#اليوم السابع - #فن - رانيا محمود ياسين: لم نضع لافتة "عاش هنا" على منزل والدى القديم بسبب هدمه

#اليوم السابع - #فن - رانيا محمود ياسين: لم نضع لافتة "عاش هنا" على منزل والدى القديم بسبب هدمه
#اليوم السابع - #فن - رانيا محمود ياسين: لم نضع لافتة "عاش هنا" على منزل والدى القديم بسبب هدمه

رانيا محمود ياسين: لم نضع لافتة "عاش هنا" على منزل والدى القديم بسبب هدمه

قالت الفنانة رانيا محمود ياسين، إننا لمسنا حب الناس وتقدير الدولة لوالدى محمود ياسين، والتكريم والاهتمام، فالجمهور في الوطن العربى، كانوا "سندا" لنا ولأسرتنا بالتعاطف والحب وبالاهتمام، فجمهور محمود ياسين لا يقل عن أهله.

وأضافت، خلال برنامج "حديث "، مع كريمة عوض، على والناس، إن لافتة "عاش هنا"، التى وضعت على منزله في الشيخ زايد، كنا نتمنى أن تُوضع في منزله القديم، والشارع الذى كان يسير فيه مع ماما أثناء فترة خطوبتهما، ولكن الفيلا هناك جرى هدمها، وبنى مكانها عقار، فليس هناك مكان نضع فيه اللافتة، وإذا كنا وضعنا على باب العقار كانت ستكون مغالطة، أننا وضعنا اللافتة في مكان لم يعش به، ولهذا السبب وضعنا اللافتة في منزله بالشيخ زايد، وهو المكان الذى توفى به.

وتابعت، تركنا الفيلا القديمة، ومن اشتروا الفيلا هدموها وأصبحنا لا نمتلكها، فكان الأفضل أن نضعها في منزله الثانى.

وعن علاقتها بالفنانة حورية فرغلى، قالت رانيا، تواصلت معها لآخر مرة منذ يومين، وقبل سفرها بساعتين، واليوم جراحتها، ومدتها 9 ساعات، وهو ما يجعلنى أشعر بالقلق.


جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر اليوم السابع وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى #اليوم السابع - #فن - ذهب لمشاهدة "دماء على ستار الكعبة".. قصة لقاء وحوار بين الشعراوى ويوسف شعبان