أخبار عاجلة
المرور تواصل تطبيق قرار حظر سير النقل على الدائري -
ضبط ربة منزل قبل سرقتها شقة بالوراق -

"كلنا معاك" تنظم أكبر مؤتمر في بحضور جماهيري حاشد.. صور

"كلنا معاك" تنظم أكبر مؤتمر في بحضور جماهيري حاشد.. صور
"كلنا معاك" تنظم أكبر مؤتمر في القاهرة بحضور جماهيري حاشد.. صور

"كلنا معاك" تنظم أكبر مؤتمر في بحضور جماهيري حاشد.. صور

نظمت حملة "كلنا معاك من أجل مصر" تحت رعاية أمينها العام المهندس محمد هيبة، أكبر مؤتمر لها بالقاهرة بسوق السيارات بمدينة نصر، وسط حضور جماهيري حاشد من جانب أعضاء حى غرب مدينة نصر، بحضور الأمين العام للحملة بالحي الدكتور مرعي خليفة وأمين منطقة شرق خالد السعيد وعدد من القيادات التنفيذية بالحملة.

رددت الجماهير حتى ساعات متأخرة من ليلة أمس في احتفال كرنفالي مصحوب بالموسيقى والغناء الوطني؛ عبارات التأييد الحماسية للرئيس عبدالفتاح مصحوبة بنشيد الصاعقة "قالوا ايه" ، مؤكدين على أهمية النزول للانتخابات الرئاسية ردا للجميل، في أيام 26،27،28 مارس الحالي في إشارة إلى الاصطفاف الوطني.

وأعرب المجتمعون عن الرضا الكامل عن أداء الرئيس خلال السنوات الأربع الماضية من جانب المصريين، وذلك عبر رسالة قوية يردون بها على قوى الغرب المغرضة التي تحاول النيل من مصر وهى تصنع مستقبلها، جنبا إلى جنب مع حملتها ضد الإرهاب الدولي من خلال عملية سيناء 2018، وأشادت الجماهير بكثافة التصويت من جانب المصريين بالخارج.

ومن جانبه قال الدكتور فتحي الشرقاوي مقرر المؤتمر، إننا واثقون في الشعب المصري الذي قرر أن يرد الجميل للرئيس وهذا البلد الطيب الذي قدم خيرة شبابه كشهداء في سبيل حماية ترابه المقدس، مشيرا إلى أننا الآن بحاجة لتكثيف جهودنا في أيام الوفاء لإنسان حمل على عاتقه مسؤولية الحماية والانحياز للبسطاء، واستطاع بعزيمته القوية أن ينتشل هذا الوطن من مؤامرات داخلية وخارجية تحاك ضده يوميا بلا رحمة وهوادة.

وخاطب الدكتور مرعي خليفة أمين عام حملة "كلنا معاك من أجل مصر" بحي غرب مدينة نصر، جماهير المدينة التي تضم أكبر كتلة تصويتية على مستوى (600 ألف صوت) بضرورة التواجد أيام الانتخابات الثلاثة وبكثافة توازي حب هذا الشعب لرئيسه البطل الذي أنقذ مصر من سيناريو الإخوان الأسود في ثورة 30 يونيو.

وشدد "خليفة" على أنه ينبغي على كل مصري أن يكون جندي في الميدان أيام 26،27،28 مارس ، فلسنا أقل من جنود والشرطة الذين يبذلون الغالي والنفيس من أرواحهم ودمائهم فداء لمصر، كي نثبت نحن المصريون أننا على قدر المسئولية تجاه وطننا ورئيسنا الذي يبذل جهودا مضنية، ويسهر على أمن وسلامة مواطنيه، فلا ضير من ان نقطع من أوقاتنا بعض الساعات كي نرد له الجميل الذي يستحقه منا، جميل لمن كان سندا قويا لنا في كل الأزمات التي مرت بمصر خلال أربع سنوات مضيئة بالإنجازات.

ومن جهته أكد الدكتور خالد السعيد أمين حملة "كلنا معاك من أجل مصر" بشرق مدينة نصر، إن الفترة الزمنية التي استغرقها في تحقيق الإنجازات تعد فترة قياسية في التاريخ المصري الحديث، لذا نتمنى على الشعب المصري أن يكون على مستوى الحدث بتأكيد حضوره أيام الانتخابات، ودعونا من الحديث المكرر عن ارتفاع الأسعار وغيره من أمور تثبط من عزيمة الجماهير، ولننظر إلى دول من حولنا أصبحت مجرد ذكرى بين الأمم والشعوب، فالأسعار يمكن أن تكون أزمة وتزول لكن الأوطان باقية لازوال لها طالما هناك عين حكيمة تحرسها.

وعن تجربة في قهر "فيروس سي" تحدث الدكتور يحيى الشاذلي أستاذ الكبد، قائلا : لقد بدأت منظمومة التغلب على هذا الفيروس اللعين منذ 2011، بالحبة الصفراء وغيرها من عقاقير لم تشفى جراح المرضى، ولم نحقق بسببها أي إنجاز يذكر سوى في عهد الرئيس الذي اجتمع بعلماء وأطباء مصر وألزمهم بضرورة المواجهة والبدء بعلاج جديد يشفي مليون مصري في أول سنة، وقد تم بالفعل بما يشبه المعجزة، ولكنه عاد وكرر تعليماته بضرورة شفاء كل المصريين، وعلى الفور تم وضع خطة لثلاث سنوات يجري خلالها مسح شامل لكافة أقاليم، ونحن نصارع الزمن بفضل إصراره كي نعلن بعدها خلو مصر من فيروس سي، ومن أجل ذلك لابد أن نمنح فترة رئاسية ثانية كي يتحقق حلمه في شفاء كل المصريين.

وقال الفنان "عزب شو" في معرض حديثه عن صيحة الشعب المصري التي يرددها يوميا "تحيا مصر"، إننا نعيش مرحلة خطيرة من حياتنا نظرا لوجود مغرضين ومشككين وكارهين لكل إنجاز في هذا الوطن، ولذلك فهم يحرضون على عدم النزول في الانتخابات.

وكان لرجال الدين كلمتهم الفصل في قضية النزول للانتخابات ، حيث أكد الدكتور محمد ندا مدير الأوقاف بشرق مدينة نصر، على ضرورة توجيه صفعة على وجه كل المشككين والكارهين من أعداء البلد ، لأن ذلك واجب ديني ووطني تجاه مؤامرات إسقاط مصر ، والتي تعني اسقاطا كاملا لكل الوطن العربي، فهكذا يريدون الخراب لأمتنا عندما تفننون بأساليب شيطانية في تثبيط همم أبناء الجيش والشرطة الذين ضربوا أروع الأمثلة في الفداء للوطن.

وجاءت كلمة القس دنيال ميلاد، مؤكدة على أن مصر نسيج وطني واحد وعلينا أن نساند الرئيس مع ميلاد جديد لمصر القوية الحديثة كدولة مدنية يعيش على ترابها شعب طيب وكريم، وحتى يتسني لهذا المولود أن يكبر يوما تلو الآخر لابد من الاصطفاف حول الرئيس، الذي يبذل جهدا مضنيا في سبيل رفعة بلاده .. تحيا مصر بشعبها ورئيسها عبد الفتاح صاحب الإنجازات العظيمة التي سيشهدها التاريخ ويسجلها بحروف من نور.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر صدي البلد وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى نائب اتحاد العمال: مشروع قانون يطور المعاشات والتأمينات