#المصري اليوم - مال - 24 شركة عالمية تعتزم نقل مقارها إلى الرياض بعد قرار بتنظيم التعاقدات الحكومية موجز نيوز

#المصري اليوم - مال - 24 شركة عالمية تعتزم نقل مقارها إلى الرياض بعد قرار بتنظيم التعاقدات الحكومية موجز نيوز
#المصري اليوم - مال - 24 شركة عالمية تعتزم نقل مقارها إلى الرياض بعد قرار بتنظيم التعاقدات الحكومية موجز نيوز

24 شركة عالمية تعتزم نقل مقارها إلى الرياض بعد قرار بتنظيم التعاقدات الحكومية

اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد

أعلن وزير الاستثمار السعودي خالد الفالح، أن 24 شركة عالمية أعلنت نقل مقارها إلى الرياض، وذلك بعد قرار المملكة حصر تعاقد الجهات الحكومية مع الشركات، التي لها مقرات إقليمية في البلاد.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية الرسمية عن الفالح قوله: إن «قرار حصر تعاقد الجهات الحكومية مع الشركات العالمية التي لها مقرات إقليمية في المملكة سيرتقي بالبيئة الاستثمارية، ويُسهم في تنمية وتوسيع أعمال الشركات العالمية».

وتابع: القرار «سيساعد على توطين الخبرات والمعرفة وتنمية المحتوى المحلي»، مشيرا إلى «إعلان 24 شركة عالمية نقل مقراتها إلى الرياض كأول خطوة في هذا الاتجاه».

وأكد الفالح «أن وزارة الاستثمار بالشراكة مع جميع الجهات الحكومية ستعمل على تقديم التسهيلات والحوافز، التي تدعم أعمال الشركات العالمية والمستثمر المحلي والأجنبي في المملكة بشكل عام».

وكشف عن نية المملكة إطلاق إستراتيجية وطنية للاستثمار، وتدشين عدد من المناطق الاقتصادية الخاصة قريبا لتعزيز جاذبية البيئة الاستثمارية في المملكة

ورأى الوزير السعودي أن مكانة المملكة الإقليمية والعالمية، وعضويتها في مجموعة العشرين، وضخامة الاقتصاد السعودي وفرصه الاستثمارية العملاقة، والقوة الشرائية التي يتمتع بها، التي تمثل ما بين 40 إلى 80 % من إيرادات الشركات الأجنبية من أسواق المنطقة، هي من العوامل التي تدعم تواجد المقرات الإقليمية للشركات العالمية وإداراتها التنفيذية بالقرب من شركائهم في المملكة.

وأعلنت المملكة يوم الإثنين أنها ستوقف التعاقد مع أي شركة أو مؤسسة تجارية أجنبية لها مقر إقليمي في المنطقة خارج المملكة اعتبارا من مطلع العام 2024.

وقالت إن القرار «يشمل الهيئات والمؤسسات والصناديق التابعة للحكومة أو أي من أجهزتها».

وأوضحت أن القرار يأتي «لتحفيز تطويع أعمال الشركات والمؤسسات الأجنبية التي لها تعاملات مع حكومة المملكة والهيئات والمؤسسات والصناديق التابعة للحكومة أو أي من أجهزتها، وسعياً نحو توفير الوظائف والحد من التسرب الاقتصادي ورفع كفاءة الإنفاق وضمان أن المنتجات والخدمات الرئيسية التي يتم شراؤها من قبل الأجهزة الحكومية المختلفة يتم تنفيذها على أرض المملكة وبمحتوى محلي مناسب».

وتسعى المملكة عبر سلسلة إصلاحات اقتصادية وتنموية واجتماعية ضمن رؤية «2030» إلى تعزيز موقعها كوجهة استثمارية عالمية.

الوضع في مصر

اصابات

176,333

تعافي

136,490

وفيات

10,201

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر المصري اليوم وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى #المصري اليوم - مال - تراجع في أسعار الأسماك والدواجن والخضروات خلال فبراير موجز نيوز