#اليوم السابع - #فن - محمود عزت العلايلي: والدى لم تشغله المادة وكان يعمل بروح الهاوى

#اليوم السابع - #فن - محمود عزت العلايلي: والدى لم تشغله المادة وكان يعمل بروح الهاوى
#اليوم السابع - #فن - محمود عزت العلايلي: والدى لم تشغله المادة وكان يعمل بروح الهاوى

محمود عزت العلايلي: والدى لم تشغله المادة وكان يعمل بروح الهاوى

قال محمود عزت العلايلى، خلال لقائه والناقد طارق الشناوى ببرنامج كلمة أخيرة والذى تقدمه الإعلامية لميس الحديدى ويذاع على قناة on: "تعلمت الكثير من والدى، وأهم ثلاث قيم هى المسئولية والجهد والمثابرة، فطيلة الوقت كان يقول لا بد من السعى والاجتهاد، وكان بيننا دائما نقاش مفتوح فى أى شيء، وكان ذلك منذ الصغر كان والذى يتناقش معى أنا وأختى التى تصغرنى فى السن وأحيانا كنا نختلف فى الرأى، خاصة فى وجهات النظر السياسية، وذلك بسبب اختلاف الأجيال ولكننا كنا نحترم هذا الاختلاف".

 

وأكد الناقد طارق الشناوى، خلال اللقاء، أن الفنان الراحل عزت العلايلي كان فى مرحلة بها ثقافة واسعة وبها أوجه كثيرة للوطن ولم ينفصل عزت العلايلي عن المتغيرات، وقد عمل فى الكتابة وفى الإعداد والإخراج، وكتب أول مسرحية لعادل إمام وكان دائما المخرجون الكبار يحجزون مكانه فى أعمالهم، وكان لديه قدره لمقاومة الإغراء المادى.

 

وأضاف محمود العلايلي: "والدى كان لديه تحد أن يقدم شيئا مختلفا ولم يفكر فى المادة، فكان يعمل بروح الهاوي وكان دائما يفكر أنه لا بد أن يقدم علامة للبلد، وبالفعل قدم العديد من الأعمال عن البلد، وهو من عشاق عبد الوهاب، حيث كان يذهب للسينما ليرى أعماله، وإذا لم يمتلك النقود لدخول السينما كان يرى الفيلم من خارج السينما. 

 

وكان الفنان الراحل عزت العلايلي توفى خلال الأيام القليله الماضية عن عمر ناهز الـ86 عاما، وأقيمت جنازته بجامع المروة بجوار مستشفى دريم لاند.

 

الفنان عزت العلايلى حاصل على بكالوريوس المعهد العالى للفنون المسرحية عام 1960، لكنه لم يبدأ مسيرته التمثيلية فور تخرجه بسبب رعايته لأخوته الأربعة بعد وفاة والده، فعمل معد برامج تليفزيونية لفترة، قبل أن تأتيه الفرصة من خلال فيلم "رسالة من امرأة مجهولة" عام 1962 والذى كان بمثابة بدايته السينمائية.


جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر اليوم السابع وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى #اليوم السابع - #فن - ذهب لمشاهدة "دماء على ستار الكعبة".. قصة لقاء وحوار بين الشعراوى ويوسف شعبان