أخبار عاجلة

استقرار إيجابي للعملة الموحدة اليورو أمام الأمريكي في أخر جلسات الأسبوع

استقرار إيجابي للعملة الموحدة اليورو أمام الأمريكي في أخر جلسات الأسبوع
استقرار إيجابي للعملة الموحدة اليورو أمام الدولار الأمريكي في أخر جلسات الأسبوع

[real_title] ارتفعت العملة الموحدة لمنطقة الاتحاد الأوروبي اليورو خلال الجلسة الأمريكية لنشهد ارتدادها من الأدنى لها منذ الخامس من آذار/مارس الجاري أمام الأمريكي عقب التطورات والبيانات الاقتصادية التي تبعنها اليوم الجمعة عن اقتصاديات منطقة اليورو والاقتصاد الأمريكي أكبر اقتصاد في العالم.

 

في تمام الساعة 04:22 مساءاً بتوقيت جرينتش ارتفع زوج اليورو مقابل الأمريكي بنسبة 0.12% إلى مستويات 1.2327 مقارنة بالافتتاحية عند 1.2312 بعد أن حقق الزوج أعلى مستوى له خلال تداولات الجلسة عند 1.2334، بينما حقق الأدنى له عند 1.2273.

 

هذا وقد تابعنا عن أكبر اقتصاديات منطقة اليورو ألمانيا صدور قراءة الإنتاج الصناعي والتي أظهرت تقلص التراجع إلى 0.1% مقابل 0.5% في كانون الأول/ديسمبر الماضي، بخلاف التوقعات التي أشارت إلى ارتفاع 0.6%، وجاء ذلك بالتزامن مع صدور قراءة الميزان التجاري الألماني والتي أظهرت استقرار الفائض عند 21.3 مليار يورو  دون تغير يذكر عن ما كان عليه في كانون الأول/ديسمبر، متفوقاً بذلك على التوقعات عند فائض 21.2 مليار يورو.

 

وجاء ذلك قبل أن نشهد عن ثاني أكبر اقتصاديات منطقة اليورو فرنسا الكشف عن قراءة الإنتاج الصناعي والتي أظهرت تراجعاً بنسبة 2.0% مقابل ارتفاع بنسبة 0.2% في كانون الأول/ديسمبر، لتعد بذلك أسوء من التوقعات التي أشارت لتراجع بنسبة 0.2%، وذلك بالتزامن مع صدور قراءة نتائج الموازنة العامية للحكومة الفرنسية والتي أظهرت تقلص العجز إلى 10.8 مليار يورو مقابل 67.8 مليار يورو في كانون الأول/ديسمبر.

 

بخلاف ذلك، فقد تابعنا أيضا في وقت سابق اليوم تصريحات المفوضة الأوروبية للشؤون التجارية سيسليا مالمستروم والتي نوهت من خلالها أنه من المتوقع إعفاء الاتحاد الأوروبي من تطبيق التعريفات الجمركية الأمريكية الجديدة وأن الاتحاد ينتظر المزيد من التوضيح من جانب الرئيس الأمريكي حيال التعريفات الجمركية، موضحة أن الاتحاد لا يزال تعتقد أن قرار التعريفات الجمركية سيء وسوف يضر بالاقتصاد العالمي.

 

كما أفادت مالمستروم أن الاتحاد الأوروبي لا يمثل تهديد للأمن الأمريكي وبالتالي نتوقع الإعفاء من تطبيق تلك التعريفات، وفي نفس السياق، رحبت المفوضية الأوروبية أيضا في وقت سابق اليوم بإمكانية إجراء المفاوضات المباشرة بين الولايات المتحدة الأمريكية وكوريا الشمالية والتطورات الإيجابية لحل الأزمة في شبة الجزيرة الكورية وإعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب موافقته على التفاوض مع نظيره زعيم كوريا الشمالية.

 

ويأتي ذلك عقب ساعات من فعليات اجتماع البنك المركزي الأوروبي والذي تم الإقرار من خلاله بالبقاء على أسعار الفائدة عند مستوياتها الصفرية وتثبيت معدل الإقراض الهامشي عند 0.25% مع البقاء على معدل الفائدة على الودائع سلبية -0.40% بالإضافة إلى المضي قدماً في برنامج التيسير الكمي حتى أيلول/سبتمبر المقبل بواقع 30 مليار يورو شهرياً وسط التأكيد على أنه قد يتم تمديد أمد البرنامج إذا ما استدعى الأمر لذلك.

