أخبار عاجلة

هل يلجأ البنك المركزي لتقليل وتيرة خفض الفائدة؟.. بلومبرج تجيب

هل يلجأ البنك المركزي لتقليل وتيرة خفض الفائدة؟.. بلومبرج تجيب
هل يلجأ البنك المركزي لتقليل وتيرة خفض الفائدة؟.. بلومبرج تجيب

[real_title] كشفت مذكرة نشرتها وكالة بلومبرج، أن يلجأ البنك المركزي المصري، إلى تقليل وتيرة خفض الفائدة هذا العام في محاولة لدعم استثمارات المحافظ الأجنبية.

 

المذكرة التي أصدرتها المجموعة المالية هيرميس ونشرتها بلومبرج، أوضحت أنه من المرجح أن يقلل البنك وتيرة الخفض، ضمن محاولاته لدعم الجنيه والحفاظ على قوة تجارة الفائدة.

 

وبسبب تراجع التضخم في النصف الثاني من 2019، تمكن البنك المركزي من خفض أسعار الفائدة بمقدار 450 نقطة أساس على مدار العام الماضي، لكن محللي المجموعة المالية محمد أبو باشا ومصطفى البقلي يعتقدان أنه من الجيد أن تصل النسبة إلى ربع المطروح في 2020.

 

ويسعى مسؤولو البنك إلى "مواصلة تقديم أسعار جيدة لتجار الفائدة، لما لهم من أهمية في تأمين مستقبل جيد للجنيه"، وفقا لأبو باشا والبقلي.

 

لكن هناك طرقا أخرى يمكن أن تنتهجها مصر لتحفيز الاقتراض: منها أن يتحول البنك المركزي إلى عمليات السوق المفتوحة لضخ السيولة في النظام المصرفي، مما يسمح له بتشجيع الإقراض والاستثمار مع تقليص دورة خفض الفائدة في الوقت ذاته.

 

في ضوء ذلك، فإن احتمالات التثبيت والتخفيض متساوية عندما يجتمع البنك المركزي في الأسبوع المقبل.

 

وقالت شعاع للأوراق المالية في مذكرة بحثية أصدرتها: إن الوقت أصبح مواتيا بالنسبة للبنك المركزي كي يخفض الاحتياطي الإلزامي لودائع البنوك، وهو ما من شأنه السماح للبنوك التجارية بزيادة المعروض النقدي في السوق.

 

وكان عدد من المحللين توقعوا في أكتوبر الماضي أن يقدم المركزي على تخفيض الاحتياطي الإلزامي بما يتيح للبنوك إقراض نسبة أكبر من الودائع لديها.

 

استمرار ارتفاع الجنيه أمام منذ نهاية العام الماضي، إذ ارتفع تداوله من 16 جنيها للدولار إلى 15.66 جنيه، وهو مستوى لم نشهده منذ 17 نوفمبر 2016، بعد أسبوعين من قرار التعويم. وارتفع الجنيه بنحو 13% مقابل منذ بداية عام 2019.

 

ويُعزى ذلك إلى زيادة التدفقات الأجنبية في سندات العملة المحلية، التي ارتفعت بنسبة 3.7% مقابل هذا العام، أي في حدود أربعة أضعاف متوسط العائد في الأسواق الناشئة، وفقا لمؤشرات بلومبرج باركليز.

 

توقعات بمزيد من التراجع للدولار: توقع دويتشه بنك أن يستمر تراجع إلى 15.50 جنيه مع نهاية النصف الأول من 2020، حتى يصل إلى 15 جنيها بحلول نهاية العام، وفق تقرير صادر عن البنك.

النص الأصلي

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر مصر العربية وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق فيديو| اسعار الحديد والاسمنت اليوم الجمعة 14-2-2020
التالى بسبب ديون 111 مليون دولار.. هل تخرج «دانة غاز» من مصر قريبًا؟