أخبار عاجلة

رغم الإجراءات الاقتصادية.. مستثمرو السيارات الصينية يقتحمون السوق المصري

رغم الإجراءات الاقتصادية.. مستثمرو السيارات الصينية يقتحمون السوق المصري
رغم الإجراءات الاقتصادية.. مستثمرو السيارات الصينية يقتحمون السوق المصري

[real_title] مع تشجيع التجميع المحلي للسيارات والاتجاه إلى منح المصنعين المحليين مزايا تشجعهم على الاستثمار، أكد العديد من وكلاء السيارات الصينية" target="_blank">السيارات الصينية أنهم قرروا ضخ المزيد من الاستثمارات في السوق المصري الفترة القادمة.

 

وجاء توجه الشركات على الرغم من الإجراءات الاقتصادية التي اتخذتها الفترة الماضية وآخرها الزيادات في رسوم تراخيص السيارات وتجديد الرخص، بالإضافة إلى استخراج رخص القيادة مما كان ينبئ ببطء في حركة المبيعات بالسوق والابتعاد عن ضخ استثمارات جديدة في قطاع السيارات.

 

ودشن وائل، أمين العضو المنتدب لشركة مكسيم أوتوموتيف "سيارات دوماي" لأول مرة في مصر ، بالتعاون مع واحدة من أكبر الشركات الصينية العاملة في مجال السيارات.

 

وقال أمين إن السوق المصري ما زال متعطشًا للاستثمارات، وتعد مصر من الدول المهمة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من خلال موقعها الاستراتيجي الفريد، ويمكن أن تصبح مصر مركزا استراتيجيا لكثير من ماركات السيارات ليتم توزعيها على كافة دول المنطقة.

 

وكشف أمين عن إنشاء مركز رئيسي على مساحة 2000 متر يحتوى على صالتي عرض ومركز لخدمة العملاء و مخزن لقطع الغيار بالإضافة إلى مركز متكامل لرعاية العملاء، مؤكدًا وجود خطة للتوسع وإنشاء شبكة من الموزعين المعتمدين فى مناطق الجيزة و 6 أكتوبر وفى الإسكندرية و مناطق الدلتا بحلول الربع الأول من 2019 ومناطق الصعيد والبحر الأحمر فى خلال الربع الثانى من العام نفسه.

 

وسجلت السيارات الصيني" target="_blank">مبيعات السيارات الصيني ارتفاعًا في آخر إحصائيات لمجلس معلومات سوق السيارات لعام 2017 بحوالي 1.4 % ، واستطاعت الوصول إلى 5507 وحدة مباعة من إجمالي مبيعات السيارات الملاكي في مصر والذي وصلت إلى 59.9 ألف سيارة.

 

من جانبه، قال حسن الدسوقي، رئيس مجلس إدارة شركة درشال، إنه طرح مؤخرًا أول سيارة كهربائية في مصر بالتعاون مع بعض المصنعين في دولة الصين .

 

وكشف الدسوقي عن توقيع برتوكول تعاون مع الشركة الهندسية لصناعة السيارات لمساعدتهم في الترويج للسيارة في مصر، بالإضافة إلى افتتاح مصنع للسيارة في مصر بنسبة 70 % من مكوناتها، وذلك للعمل على تطوير صناعة السيارات في مصر.

 

وكان رئيس الهيئة الاقتصادية لقناة ، مهاب مميش، قد أعلن سابقا الموافقة على إنشاء منطقة تجارية لصناعة السيارات ستقام على مساحة 200 ألف متر وسيكون ملحق بها ميناء متخصص للسيارات، بالإضافة إلى أكبر منطقة تجارية لعرض السيارات.

 

ويعمل في مصر حوالي 170 شركة سيارات، تقوم 19 شركة بتجميع موديلاتها محليًا ، وتصل استثمارات هذا القطاع بحسب تقديرات وزارة الصناعة 3 مليارات دولار ، موزعين ما بين صناعة السيارات والصناعات المغذية.

 

وقال محمد فرج، رئيس مجلس إدارة شركة IFG جروب والوكيل الحصري لسيارات فيكتوري الصينية، إن السوق سيشهد طفرة كبيرة في السيارات الصيني الفترة القادمة ، وستصبح منافسا قويا لبقية الموديلات في السوق.

 

وأضاف فرج أن الفترة القادمة ستشهد تجميع لسيارات الشركة في مصر، وذلك في إطار إتجاه وكلاء السيارات للتجميع والتصنيع المحلي توفيرًا لتكاليف التصدير.

 

وتخضع السيارات عند دخولها مصر لرسوم كثيرة، منها 40% من سعرها جمارك، و15% ضرائب مبيعات، و3% رسم تنمية.

 

واتخذ البنك المركزي نوفمبر من عام 2016 قرارا بتحرير سعر الصرف ليصبح وفقًا لآليات العرض والطلب، وتعدي مقابل الجنيه في البنوك بعد القرار 17  جنيهًا.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر مصر العربية وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق سعر الدولار اليوم في البنوك السبت 4 – 8 - 2018
التالى رويترز: مصر تبدأ استيراد الغاز الإسرائيلي في الربع الأول من 2019