أخبار عاجلة

تدفقات نقدية قوية في الطريق إلى الأسواق الناشئة.. وهكذا تستفيد مصر

تدفقات نقدية قوية في الطريق إلى الأسواق الناشئة.. وهكذا تستفيد مصر
تدفقات نقدية قوية في الطريق إلى الأسواق الناشئة.. وهكذا تستفيد مصر

[real_title]  قال معهد التمويل الدولي، إن الأسواق الناشئة على موعد مع تدفقات نقدية قوية خلال الفترة المقبلة، في ضوء تلميحات من الفيدرالي الأمريكي بشأن التريث في رفع أسعار الفائدة خلال العام الجاري.

 

وأضاف المعهد في تقرير له، أن متعقب البيانات الخاص به أظهر تسارع في وتيرة التدفقات بعد التصريحات التي أطلقها الفيدرالي بشأن عدم الحاجة لرفع وشيك لأسعار الفائدة الأمريكية. وبلغ حجم التدفقات النقدية الأجنبية إلى الأسواق الناشئة في يناير الماضي 51.1 مليار دولار بعد موجة نزوح لرؤس الأموال على مدار العام الماضي.

 

ويبدو أن التدفقات بدأت تشمل نطاق أوسع من الأسواق، وفقا لما ذكره التقرير الذي أضاف أن التدفقات بدأت تأخذ طريقها إلى كافة الأسواق الناشئة وليس الصين فقط خلال الأسابيع القليلة الماضية. وأضاف التقرير أن التدفقات الباحثة عن عوائد أعلى تسارعت لتشمل أسواق أخرى على غرار المكسيك وكوريا الجنوبية وإندونيسيا.

 

ومصر بكل تأكيد ليست بمعزل عن هذا الأمر، إذ قال أحمد كجوك نائب وزير المالية خلال مؤتمر صحفي الأسبوع الماضي إن صافي استثمارات الأجانب في أدوات الدين الحكومية بلغ نحو 13.1 مليار دولار بنهاية يناير، بحسب التقديرات المبدئية، مضيفا أن الأرقام النهائية قد تزيد بنحو 100 مليون دولار.

 

وذكر وزير المالية محمد معيط خلال المؤتمر نفسه أن المستثمرين الأجانب اشتروا ما قيمته 900 مليون دولار من أذون وسندات الخزانة خلال يناير.

 

ولكن تبقى مخاوف الحرب التجارية، إذ يشير تقرير لوكالة بلومبرج إن المخاوف من تعطل المفاوضات بين الولايات المتحدة والصين بشأن الحرب التجارية المستعرة بينهما تسببت في توقف موجة صعود دامت نحو 6 أسابيع لأسهم الأسواق الناشئة، مع تراجع مؤشر "إم إس سي آي" للأسواق الناشئة بنحو 1.4% الأسبوع الماضي بعد خطاب الرئيس ترامب حول حالة الاتحاد والذي أثار الشكوك حول إمكانية التوصل إلى اتفاق بين الطرفين قبل مطلع مارس المقبل قبيل بدء جولة جديدة من إجراءات رفع الرسوم.

 

وبنوك الاستثمار تطالب المستثمرين بالتحوط ضد مخاطر الأسواق الناشئة، إذا طالبت 3 بنوك استثمارية كبرى هي سوستيه جنرال وويلز فارجو وبنك أوف أمريكا ميريل لينش المستثمرين باتخاذ الحيطة والحذر، والتحوط ضد مخاطر الأسواق الناشئة، وفقا لما ذكرته بلومبرج.

 

وقال المحلل ديفيد هاونر من بنك أوف أمريكا في مذكرة للعملاء إن "الضعف الهيكلي في الأسواق الناشئة سيعاود الظهور في القريب العاجل. ننصح بقوة بالبحث عن أدوات تحوط بأسعار جيدة".

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر مصر العربية وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق فيديو| خفض أسعار الفائدة بمصر.. الأسباب والمكاسب
التالى «خليها تصدي».. حملة تتوسع عربيا لمواجهة غلاء السيارات