الاقتصاد الوطني يجني ثمار الإصلاحات

الاقتصاد الوطني يجني ثمار الإصلاحات
الاقتصاد الوطني يجني ثمار الإصلاحات
يتزايد كل يوم صواب الرؤى والأفكار والطموحات التي تقف وراء رؤية السعودية 2030. فقد بدأ تطبيق الرؤية، التي أكملت خمس سنوات قبل أشهر، يؤتي أكله، وينعكس على تحسن مؤشرات أداء اقتصاد المملكة. وها هو محافظ البنك المركزي السعودي (ساما) الدكتور فهد المبارك يؤكد أن الإصلاحات الهيكلية التي شهدها الاقتصاد السعودي ساهمت في تغيّر هيكل الاقتصاد، وجعله أكثر تنوعاً، واستغلالاً للميزات النسبية التي تنعم بها المملكة؛ سواء على صعيد الموارد الطبيعية، أو الموقع الجغرافي، أو القدرات البشرية، أو البنية الأساسية. ويشير التقرير السنوي الـ 57 للبنك المركزي السعودي، لأداء العام 2020، إلى أن الإصلاحات، والحزم التحفيزية، والخطوات غير المسبوقة التي قامت بها حكومة خادم الحرمين الشريفين وولي عهده على الصعيدين الصحي والمالي؛ أسهمت في تخفيف أثر جائحة فايروس كورونا على الاقتصاد السعودي.

وعزز تلك الثقة المتنامية توقعات بعثة صندوق النقد الدولي لدى المملكة بأن تستخدم السعودية فائض الإيرادات النفطية لإعادة بناء الاحتياطات، وليس لزيادة الإنفاق، مشيرة إلى أنه في السابق كان التحدي في عملية تحقيق التوازن في موازنة السعودية هو أنه عند ارتفاع أسعار النفط يصعد الإنفاق، وعندما تهبط الأسعار كان يتعين اتخاذ قرارات صعبة. وأشارت إلى أن نمو القطاع غير النفطي مستدام، وسيكون على الأقل في نطاق 3.5% إلى 4.5%، متوقعة أن يكون النمو على أساس سنوي في الربع الثاني قوياً، وسيظل قوياً نسبياً في المستقبل.


جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر صحيفة عكاظ وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى بدء سريان قرار منع دخول غير المحصنين لجميع الأنشطة