#المصري اليوم - مال - «علشان لو هتخطب في العيد».. تعرف على سعر الذهب وأشكاله وأنواعه قبل الشراء موجز نيوز

#المصري اليوم - مال - «علشان لو هتخطب في العيد».. تعرف على سعر الذهب وأشكاله وأنواعه قبل الشراء موجز نيوز
#المصري اليوم - مال - «علشان لو هتخطب في العيد».. تعرف على سعر الذهب وأشكاله وأنواعه قبل الشراء موجز نيوز

«علشان لو هتخطب في العيد».. تعرف على سعر الذهب وأشكاله وأنواعه قبل الشراء

اشترك لتصلك أهم الأخبار

يستغل عدد كبير من المصريين الأعياد في تحديد موعد خطوبتهم وأفراحهم للاستفادة من أيام الإجازة خلال تلك المناسبات ويترتب على ذلك زيادة في الاقبال على شراء الذهب ويحرص التجار على زيادة المعروض وتنوعه.

ويستعد عدد كبير من الشباب والعائلات إلى اجراء خطوبتهم وأفراحهم في عيد الفطر المبارك والذى يبدأ غدا الخميس وتستمر الإجازة حتى يوم الأحد المقبل، ويتوقع خبراء ومتداولو الذهب زيادة الاقبال على شراء الذهب سواء في مصر أو في الدول العربية والتي يحرص الكثير من مواطنيهم أيضا على اقتناء الذهب واهدائه في تلك المناسبات أيضًا.

وقال وصفي واصف، رئيس الشعبة العامة للذهب في الغرفة التجارية، إن أسواق الذهب انتعشت من يوم الوقفة قبيل عيد الفطر بسبب زيادة الاقبال على الشراء ومتوقعا أن يزيد الطب على المعدن الأصفر خلال إجازة العيد.

وأشار إلى أن عيار 18 أصبح الأكثر انتشارا في مصر حاليًا بالمقارنة بعيار 21 والذي كان أكثر شعبية في السابق وأرجع ذلك إلى تراجع شراء عيار 21 بسبب الظروف الاقتصادية والتي تدفع المقبلين على الزواج بترشيد النفقات لتوفير المبالغ اللازمة لشراء مستلزمات المنزل.

وتوقع حدوث ارتفاع طفيف في الأسعار خلال اليومين المقبلين بسبب أنهما موسم حفلات الخطوبة والزواج، مؤكدًا طرح التجار لشغل العيد في النصف الثاني من رمضان لجذب المواطنين خلال الموسم.

وأكد محمد الصى رئيس شعبة الذهب في الغرفة التجارية بمحافظة الدقهلية أن سعر الذهب في مصر يتأثر بسعره عالميا وليس له علاقه بالمناسبات في مصر أو حتى حجم الإقبال.

وقال للمصرى اليوم «أن اسعار الذهب يتأثر بمدى قوة الدولار والفوائد وعائدات السندات ويتحكم في ذلك الصناديق السيادية للدول والمؤسسات الكبرى والتي تدخل في مضاربات على الدولار أو الذهب، كما أن وجود لقاح فعال لكورونا أو انتشار الفيروس وتقاير البطالة والتجزئة في أمريكا لهم تأثير بشكل أكبر ومباشر على سعر الذهب بصفته ملاذ آمن للاستثمار وليس استثمار جيد حيث يلجأ إليه الناس في الأزمات التي تؤثر على الاقتصاد العالمي وبالتالى الذهب في مصر يرتبط بما يحدث له عالميًا».

وأرجع تراجع الذهب اليوم الأربعاء إلى انحسار الإصابات بفيروس كورونا في الهند وتوفر اللقاحات بشكل كبير ويعد ذلك مؤشر إيجابي للدولار ويسبب انخفاض في سعر الذهب».

وأكد أن مصر شهدت اقبال غير مبرر على الذهب في شهر فبراير وحتى أول مارس حيث طان هناك اقبال كبير على شراء الذهب بسبب انخفاض سعر الفائدة البنكية ووجود رطود في سوق العقارات بسبب الاشتراطات البنائية الجديدة غير الواضحة، قائلا «الناس في مصر بتضع فلوسها في ثلاث أشياء البنك للاستفادة من الفائدة ثم العقارات ثم الذهب، فمثلا أيام حفر قناة السويس الجديدة وطرح شهادات الاستثمار فيها بفائدة كبيرة كان هناك اقبال من المواطنين على بيع الذهب لشراء الشهادات وبالتالي كان المعروض أكبر بكثير من المباع منه الذهب ولم يتأثر السعر بذلك لأن السعر المحلى لا يتأثر بالعرض والطلب ولكنه يتأثر بالأسعار العالمية».

ونصح «الصى» المواطنين بشراء الذهب خلال تلك الفترة قائلا «طالما الذهب عيار 21 نزل أقل من 800 جنيه يكون مناسبا للشراء وحاليا عيار 21 وصل إلى 789 جنيه للجرام بينما سعر عيار 18 وصل إلى 676.25 جنيه للجرام وعيار 24 وصل إلى 900.8 جنيه للجرام».

وحول ميول المواطنين لشراء أنواع الذهب قال «المناطق الريفية تفضل الذهب عيار 21 أكثر من الذهب 21 بينما في محافظات مثل القاهرة والإسكندرية والمحافظات الساحلية تفضل الذهب عيار 18 حيث يجذبهم بريقه ولونه بينما يفضل الناس في المحافظات الريفية العيار 21 بسبب فكرة انخفاض المصنعية والضريبة والدمغة وبالتالي لن يخسر الكثير عند بيعه إذا احتاجه».

موضحا أن «الذهب عيار 21 تكون الضريبة والدمغة 4.25 جنيه للجرام بينما العيار 18 تكون 7 جنيهات للجرام الواحد، كما أن مصنعية الـ 21 أقل من 18 وتختلف من تاجر إلى آخر ومن منطقة لأخرى».

وحول الظروف الاقتصادية للشباب وارتباطها بشراء الشبكة قال «يوجد شبكة للعروسة تناسب كل الظروف فهناك ناس ممكن تشترى دبلة وتوينز بأسعار مابين 5000 جنيه إلى 6000 جنيه وكتير من الشباب بيختاروا ده سواء لقراءة الفاتحة أو الخطوبة كما يوجد طقم كامل عبارة عن سلسلة أو كولية وانسيال وخاتم وتوينز بمبلغ من 30 إلى 35 جنيه وممكن ناس تشترى نصف طقم في حدود 18 ألفًا».

وعن حركة البيع والشراء قبيل عيد الفطر وخلال الإجازة قال «مواعيد الغلق أثرت كثيرًا على حركة البيع والشراء، حيث إن موسم البيع هو آخر 10 أيام من رمضان بسبب ارتباطه بمواعيد الزواج والأفراح في العيد، لكن طبعًا قرار الإغلاق في التاسعة أثر بشكل متوسط على ذلك حيث لجأ البعض إلى تأجيل المناسبة والبعض الآخر قرر أن تكون بالمنزل بدلا من القاعات والنوادي».

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر المصري اليوم وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى #المصري اليوم - مال - أوراسكوم للتنمية تطلق 400 فيلا جديدة بمدينة «O West» باستثمارات 3 مليارات جنيه موجز نيوز