رياضة عالمية الاثنين تقرير.. ماذا فعل "كورونا" في ليفربول؟

تقرير.. ماذا فعل "كورونا" في ليفربول؟

أحمد فاروق

الاثنين 05 أكتوبر 2020 07:01 مساءً كتب: أحمد فاروق

الإثنين 5 أكتوبر 2020 06:24 م

بالتأكيد لم تعد كرة القدم كما كانت، عقب فترة توقف امتد لعدة أشهر، بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد عالميًا، في ربيع العام الماضي، لكن فريق ليفربول الإنجليزي على وجه التحديد، كان أحد أكثر المتضررين منذ ذلك الحين.

وتُوج ليفربول بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز في موسم 2019/2020، بعد غياب عن منصة تتويج البطولة، لمتد لثلاثين عامًا، لكن تتويجه جاء بفضل مستوياته قبل أزمة كورونا، حيث تراجعت نتائجه بشكل ملفت عقب استئناف المسابقة في شهر يونيو الماضي.

وفقد ليفربول مجموعة من الأرقام التاريخية التي كان قريبًا للغاية من تحقيقها، قبل توقف كورونا، أبرزها تجاوز رقم مانشستر سيتي الأسطوري، صاحب العدد القياسي من النقاط خلال موسم واحد، برصيد 100 نقطة، حيث أنهى المسابقة برصيد 99 نقطة.

لعب ليفربول تسع مباريات في الدوري الإنجليزي الممتاز، بموسم 2019/2020، بعد توقف كورونا، فشل في تحقيق الفوز في أربع مباريات منها، رغم أنه فشل في الفوز في مباراتين فقط، خلال 29 مباراة متتالية قبل الأزمة.

وخسر ليفربول برباعية نظيفة أمام مانشستر سيتي، كما خسر بهدفين مقابل هدف أمام أرسنال، بينما تعادل بدون أهداف مع إيفرتون، وتعادل بهدف لمثله مع بيرنلي.

رغم انطلاقة ليفربول الجبدة خلال الموسم الحالي، بتحقيق ثلاثة انتصارات متتالية، إلا أن خط دفاع الفريق أثار الكثير من القلق حول مستقبله، بعدما استقبل أربعة أهداف خلال ثلاث مباريات.

وتغلب ليفربول بصعوبة شديدة على ليدز يونايتد بأربعة أهداف مقابل ثلاثة في الجولة الأولى، قبل الفوز على تشيلسي بثنائية نظيفة، وفاز على أرسنال في الجولة الثالثة بثلاثة أهداف مقابل هدف.

لكن الانهيار الكارثي، والذي لم يتوقعه أكثر المتشائمين بين مشجعي ليفربول، تمثل في سقوط الفريق بسبعة أهداف مقابل هدفين أمام أستون فيلا، ضمن منافسات الجولة الرابعة، وهو عدد الأهداف الذي لم يستقبله الفريق في مباراة واحدة، منذ عام 1963.

السقوط بسباعية أيضًا كان أمرًا لم يحدث لحامل لقب دوري القسم الأول الإنجليزي، منذ عام 1953، مما أعاد النادي العريق خطوات للخلف، بعد موسم "أحلام" حقق خلاله مسيرة مذهلة، ومجموعة من الأرقام الأفضل في تاريخه بالدوري الإنجليزي الممتاز.

وبلغ مجموع المباريات التي فشل ليفربول في الفوز بها، خمس مباريات بين 13 مباراة، منذ استئناف نشاط كرة القدم بعد توقف كورونا، في تراجع واضح عن المسيرة الثابتة التي تمتع بها الفريق خلال الموسم الماضي.

كما استقبل ليفربول الذي اشتهر بدفاعه الحديدي منذ انضمام الهولندي فيرجل فان دايك إلى صفوفه، 23 هدفًا خلال 13 مباراة متتالية في الموسمين الماضي والحالي للدوري الإنجليزي الممتاز.

وتراجع ليفربول إلى المركز الخامس في جدول ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز، خلال الموسم الحالي، برصيد تسع نقاط، وأصبح خط دفاعه هو ثاني أسوأ خط دفاع في المسابقة خلف ويست بروميتش الصاعد حديثًا، بعدما استقبل 11 هدفًا في أربع مباريات.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر يلا كورة وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق المقاصة ليلا كورة: إبراهيم لم يبلغنا برغبته في الرحيل لبيراميدز أو أي نادٍ آخر
التالى مصدر لـ"يلا كورة": أحمد حمدي تلقى عرضًا رسميًا من روبين كازان الروسي