أخبار عاجلة

#المصري اليوم - مال - ردود فعل متباينة حول قرار «الصناعة» باستيراد السيارات الكهربائية موجز نيوز

#المصري اليوم - مال - ردود فعل متباينة حول قرار «الصناعة» باستيراد السيارات الكهربائية موجز نيوز
#المصري اليوم - مال - ردود فعل متباينة حول قرار «الصناعة» باستيراد السيارات الكهربائية موجز نيوز

ردود فعل متباينة حول قرار «الصناعة» باستيراد السيارات الكهربائية

اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد

تباينت ردود الفعل حول قرار وزير التجارة والصناعة بالسماح باستيراد السيارات الكهربائية، بهدف الحفاظ على البيئة من التلوث، مع منح تسهيلات فى الاستيراد لتشجيع المواطنين على الاعتماد على هذه النوعية من السيارات، من خلال السماح باستيراد سيارات مستعملة بما لا يزيد على 3 سنوات، فضلا عن الإعفاء التام من الجمارك.

ورحب صناع القرار بهذا الإجراء، مؤكدين أنه لن يؤثر على صناعة السيارات، بل على العكس ربما يفتح لمجالات جديدة من الاستثمار، منها تصنيع البطاريات الكهربائية ومراكز للصيانة وتصنيع الأجزاء.

وأبدى اتحاد الغرف التجارية اعتراضه على إصدار القرار دون دراسة كافية، حول إمكانية استيعاب هذه السيارات فى السوق المصرية، خاصة أنها مرتفعة التكلفة ولا تتناسب مع الوضع الاقتصادى الحالى.

وقال حمدى عبدالعزيز، عضو مجلس إدارة غرفة الصناعات الهندسية، إن السماح باستيراد هذه النوعية من السيارات يسمح لمصر بالاتجاه الحديث العالمى نحو التوسع فى الاعتماد على الطاقة الكهربائية، بدلا من الطاقة التقليدية من البنزين.

وأضاف «عبدالعزيز»، فى تصريحات خاصة لـ«المصرى اليوم»، أن القرار سيسهم فى تخفيف دعم الطاقة على الدولة، موضحا أن الدولة مازالت تتحمل دعما يصل لنحو 60% من سعر البنزين، فى الوقت الذى اقتربت فيه من تحرير أسعار الكهرباء، وبالتالى التوسع فى استخدام الكهرباء على حساب الحد من البنزين، سيسهم فى تقليص أعباء الدولة من الدعم، بالإضافة للهدف الأساسى وهو الحفاظ على نظافة البيئة.

ونفى أن يكون هناك أى تاثير سلبى على صناعة السيارات فى مصر، موضحا أن هناك اختلافا واضحا بين فتح باب استيراد السيارات الكهربائية، وتمكين المصريين من استخدامها من خلال منح تسهيلات جمركية والاستمرار فى تشجيع صناعة السيارات، وضخ استثمارات فيها.

من جانبه، أبدى عفت عبدالعاطى، رئيس شعبة السيارات باتحاد الغرف التجارية، اعتراضه على إصدار القرار بدون مناقشته مع الاتحاد، لمعرفة كل الجوانب المتعلقة به.

وأضاف أن هناك عددا من التساؤلات تحتاج لأجوبة، وأهمها أن هذه النوعية من السيارات مرتفعة السعر بصورة كبيرة، ولا تتناسب مع المستهلك المصرى.

وأوضح أن فتح باب استيراد السيارات المستعلمة يتعارض مع توجه الدولة نحو تشجيع صناعة السيارات فى مصر وتوفير فرص عمل.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر المصري اليوم وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق الجنيه الإسترليني يعمق خسائره لأدنى مستوى فى أسبوعين مع تراجع احتمالات الفائدة
التالى ارتفاع مبيعات التجزئة الكندية طبقا للتوقعات