لجنة تحقيق عراقية إيرانية تثير السخرية

لجنة تحقيق عراقية إيرانية تثير السخرية
لجنة تحقيق عراقية إيرانية تثير السخرية
بعد نحو 22 شهراً على اغتيال قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني، وزعيم «الحشد الشعبي» العراقي أبو مهدي المهندس في قصف صاروخي جوي بمطار بغداد الدولي، أعلنت بغداد وطهران، اليوم (الأحد)، تشكيل لجنة تحقيق مشترك لمعرفة منفذي العملية.

وأثار تشكيل اللجنة بعد كل هذا الوقت سخرية رواد مواقع التواصل الاجتماعي الذين وصفوا الإصرار الإيراني على تشكيلها بأنه محاولة بهلوانية لإثارة البلبلة في الداخل العراقي.

واعتبر قانونيون عراقيون أن تشكيل طهران لجنة تحقيق مشتركة مع بغداد بعد مرور نحو 22 شهراً على عملية الاغتيال، يحمل نوايا غير بريئة، خصوصاً أن لجان التحقيق تشكل فور وقوع أية عملية.

وقلل البعض من أهمية تشكيل اللجنة، متهمين طهران بأنها تسعى إلى إثارة الرأي العام العراقي ضد الوجود الأمريكي.

وأصدرت طهران بياناً رسمياً للاجتماع الأول للجنة المشتركة بین البلدین بشأن التحقيق في الهجوم الذي استهدف سليماني والمهندس جاء فيه: عطفاً للتفاهمات التي تم التوصل إلیها بین مجلس القضاء الأعلى في العراق والسلطة القضائية في إيران مطلع العام الحالي، عقد الاجتماع الأول لهذه اللجنة برئاسة رئیس هیئة الإشراف القضائي العراقي مسلم متعب ونائب المدعي العام لطهران سيد مصطفى أشرفي، في بغداد بهدف التعاون الثنائي لإجراء تحقيقات مشتركة في عملية الاغتيال.

وتقرر في الاجتماع اتخاذ الإجراءات القضائية والقانونية الممكنة لملاحقة ومعاقبة المنفذين والعناصر المتورطة في جريمة الاغتيال خاصة المنفذين وعناصر الأمريكيين الضالعين بالحادثة وتعزيز التعاون الثنائي لاستكمال التحقيقات القضائية الجارية في البلدين واستخدام الإمكانات والطاقات المتاحة لتوفير المعلومات المطلوبة وفقاً لاتفاقية التعاون القانوني والقضائي في القضايا الجنائية بين العراق وإيران.


جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر صحيفة عكاظ وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى مقتل 100 حوثي.. وتدمير 11 آلية للمليشيا في مأرب