أخبار عاجلة

طارق محمود يشيد بقرار الجامعة العربية باعتبار حزب الله منظمة إرهابية‎

طارق محمود يشيد بقرار الجامعة العربية باعتبار حزب الله منظمة إرهابية‎
طارق محمود يشيد بقرار الجامعة العربية باعتبار حزب الله منظمة إرهابية‎
أشاد طارق محمود المحامي بالنقض والدستورية العليا بقرار مجلس جامعة الدول العربية، الجمعة، في ختام أعمال دورته الـ 145 على مستوى وزراء الخارجية العرب بالقاهرة، بإعتبار حزب الله اللبناني "منظمة إرهابية".

وصرح محمود أن هذا القرار جاء متأخرًا ولكنه كان متوقع مؤكدًا أن الجناح العسكري لحزب الله ارتكب أعمالا معادية للدول العربية وعلى رأسها الدولة المصرية وأنه سبق وأن صدر أحكام بالإدانة ضد 26 متهما من الجناح العسكرى لحزب الله اللبنانى في قضايا تمس الأمن القومي المصري.

وأشار الي أنه قد ثبت من خلال التحقيقات تورط تلك العناصر فى ارتكاب أعمال عدائية ضد الدولة المصرية كإستهداف السفن والبوارج العابرة بقناة والسائحين الأجانب والقيام بتدريبات عسكرية وأعمال رصد ومراقبة للأماكن العسكرية والإستراتيجية وحفر أنفاق بين مصر وغزة على الحدود الشرقية لتهريب المتفجرات والأسلحة والذخائر .

وأضاف أنه قد تقدم ببلاغ الي النائب العام قيد تحت رقم 13276 لسنة 2017 طالب فيه بإدراج الجناح العسكري لحزب الله اللبناني وقياداته وأعضائه على قوائم الكيانات الإرهابية.

وأكد أنه قد ثبت قيامهم بارتكاب جرائم التزوير فى جوازات السفر لتمكين كوادر الجناح العسكرى لحزب الله من الدخول للأراضى المصرية لارتكاب جرائمهم . كما أدينوا أيضا بتلقى تعليمات وأوامر من قيادات الجناح العسكرى لحزب الله بلبنان لتنفيذ أعمال إرهابية تم الإعداد لها مسبقًا لإحداث فوضى فى الشارع المصرى فى ذلك الوقت.

وأوضح طارق محمود أن الجرائم التي ارتكبتها حزب الله وانتهاكات السيادة المصرية فى حادث اقتحام السجون المصرية بمشاركة حزب الله مع منظمة حماس الإرهابية حيث اقتحمت تلك العناصر سجن وادى النطرون فى 28 يناير 2011 وتمكنا من تهريب قيادات حماس المحبوسه داخل السجن على ذمة قضايا إرهاب وكذلك قيادات الجناح العسكرى بحزب الله وذلك بعد ان تم قتل العديد من الضباط والجنود المكلفين بحراسة السجن , وفور تهريبهم ظهر تلك القيادات فى مؤتمر كبير حشد له حزب الله بالبنان وكان على رأس تلك القيادات القيادى بالجناح العسكرى محمد يوسف منصور والمعروف باسم سامى شهاب وهو من المطلوب فى قضايا لدى القضاء المصرى .

وأكد طارق محمود في بلاغه بأن الأمن القومى المصرى جزء لا يتجزأ من الأمن القومى العربى مضيفًا بأن الجناح العسكرى لحزب الله اللبنانى والذى يعد من الأدوات المباشرة لتنفيذ السياسة الإيرانية والتى تهدف الى بسط نفوذها على منطقة الشرق الأوسط وإثارة الفتنة والاضطرابات السياسية وزعزعة الاستقرار الداخلى لهذه الدول وبذلك يعد من الأدوات الرئيسية التى يستخدمها النظام الايرانى لتنفيذ مخططات مشبوهة فى المنطقة.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر صدي البلد وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى 500 ألف جنيه إعانات مالية لضحايا مسجد الروضة