اخبار التقنيه كاتربيلر تراهن على آلات ذاتية القيادة منيعة ضد الأوبئة

كاتربيلر تراهن على آلات ذاتية القيادة منيعة ضد الأوبئة

تراهن شركة كاتربيلر (Caterpillar) على الآلات الذاتية القيادة في محاولة لمواجهة الركود في مبيعات الجرافات والشاحنات خلال جائحة جعلت كل إنسان ناقلًا محتملاً للأمراض.

وتساعد تقنية القيادة الذاتية من كاتربيلر، التي يمكن تثبيتها بالآلات الحالية، الشركة المصنعة للمعدات الثقيلة في الولايات المتحدة على التخفيف من التأثير الكبير لأزمة فيروس كورونا في مبيعات آلاتها العاملة التقليدية.

وبالنظر إلى أن العملاء الصغار والكبار يتطلعون إلى حماية عملياتهم من الاضطرابات المستقبلية، فقد ارتفع الطلب على الآلات التي لا تتطلب وجود مشغلين بشريين على متنها.

ونمت مبيعات تقنية كاتربيلر المستقلة لعمليات التعدين بمعدل مضاعف هذا العام مقارنة بعام 2019.

وعلى النقيض من ذلك، فقد تراجعت مبيعات الجرافات الصفراء وشاحنات التعدين وغيرها من المعدات خلال الأشهر التسعة الماضية، وهو اتجاه أصاب منافسيها الرئيسيين، مثل (Komatsu) اليابانية و (John Deere) الأمريكية.

وقالت كاتربيلر: إن تقنية التحكم عن بعد، التي تتيح للمستخدمين تشغيل الآلات من على بعد عدة أميال، ستكون متاحة لمواقع البناء في شهر يناير.

وتعمل الشركة أيضًا مع وكالات الفضاء لاستخدام تكنولوجيا الأقمار الصناعية للسماح للمشغل الموجود في الولايات المتحدة بالاتصال عن بُعد بالآلات في مواقع العمل في إفريقيا أو أي مكان آخر في العالم.

ولم تظهر إستراتيجية الأتمتة التي تتبعها كاتربيلر خلال حقبة الوباء، حيث عززت الشركة استثماراتها في مثل هذه التقنيات في عام 2017، وذلك كجزء من خطة لزيادة الإيرادات من مبيعات الخدمات المربحة.

وتضخ الشركة المليارات في البحث والتطوير، لكن ليس من الواضح هل الطلب على التكنولوجيا المستقلة سيتوقف في عالم ما بعد الوباء،

كما هناك خطر من أن يؤدي تحسين الإنتاجية المدفوع بالتكنولوجيا إلى انخفاض مبيعات المعدات الجديدة.

وتساعد التكنولوجيا المستقلة شركة كاتربيلر في الفوز بصفقات المعدات من العملاء الذين لم يشتروا في السابق الكثير من أجهزتها.

وتبنت صناعة التعدين بعض التقنيات للشاحنات الذاتية القيادة والتشغيل عن بعد، لكن الوباء أدى إلى تسريع نشر هذه التقنيات.

وتبيع كاتربيلر تقنية التشغيل المستقل بشكل منفصل عن أجهزتها، وتفرض الشركة على عملاء التعدين رسوم الأجهزة ورسوم البرامج ورسوم الترخيص.

وتكلف التكنولوجيا إجمالاً من 50 مليون دولار إلى مئات الملايين من الدولارات، وذلك اعتمادًا على حجم الأسطول ومدة العقد.

وتُعد هذه التطبيقات جزءًا من مسعى الشركة لزيادة إيرادات الخدمات ذات المرونة والربحية الأكبر من مبيعات المعدات.

وتهدف إلى زيادة مبيعات الخدمات إلى 28 مليار دولار بحلول عام 2026 من 18 مليار دولار في عام 2019.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اخبار التقنيه أدوبي تطلق أدوات ذكية لصقل الحملات التسويقية
التالى اخبار التقنيه YouTube Music تعمل بسهولة عبر جهاز التلفاز