 

وحديث محافظ البنك المركزي الأوروبي ماريو دراغي خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد عقب الاجتماع يوم أمس الخميس والذي أعرب دراغي من خلاله أنه تم الإبقاء على السياسة النقدية خلال اجتماع المركزي الأوروبي وأنه من المتوقع البقاء على الفائدة عند مستوياتها الصفرية الحالية لفترة مطولة حتى الانتهاء من برنامج التيسير النقدي، مضيفاً أن البيانات الاقتصادية تؤكد قوة وتوسع التعافي الاقتصادي بمنطقة اليورو.

 

على الصعيد الأخر، فقد تابعنا عن الاقتصاد الأمريكي الكشف عن بيانات سوق العمل لشهر شباط/فبراير والتي أظهرت استقرار معدلات البطالة للشهر الخامس على التوالي عند أدنى مستوياته منذ مطلع عام 2001 عند نسبة 4.1%، بخلاف التوقعات التي أشارت لتراجعها لنسبة 4.0%، بينما أوضحت قراءة مؤشر متوسط الدخل في الساعة تباطؤ وتيرة النمو إلى 0.1% مقابل 0.3% في كانون الثاني/يناير، أسوء من التوقعات عند 0.2%.

 

وفي نفس السياق، فقد تابعنا أيضا صدور قراءة مؤشر التغير في وظائف القطاعات عدا الزراعية والتي أظهر تسارع وتيرة خلق الوظائف إلى 313 ألف مقابل 239 ألف وظيفة مضافة في كانون الثاني/يناير، بخلاف التوقعات عند 205 ألف وظيفة مضافة، وجاء ذلك قبل أن نشهد صدور القراءة النهائية لمؤشر مخزونات الجملة والتي أظهرت ارتفاعاً إلى 0.8% مقارنة بالقراءة الأولية لشهر كانون الثاني/يناير ومقابل 0.4% في كانون الأول/ديسمبر الماضي.

 

بخلاف ذلك، فقد تابعنا في وقت سابق اليوم تصريحات وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون والتي أعرب من خلالها أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قرر بنفسه إجراء محادثات مع زعيم كوريا الشمالية، موضحاً أن ترامب قد أكد مسبقاً على أنه مستعد للحوار ويرغب في لقاء زعيم كوريا الشمالية عندما تكون الظروف مواتية ومضيفاً أن إجراء هذه المحادثات المباشرة سوف تستغرق بعض الأسابيع من أجل الترتيب لها بشكل جيد.

 

كما أكد تيلرسون أن واشنطون تفاجأت بموقف زعيم كوريا الشمالية خلال محادثاته مع وفد زائر من كوريا الجنوبية، إلا أنه يوضح أن زعيم كوريا الشمالية يرغب في إجراء محادثات مع الولايات المتحدة بشكل مباشر، ومن المترقب أن يجتمع كل من الرئيس الأمريكي ترامب ونظيره زعيم كوريا الشمالية قي أيار/مايو المقبل، الأمر الذي يعكس بوادر انفراجه في أزمة ملف كوريا الشمالية النووي التي تصاعدت بشكل ملحوظ مؤخراً.

 

ويأتي ذلك عقب ساعات من توقيع الرئيس الأمريكي على فرض تعريفات جمركية على واردات الصلب 25% والألمونيوم 10% سوف يتم تطبيقها خلال 15 يومياً والإعلان عن استثناء كندا والمكسيك منها لمدة 30 يوم، مما يفتح المجال أمام انضمام دول أخرى لهما في ذلك الاستثناء، وفي أعقاب أعرب وزير الخزانة الأمريكية ستيفن مينوشن أن بيانات التوظيف كانت قوية وأنه يتم حالية دراسة خطط أولية للضرائب المتبادلة مع الكونجرس مع أعربه أن وزارة التجارة سوف تصدر بياناً مفصلاً حول استثناءات التعريفات الجمركية.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر اخبار الفوركس اليوم وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى أهم التطبيقات الاستثمارية الأكثر انتشارا