الحريري يعترف: نادم على التسوية مع عون

الحريري يعترف: نادم على التسوية مع عون
الحريري يعترف: نادم على التسوية مع عون
عبر رئيس الوزراء اللبناني السابق سعد الحريري، عن شعوره بالندم على التسوية التي أوصلت ميشال عون إلى رئاسة الجمهورية. وطالب في مقابلة بثتها «سكاي نيوز عربية»، اليوم (الأربعاء)، برفع الحصانات عن الجميع في قضية انفجار مرفأ بيروت. وأعلن دعمه لنجيب ميقاتي في تشكيل الحكومة قائلاً: مصلحة لبنان تكمن في أن ينجح الرئيس ميقاتي في تشكيل الحكومة ونحن ندعمه بقوة.

وهاجم الحريري الرئيس اللبناني ميشال عون قائلاً: لم أكن أتوقع بحياتي أن يكون بهذه النفسية، لكني أبرمت التسوية لوقف الانهيار والاقتتال، مبيناً أن اعتذره عن تشكيل الحكومة لاقتناعه بأن الأمر أصبح شخصيا مع عون.

وكشف أن المشكلة بالنسبة لتشكيل الحكومة تكمن في وجود فريق يواصل فرض شروطه، ويريد حكومة يوجه وزراءه فيها عبر الهاتف حتى يعطل عمل الحكومة. وأنا لن أعمل وفق هذه الشروط، معتبرا أن المشكلة قائمة في تطبيق الدستور طالما هناك حزب مسلح وحزب آخر يفسر الدستور بحسب مزاجه السياسي.

وقال الحريري: لم ندخل في سياسات تحرق البلد وتجلب الفتن إلى لبنان كما فعل آخرون، مؤكداً أن المشكلة الأساسية مع بعض المتطرفين كالإخوان، فإذا لم تكن منهم فأنت لست مسلما وهذا ما يحصل معنا في لبنان مع بعض الأطراف. وشدد الحريري على أنه ضد تغيير اتفاق الطائف، لكن مواقف الأحزاب المسيحية من ميشال عون إلى سمير جعجع، للأسف هي لتثبيت الفراغ.

وفيما يتعلق بانفجار مرفأ بيروت، قال إن هناك من يتصور أن ما حصل في انفجار مرفأ بيروت هو خسارة مسيحية، الخسارة وطنية.. بيروت ذُبحت، كل بيروت، وقد طالبنا بمحكمة دولية في انفجار المرفأ في اليوم التالي، مضيفاً أن الثورة التي نراها في لبنان ستكرس وجودها في نتائج الانتخابات البرلمانية القادمة.


جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر صحيفة عكاظ وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى أفغانستان.. بلا أمريكان.. هل طويت صفحة الحرب ؟.. العالم يترقب.. الإعلان عن حكومة طالبان