#المصري اليوم - مال - «اليوان الرقمي يهدد بإسقاط ».. تقارير يابانية: أمريكا تراقب العملة الصينية الإلكترونية موجز نيوز

#المصري اليوم - مال - «اليوان الرقمي يهدد بإسقاط ».. تقارير يابانية: أمريكا تراقب العملة الصينية الإلكترونية موجز نيوز
#المصري اليوم - مال - «اليوان الرقمي يهدد بإسقاط الدولار».. تقارير يابانية: أمريكا تراقب العملة الصينية الإلكترونية موجز نيوز

«اليوان الرقمي يهدد بإسقاط ».. تقارير يابانية: أمريكا تراقب العملة الصينية الإلكترونية

اشترك لتصلك أهم الأخبار

نشر موقع ياباني تقريرا مطولا عن نظرة الولايات المتحدة إلى التهديد المحتمل من جراء بدء تداول اليوان الرقمي الصيني في أرجاء الصين منذ أيام، كأول عملة إلكترونية مصدرة من بنك مركزى في العالم، هو بنك الشعب الصينى، وبعد دراسة استمرت من ٢٠١٤.

نوه موقع «جابان تايمز دوت كو دوت جى بى»، إلى أن بعض المسؤولين الأمريكيين يشعرون بالقلق من أن الخطوة قد تؤدي إلى محاولة طويلة الأجل لإسقاط باعتباره العملة الاحتياطية المهيمنة في العالم، وأضاف أن المسؤولين في وزارة الخزانة ووزارة الخارجية والبنتاجون ومجلس الأمن القومي يعززون جهودهم لفهم التداعيات المحتملة للعملية، وأن كانوا أقل قلقًا بشأن التحدي الفوري للهيكل الحالي للنظام المالي العالمي، لكنهم حريصون على فهم كيفية توزيع اليوان الرقمي والقواعد التنظيمية التي سيعمل بها، لأن ذلك هو الذي سيحدد حجم مخاطره على أمريكا وعملتها، ويتساءل الأمريكيون كذلك عما إذا كان يمكن استخدام اليوان الرقمى للالتفاف حول العقوبات الأمريكية، أي السماح لمن تم فرض عقوبات عليهم وإبلاغها إلى المصارف بأن يدخلوا النظام المالى مرة أخرى من مدخل اليوان الإلكترونى، ولم يتم أصدار أي تقييم أمريكى بعد لهذا الأمر.

حسب الموقع ووكالة بلومبرج، لا تزال العديد من التفاصيل الرئيسية لليوان الرقمي في حالة تغير مستمر، بما في ذلك تفاصيل حول كيفية توزيعه، ويشير إنشاء الصين مؤخرًا لمشروع مشترك مع «سويفت»، شبكة التحو يلات المالية العالمية بين البنوك، إلى أنه من الممكن أن يعمل اليوان الرقمي ضمن الهيكل المالي الحالى، الذى تهيمن عليه العملة الأمريكية، وليس خارجه.

أضاف الموقع: «يشعر المسؤولون الأمريكيون بالاطمئنان إلى أن نوايا الصين لا تهدف إلى استخدام اليوان الرقمي للتهرب من العقوبات الأمريكية، وفقًا لأشخاص مطلعين على الأمر». وقالت مصادر صينية إن اليوان الرقمي هدفه استبدال الأوراق النقدية والعملات المعدنية، لتقليل الحافز لاستخدام العملات المشفرة واستكمال نظام المدفوعات الإلكترونية الحالي الذي يديره القطاع الخاص، وبالتوازى قام المنظمون الصينيون على نطاق أوسع بتوسيع رقابتهم على شركات الدفع الرقمي الرائدة في البلاد، ومن جهة أخرى، يدرس بنك الشعب الصيني أيضًا إمكانية استخدام اليوان الرقمي في المدفوعات عبر الحدود، ويتعاون في ذلك مع وحدة من بنك التسويات الدولية، وتدرس كل من الإمارات العربية المتحدة وتايلاند والسلطة النقدية في هونغ كونغ، مع بنك التسويات آفاق انشاء وتسوية عملات رقمية.

تشكل العملة الصينية أكثر بقليل من 2٪ من احتياطيات النقد الأجنبي العالمية مقارنة بما يقرب من 60٪ للدولار الأمريكي. وستكون العوامل السياسية، وليس التطورات الفنية فقط، ضرورية أيضا، لدفع تدويل اليوان إلى الأمام، حيث تحتفظ الصين بنظام صارم من ضوابط رأس المال، ولابد من تخفيف ذلك اذا أرادت ان يكون لعملتها مساحة مناسبة في سوق العملات الدولية.

الوضع في مصر

اصابات

185,922

تعافي

143,575

وفيات

10,954

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر المصري اليوم وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى #المصري اليوم - مال - شعبة المحمول : ركود مبيعات الموبايل نتيجة فيروس كورونا والضريبة الصينية موجز نيوز