ألمانيا تحاكم «داعشية» بتهمة الاتجار بالبشر

ألمانيا تحاكم «داعشية» بتهمة الاتجار بالبشر
ألمانيا تحاكم «داعشية» بتهمة الاتجار بالبشر
شرع القضاء الألماني، اليوم (الثلاثاء)، في محاكمة امرأة عائدة من «داعش» أمام محكمة أمن الدولة في مدينة ناومبورج بتهمة الانتماء لتنظيم إرهابي أجنبي. ويتهم الادعاء العام المرأة (22 عاما) بالمساعدة في الاتجار بالبشر وانتهاك قانون الرقابة على الأسلحة وانتهاك قانون الأسلحة. ومن المتوقع أن تستمر المحاكمة حتى شهر مايو القادم.

وتجري المحاكمة خلف أبواب مغلقة في قاعة مشددة الحراسة بالمجمع القضائي في هاله، وقال المدعي العام هولجر شنايدر-جلوكتسين عن قرار المحكمة بإجراء الجلسات مغلقة: إن الحقوق الشخصية للمتهمة حاسمة في هذا الأمر. وكانت المتهمة قاصرة ومراهقة وقت ارتكاب الجرائم المنسوبة إليها. وأفاد المدعي العام بأنه يجب الحفاظ بشكل خاص على حماية شخصية المتهمة خلال المحاكمة.

وبحسب الادعاء العام الاتحادي، فإن المتهمة سافرت إلى داعش في سورية عندما كانت تبلغ من العمر 15 عاما، وانضمت إلى التنظيم وتزوجت بمقاتل داعشي واستعبدت معه فتاة إيزيدية. ولفت إلى أنها كانت تبحث عن نساء لضمهن للتنظيم.

وفي عام 2020 عادت المرأة المنحدرة من ولاية سكسونيا-أنهالت الألمانية إلى موطنها، وتم احتجازها ثم الإفراج عنها لاحقا بشروط.


جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر صحيفة عكاظ وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى تغليظ العقوبات على الشاحنات الهاربة من محطات الوزن