أخبار عاجلة

وزير الري يزور محطات الرفع وشبكات الترع والمصارف في غرب الدلتا

وزير الري يزور محطات الرفع وشبكات الترع والمصارف في غرب الدلتا
وزير الري يزور محطات الرفع وشبكات الترع والمصارف في غرب الدلتا

وزير الري يزور محطات الرفع وشبكات الترع والمصارف في غرب الدلتا

أجرى الدكتور محمد عبد العاطي، وزير الموارد المائية والري، جولة تفقدية لمحطات الرفع وشبكة المصارف والترع بغرب الدلتا، يرافقه كل من اللواء هشام آمنة، محافظ ، والدكتور عبد العزيز قنصوة، محافظ الإسكندرية، وقيادات الري والصرف ومصلحة الميكانيكا والكهرباء، للوقوف على استعدادات الوزارة في المحافظتين، واللتان تعدان من أكثر المحافظات تعرضًا للأمطار والنوات، في ظل ما تشهده البلاد حاليا من موجة تقلبات في المناخ، وفي ضوء التنبؤات الجوية وتوقعات بسقوط أمطار غزيرة قد تصل لحد السيول.

بدأت الجولة بالمرور على محطة صرف الخيري بمحافظة ، والتى تخدم زمام صرف قدره 57 ألف فدان، وتستوعب رفع 2 مليون متر مكعب يومى بجانب ما ترفعه وحدات الطوارئ التي تمت إضافتها في حالة السيول لرفع نصف مليون متر مكعب إضافيا بتكلفة 3 ملايين جنيه، وتقوم برفع المياه إلى مصرف إدكو الرئيسي.

كما قام وزير الري بالمرور على محطة الخيرى الجديدة والتى يتم تمويلها من صندوق تحيا مصر ضمن الخطة العاجلة باستثمارات قدرها 250 مليون جنيه، ثم المرور على محطة صرف حلق الجمل والتى تخدم زماما قدره 56 ألف فدان وتستوعب رفع 2 مليون متر مكعب يومى، بالإضافة إلى رفع نصف مليون متر مكعب من خلال 5 وحدات طوارئ إضافية بتكلفة قدرها 4 ملايين جنيه، ثم تلا ذلك المرور على محطة صرف إدكو والتى تخدم زمام 24 ألف فدان بطاقة رفع قدرها مليون و300 ألف متر مكعب يومى، بالإضافة إلى رفع 250 ألف متر مكعب من خلال 3 وحدات طوارئ إضافية بتكلفة 5.2 مليون جنيه.

وتوجه الدكتور محمد عبد العاطى ومرافقوه إلى محافظة الإسكندرية، حيث تفقد محطة صرف الطابية والتى تخدم زمام 45 ألف فدان و21 مصنع وشركة بمناطق أبو قير والبيضا وكفر الدوار، منها شركة أبو قير للأسمدة وصباغى البيضا وراكتا، و ستوعب رفع ثلاثة ملايين ونصف المليون متر مكعب يومى، بالإضافة إلى 750 ألف متر إضافى من خلال 5 وحدات طوارئ كهرباء إضافية وديزل بتكلفة قدرها 7 ملايين جنيه نظرًا لأهمية المحطة، حيث اطمأن الوزير على جاهزية المحطة ووحدات الطوارئ، وتم عمل مناورة لتشغيل وحدات الطوارئ والتأكد من جاهزيتها ثم تم المرور على محطتى القلعة 1، 2 والتى تخدم زمام 9 آلاف فدان بجانب مليون مكعب من الصرف الصحى من المحطة الشرقية وتستوعب المحطتين رفع مليون ونصف المليون متر مكعب يومى، بجانب نصف مليون متر مكعب يتم رفعها بوحدات الطوارئ التى تمت إضافتها بالمحطة بتكلفة 4 ملايين جنيه.

وفى ختام جولته، تفقد عبد العاطى محطتى المكس 1، 2، واللتان تعدان من أهم المحطات، حيث تقوم برفع المياه المنصرفة من مصرف العموم إلى البحر المتوسط بطاقة كلية تصل إلى 13 مليون متر مكعب يومى، وخدمة زمام قدرة 240 ألف فدان، حيث اطمأن على جاهزية الوحدات وقدرة المحطة على رفع التصرفات المطلوبة بعد توسعة مجرى الطرد وإزالة التعديات الخاصة بالصيادين، وخلال المرور تم تجربة وعمل مناورة لوحدتى التوليد قدرة 5 ميجا ف أ بتكلفة قدرها 35 مليون جنيه والموجودة لتشغيل المحطتين في حالة تعطل الخطوط الكهربائية الثلاثة.

وجه وزير الري الشكر للمحافظين وجميع أجهزة الوزارة بمنطقة غرب الدلتا وباقي محافظات الجمهورية، وأكد أهمية التنسيق والتعاون مع المحافظين ووحدات الإدارة المحلية وجميع أجهزة الدولة المعنية لتوحيد الجهود والتعامل برؤية متكاملة للحد من آثار السيول المتوقعة.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر صدي البلد وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق الجمعة “عنيك في عنينا” تكشف عن مسببات العمى بقرية سنهوت بالشرقية - موجز نيوز
التالى بالمستندات.. وصول جثمان المصري المقتول داخل مزرعة بالسعودية اليوم