رصد حالة «أوميكرون» لمواطن قادم من شمال أفريقيا.. وعزل المصاب والمخالطين

رصد حالة «أوميكرون» لمواطن قادم من شمال أفريقيا.. وعزل المصاب والمخالطين
رصد حالة «أوميكرون» لمواطن قادم من شمال أفريقيا.. وعزل المصاب والمخالطين
صرّح مصدر مسؤول في وزارة الصحة، بأنه إشارة إلى ما سبق الإعلان عنه بشأن ظهور سلالة متحورة جديدة من فايروس كورونا (كوفيد-19) في عدد من الدول، ورصد انتقال مصابين منها إلى دول أخرى، فقد تم رصد حالة إصابة بالسلالة المتحورة «omicron» من الفايروس في المملكة، لمواطن قادم من إحدى دول شمال أفريقيا، وتم إجراء التقصي الوبائي وعزل المصاب والمخالطين له واستكمال الإجراءات الصحية المعتمدة.

ويأتي ذلك استمراراً لجهود الوزارة وهيئة الصحة العامة «وقاية» في التقصي والتعامل مع الوضع الوبائي لفايروس كورونا (كوفيد-19) والسلالات المتحورة بشكل مستمر وإجراءات فحص التسلسل الجيني للفايروس وجهود الجهات الوطنية في مكافحة الجائحة ومنها إجراءات مراقبة المنافذ. وشدّد المصدر على ضرورة مسارعة جميع أفراد المجتمع في استكمال تلقي جرعات اللقاح والالتزام بكافة الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية والبروتوكولات المعتمدة، وكذلك أهمية التزام القادمين من السفر بالتعليمات المتعلقة بالحجر والفحص المخبري لسلامتهم وسلامة الجميع.

من جهة ثانية، أوضح المتحدث الرسمي لوزارة الصحة الدكتور محمد العبدالعالي أن المتحور أوميكرون تم رصده في أكثر من 21 دولة، وقال إن ظهور المتحور أوميكرون مثير للقلق بسبب احتمالية تغير أنماط وسلوكيات الفايروس وسرعة انتشاره، وكونه يحدث فيه عدد كبير من الطفرات، لافتاً أن تنقل الفايروسات بين الأشخاص من أهم عوامل المتحور. وأوضح المتحدث أنه يمكن الحماية من أوميكرون باتباع إستراتيجيات الوقاية واستكمال التحصين بجرعتين أو بالجرعة التنشيطية لمن أكمل ستة أشهر على الثانية، وتبين أن عدم التحصين من فايروس كورونا يزيد فرصة ظهور المتحورات، منوهاً إلى أهمية ارتداء الكمامة في الأماكن المغلقة والعامة وفي المناطق المزدحمة، إذ إن ارتداءها ضروري لمواجهة انتشار كورونا.

وأضاف أن الدراسات لم تصل إلى معلومات كافية حول مستوى خطر أوميكرون وأن اختلاف التحورات يكون في التسلسل الجيني للفايروس، ويسبب ذلك طفرات وتغيرات تؤدي إلى أن يكون المتحور مختلفاً، لكن الفايروس هو نفسه.

وأشار إلى أن الحالة الصحية في تطبيق توكلنا حمايةً للجميع، ولمن يظهر له مخالط وفي حالة حجر منزلي أو مؤسسي أو لديه إصابة عليه واجب ديني وإنساني وأخلاقي ووطني أن يلتزم بما تقتضيه هذه الحالة من إجراءات صحية. مبيناً أن الصحة ترصد أنماطا من متحورات فايروسات كورونا وتعلن عنها أولا بأول، وحذّر من الانجراف خلف الشائعات المظللة حول فايروس كورونا، موجها رسالة لكل من يبث الشائعات، «يجب أن يكفّوا عن الإضرار بالآخرين».

وفي السياق نفسه، أعلنت الصحة أمس (الأربعاء) إحصائية جديدة لمستجدات كورونا في المملكة خلال الـ24 ساعة الماضية تضمنت تسجيل (34) حالة مؤكدة، وتعافي(26)، فيما بلغ عدد الحالات الحرجة (39) حالة. وبينت الإحصائية أن إجمالي عدد الإصابات في المملكة بلغ (549.786) حالة، وبلغت حالات التعافي (538.939) حالة مع تسجيل حالة وفاة واحدة.


جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر صحيفة عكاظ وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى مقتل 100 حوثي.. وتدمير 11 آلية للمليشيا في مأرب