علوي: أمن المملكة من أمن باكستان.. والملك سلمان قائد للأمة

علوي: أمن المملكة من أمن باكستان.. والملك سلمان قائد للأمة
علوي: أمن المملكة من أمن باكستان.. والملك سلمان قائد للأمة
هنأ الرئيس الباكستاني الدكتور عارف علوي حكومة المملكة العربية السعودية وشعبها بمناسبة احتفالات اليوم الوطني، مؤكدا على العلاقات الأخوية العميقة التي تربط باكستان والمملكة. وفي المؤتمر الذي عقد تحت عنوان (العلاقات الباكستانية السعودية بين الماضي والحاضر) التي أقامها مستشار رئيس الوزراء الباكستاني لشؤون الشرق الأوسط والوئام بين المذاهب رئيس مجلس علماء باكستان طاهر محمود الأشرفي بالعاصمة الباكستانية إسلام آباد، هنأ الرئيس علوي في كلمته الافتتاحية خادم الحرمين الشريفين وولي العهد بنجاح موسم حج 1442هـ، وخلوه من تفشيات فايروس كورونا وغيره من الأمراض الوبائية الأخرى.. وأشاد بالإجراءات التي اتخذتها المملكة للحفاظ على صحة وسلامة حجاج بيت الله الحرام في ظل ظروف استثنائية فرضتها جائحة كورونا ومتحوراتها الجديدة. وأثنى على العلاقات التاريخية والراسخة بين البلدين الشقيقين، مؤكدا أهمية استكشاف فرص الاستثمار والفرص المتاحة في ضوء رؤية المملكة 2030، بما يحقق المزيد من الازدهار والرفاه للبلدين والشعبين الشقيقين. وأشاد بالدور الريادي الذي تؤديه المملكة العربية السعودية في ظل قيادتها الرشيدة من أجل حل قضايا الأمة الإسلامية وقضايا المسلمين حول العالم.

وأضاف الرئيس علوي أن المملكة وباكستان تتمتعان بمواقف متحدة على كافة الأصعدة الإقليمية والدولية.

من جهته، أوضح سفير خادم الحرمين الشريفين لدى باكستان نواف بن سعيد المالكي أن هذا المؤتمر وفي هذا اليوم المبارك، يؤكد عمق ومتانة العلاقات التاريخية والودية بين البلدين الشقيقين. وأشاد بالاستعدادات الكبيرة التي قامت بها الأوساط الحكومية والشعبية لإبراز العلاقات الأخوية التي تربط حكومة المملكة العربية السعودية وشعبها مع جمهورية باكستان الإسلامية، وبين أن إسهامات خادم الحرمين الشريفين في تعزيز هذه العلاقة لا مثيل لها مؤكداً أن الجميع يعرف اهتمامه -حفظه الله- بباكستان والمودة التي يكنها لهذا البلد وشعبه الشقيق. وقال إن العلاقات السعودية الباكستانية علاقات أخوية متجذرة ذات تاريخ وثقافة مشترك، ونأمل في أن تشهد هذه العلاقات المزيد من التطور والازدهار لتصل إلى أبعد الحدود.

من جهته، قدم طاهر محمود الأشرفي التهاني إلى قيادة المملكة العربية السعودية وشعبها الشقيق بمناسبة اليوم الوطني. وقال إن الدفاع عن المملكة هو دفاع عن باكستان والدفاع عن باكستان هو دفاع عن المملكة. وأشاد الاشرفي بالدور القيادي الذي يؤديه خادم الحرمين الشريفين وولي العهد في العالم العربي والإسلامي كافة، مؤكداً أن خادم الحرمين الشريفين هو قائد الأمة العربية والإسلامية، كما هنأه بنجاح موسم حج 1442هـ، وخلوه من تفشيات فايروس كورونا وغيره من الأمراض الوبائية الأخرى.. وأثنى الاشرفي على رؤية الأمير محمد بن سلمان 2030 مؤكدا أن العلاقات الباكستانية السعودية علاقات مميزة للغاية لأنها مرت بمراحل متغيرة عبر التاريخ وأثبتت أن الشعب الباكستاني والسعودي هما في الحقيقة قلب واحد ينبض في جسدين، ويقفان مع بعضهما متكاتفين في جميع المحافل الدولية والإقليمية لما يتمتعان به من مواقف موحدة على كافة المستويات.. ونوه بوقوف المملكة إلى جانب باكستان في جميع المحن سواء بتقديم المساعدات الإنسانية الفورية للشعب الباكستاني في أوقات المحن والكوارث الطبيعية، أو بتقديم الدعم المالي والتسهيلات النفطية لباكستان لمساعدتها في التغلب على أزماتها الاقتصادية، إضافة إلى دعم مواقفها في المحافل الدولية لإبعاد كافة العوائق التي تعترض طريق باكستان من وقت لآخر.

من جانبه، تقدم وزير الإعلام الباكستاني فؤاد شودري بأحر التهاني إلى قيادة المملكة العربية السعودية وشعبها الشقيق بمناسبة اليوم الوطني، وتطرق خلال الكلمة التي ألقاها أمام المؤتمر إلى إبراز العلاقات الباكستانية السعودية وما تتمتع به من أخوة ومحبة اجتازت جميع اختبارات التاريخ بنجاح، وأثنى على الدور القيادي الذي تؤديه المملكة العربية السعودية وقيادتها الرشيدة من أجل تقدم الأمة الإسلامية وازدهارها وحل قضاياها على كافة المستويات. وأكد أهمية استكشاف فرص الاستثمار والفرص المتاحة في ضوء رؤية المملكة 2030، بما يحقق المزيد من الازدهار والرفاه للبلدين والشعبين الشقيقين. كما تقدم مستشار الأمن القومي الباكستاني معيد يوسف بأحر التهاني إلى قيادة المملكة العربية السعودية وشعبها الشقيق بمناسبة اليوم الوطني، وأثنى على المواقف الموحدة لكل من باكستان والمملكة العربية السعودية على كافة المستويات الإقليمية والدولية، ابتدءاً من قضية فلسطين وإلى قضية كشمير مروراً بأفغانستان إضافة إلى كافة القضايا الإقليمية والدولية الأخرى، وأكد أهمية استكشاف فرص الاستثمار والفرص المتاحة في ضوء رؤية المملكة 2030، بما يحقق المزيد من الازدهار والرفاه للبلدين والشعبين الشقيقين مع تطوير التعاون الأمني بين البلدين على كافة المستويات. وأشاد بالدور الريادي الذي تؤديه المملكة العربية السعودية في ظل قيادتها الرشيدة من أجل حل قضايا الأمة الإسلامية وقضايا المسلمين حول العالم.

حضر المؤتمر عدد من كبار المسؤولين الباكستانيين وأعضاء السلك الدبلوماسي العربي والإسلامي المعتمدين لدى باكستان، وكبار الصحفيين والشخصيات الدينية والسياسية.

وشارك كل من وزير الإعلام الباكستاني فؤاد شودري ومستشار الأمن القومي الباكستاني معيد يوسف كضيف شرف.


جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر صحيفة عكاظ وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق النيابة: السجن ٢٠ عاما و غرامة مليون ريال لمن ينشر الوثائق والمعلومات السرية
التالى المعلمي: المملكة مستمرة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة 2030