أخبار عاجلة
كندا.. 3.2 مليون مواطن يعيشون تحت خط الفقر -

أبريل.. هل يكون آخر موعد لعودة السياحة الروسية إلى ؟

أبريل.. هل يكون آخر موعد لعودة السياحة الروسية إلى ؟
أبريل.. هل يكون آخر موعد لعودة السياحة الروسية إلى شرم الشيخ؟

[real_title] موعد جديد، حدده خبراء قطاع الطيران الروس، بشأن عودة استئناف الرحلات الجوية الروسية إلى منتجعات البحر الأحمر، مشيرين إلى أنه سيكون ممكنًا في أواخر أبريل أو أوائل مايو.

 

وأوضح الخبراء وفق ما ذكره اتحاد مشغلي الرحلات الروسية، أن عودة الرحلات ممكنة خلال هذا التوقيت، حال اجتاز مطار الدولي الفحص الذي يجريه وفد من خبراء الأمن والطيران الروس حاليا على الإجراءات الأمنية بالمطار.

 

وأشاد الوفد بأعمال التطوير التي تمت بالمبنى رقم 2، ما زاد من التفاؤل بأن تحذو موسكو حذو بريطانيا وتستأنف الرحلات.

 

شهرين إلى ثلاثة أشهر: وقال أحد الخبراء في التقرير الذي نشره موقع الاتحاد الروسي إنه في حالة حدوث اجتياز الفحص فإن إجراءات استئناف الرحلات قد تستغرق من شهرين ونصف الشهر إلى ثلاثة أشهر.

 

كانت روسيا أوقفت رحلاتها الجوية إلى مصر منذ حادث إسقاط طائرة متروجيت الروسية في سيناء في نهاية أكتوبر 2015، قبل أن توافق على عودة الرحلات الروسية إلى فقط في أبريل 2018.

 

وكانت بريطانيا رفعت الحظر المفروض على رحلاتها إلى في أكتوبر الماضي.

 

وقال أحد الخبراء: "إن إجراءات استئناف الرحلات تتم على عدة مراحل، أولا على الجانب الروسى الاعتراف بأن المطارات المصرية آمنة، ثم يجب على روسيا والخطوط الجوية المصرية توقيع بروتوكول بشأن السلامة الجوية، بعد ذلك على الرئيس إصدار مرسوم باستئناف الرحلات الجوية إلى المنتجعات المصرية، وبعد إصداره ستحتاج شركات الطيران إلى حوالى شهر لتشكيل برامج الطيران وفى المجموع سيستغرق الأمر من 2.5 إلى 3 أشهر".

 

وأشار الخبراء: "سيستغرق الأمر بعض الوقت للتأكد من أن الجانب المصرى يمتثل لجميع بروتوكولات السلامة الجوية، ومن المنطقى أكثر أن يتم إعدادها عن طريق رحلات منتظمة، كما كان الحال عند إعادة السفر جواً إلى المنتجعات التركية".

 

تأتى هذه الخطوة فى ظل تحقيق قطاع السياحة المصرى لنجاحات متلاحقة مؤخرا، ومنها أنها حققت 12.6 مليار دولار إيرادات والتى تعد الأعلى فى تاريخها عن العام 2019 وفقا للبنك المركزى، الأمر الذى بعث رسائل قوية للعالم بالأمن والاستقرار الذى تشهده البلاد، وهى المعطيات التى جاء بناء عليها القرار البريطانى بوقف حظر الطيران عن .

 

وكان القرار البريطانى برفع حظر الطيران، بمثابة بشرى كبيرة للقطاع ليس فقط بعودة السياحة الانجليزية والذى يعد من أهم الاسواق السياحية الاوربية المصدرة للسياحة لمصر، بل أيضا بما توقعه الخبراء المصريون من أن يرافق القرار البريطانى قرار روسى مماثل قريبا برفع الحظر عن الطيران، لتكون سماء مفتوحة لكل الجنسيات.

 

خبراء القطاع السياحى توقعوا قرارًا روسيا قريبا، وأكدوا أن إجراءات الأمن فى مصر أصبحت حاصلة على شهادة دولية قوية من الجميع، وبالتالى زال السبب الذى كانت تعتبره روسيا سببا فى حظر طيرانها عن .

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر مصر العربية وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى توابع زلزال كورونا.. النفط يُسجّل رابع خسارة أسبوعية