتياطي الفدرالي برفع أسعار الفائدة خلال اجتماعه المقبل في شهر يونيو / حزيران قد بدأت في التراجع بعد بيانات التضخم الأخيرة.

 

يتداول زوج اليورو مقابل حالياً عند المستوى 1.1914 وذلك بعد أن سجل أعلى مستوى عند 1.1924 وأدنى مستوى عند 1.1911 وكان قد افتتح جلسة اليوم عند المستوى 1.1914.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر اخبار الفوركس اليوم وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى استقرار إيجابي للعملة الموحدة اليورو لأول مرة في ثلاثة جلسات أمام الدولار الأمريكي