#اليوم السابع - #فن - نداء شرارة تتعاون مع راؤول ورياشى فى "قالهالى" بعد نجاح "حبيتك بالتلاتة"

#اليوم السابع - #فن - نداء شرارة تتعاون مع راؤول ورياشى فى "قالهالى" بعد نجاح "حبيتك بالتلاتة"
#اليوم السابع - #فن - نداء شرارة تتعاون مع راؤول ورياشى فى "قالهالى" بعد نجاح "حبيتك بالتلاتة"

نداء شرارة تتعاون مع راؤول ورياشى فى "قالهالى" بعد نجاح "حبيتك بالتلاتة"

تستعد المطربة الأردنية نداء شرارة لإطلاق أغنيتها الجديدة والتي تحمل اسم "قالهالي" والتي سيتم إصدارها قريبًا عبر السوشيال ميديا.

والأغنية هي التعاون الثاني مع الشاعر أحمد حسن راؤول مع نداء والموسيقار اللبناني جان ماري رياشي بعد أغنية "حبيتك بالتلاتة" التي تخطت الـ70 مليون مشاهدة وكانت من ألحان سامر أبو طالب.

كما تستعد نداء شرارة لإطلاق ألبومها الأول بعد عدة أغنيات منفصلة لاقت نجاحا جماهيريا حول الوطن العربي الفترة السابقة.

والمطربة نداء شرارة طرحت مؤخرًا في شهر رمضان الماضي ، دعاء دينيا بعنوان "إنى ظلمت نفسى"، وتقول كلمات الدعاء: "اللهم إني ظلمت نفسي ظلما كثيرا ولا يغفر الذنوب إلا أنت فأغفر لي مغفرة من عندك وارحمني، إنك أنت الغفور الرحيم".

يذكر أن نداء شرارة مغنية أردنية حاصلة على لقب "ذا فويس" أحلى صوت، الموسم الثالث عام 2015 حيث نالت نسبة من التصويت تفوقت بها على حمزة الفضلاوى وعلى يوسف وكريستين سعيد من لبنان، وتميزت عن كل المتسابقات بارتدائها الحجاب، طول فترة المسابقة.

وقال الشاعر أحمد حسن راؤول مؤخرًا لـ"اليوم السابع"، إن أغنية "باب الجمال"، التى كتبها للكينج محمد منير وتم طرحها وحققت نجاح كبير، بمثابة تحدٍ جديد له، ويرغب فى التأكيد على أن الفن المحترم هو المطلب رقم واحد، وأن هوجة "الجمهور عايز الإسفاف"، كذبة صنعها المنتفعون من الفساد الفنى.

وأضاف راؤول أن الأغنية تحدٍ له أيضًا كشاعر، فالذي كتب "حبيتك بالتلاتة"، بخفة دمها هو من كتب "اختراع"، لتامر حسنى ومحمود العسيلى، بشقاوتها، هو من كتب "باب الجمال"، للكينج منير بعمقها وتفاصيلها .. والحمد لله كسبت التحدى".

 

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر اليوم السابع وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى #اليوم السابع - #فن - ذهب لمشاهدة "دماء على ستار الكعبة".. قصة لقاء وحوار بين الشعراوى ويوسف شعبان