رياضة عالمية السبت يويفا يحسم الأسبوع المقبل قراره بشأن عودة الجماهير للملاعب

يويفا يحسم الأسبوع المقبل قراره بشأن عودة الجماهير للملاعب

السبت 26 سبتمبر 2020 01:08 صباحاً DPA

الجمعة 25 سبتمبر 2020 11:09 م

ذكرت مصادر خاصة لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) أنه من المتوقع أن يحسم الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) الأسبوع المقبل ما إذا كان سيسمح للجماهير بالعودة لحضور المباريات بالملاعب في البطولات التابعة له مثل دوري أبطال أوروبا ودوري الأمم.

ويتعين اتخاذ قرار مماثل من قبل اللجنة التنفيذية للاتحاد الأوروبي التي من المقرر أن تعقد اجتماعا عبر الفيديو يوم الخميس (أكتوبر) على هامش مراسم قرعة دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا.

وسيقوم الاتحاد الأوروبي بتقييم مباراة كأس السوبر بين بايرن ميونخ وأشبيلية في بودابست والتي أقيمت أمام 15180 مشجعا أمس الخميس، وفقا للتقرير الرسمي للمباراة.

وكانت هذه أول مباراة تابعة للاتحاد الأوروبي لكرة القدم تقام بحضور الجمهور في خضم تفشي الوباء، حيث أقيمت جميع المباريات في الفترة الماضية بدون جمهور، مثل استكمال مباريات دوري أبطال أوروبا للرجال والسيدات، والدوري الأوروبي، بالإضافة للمباريات الافتتاحية لبطولة دوري أمم أوروبا.

وستشهد جميع المسابقات إقامة مباريات الشهر المقبل.

وجرى استغلال مباراة كأس السوبر كاختبار لمعرفة مدى إمكانية إعادة الجماهير بأعداد محدودة في ظل بروتوكول صارم للنظافة والسلامة.

وذكر يويفا انه ليس هناك خطأ من جانبه، وانه سيقوم بتقييم المباراة مع السلطات المجرية، وأضاف :"كنا سعداء لتجربة أجواء كرة القدم الحقيقية مرة أخرى". ونشرت الصحف المجرية، اليوم الجمعة، تقارير متضاربة بشأن التزام الجميع بالبروتوكول. وذكرت صحيفة "نيبسزافا" على موقعها الإلكتروني أن الجماهير اصطفت أمام بوابة دخول الملعب، دون احترام لقواعد التباعد الاجتماعي وارتداء الكمامات، كما أن مسافة التباعد الاجتماعي كانت أقل من المطلوب خلال الوقت الإضافي للمباراة التي فاز بها بايرن 2 / 1.

وذكرت الصحيفة الحكومية "ماجيار نيمزيت" أنه لم تكن هناك تجمعات جماهيرية ملحوظة في المدرجات.

وأثارت إقامة المباراة بحضور الجمهور جدلا كبيرا بسبب ارتفاع أعداد المصابين بكورونا في بودابست كما أن السلطات الصحية الألمانية اعتبرتها منطقة شديدة الخطورة.

وتم تخصيص ثلاثة آلاف تذكرة لكل فريق ولكن أشبيلية أعاد 2500 منها الاسبوع الماضي، ويعتقد أيضا أن العديد من الـ2100 مشجعا التابعين لبايرن، والذي كان من المقرر أن يسافروا إلى بودابست، ألغوا رحلاتهم بعدما فرضت ولاية بافاريا قواعد أكثر صرامة متعلقة بالحجر الصحي، على العائدين من الخارج.

وفي نفس الوقت، انتقد فرانك أولريش مونتجمري، رئيس الرابطة الطبية العالمية، بشدة وجود الجماهير في بودابست.

وقال مونتجمري لصحيفة" باساور نويه بريسه" في وقت متأخر أمس الخميس: " يبدو أن كرة القدم تتمتع بميزة الحمقى. هذا الأمر يأتي بنتائج عكسية ويبعث بإشارة خاطئة".

وأضاف: "في حين لا يستطيع المواطنون قضاء عطلاتهم بالخارج، يمكن لرؤساء بايرن ميونخ ولاعبيه السفر إلى منطقة خطر، هذه إشارة مدمرة".

وفي المقابل، رحب مسوؤلو بايرن بعودة الجماهير، التي بدأت أيضا في الدوري الألماني ودوريات أخرى.

وقال كارل هاينز رومينيجه، الرئيس التنفيذي للنادي :" كان شعورا رائعا أن نحتفل بالكأس مع الجماهير مرة أخرى. عندما نظرت في أنحاء الملعب عقب المباراة، رأيت كثيرا من جماهير بايرن وقد بدت عليهم السعادة".

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر يلا كورة وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق الوفد رياضة - انبي يكشف عن موعد انتخابات النادي لشغل مقعدين شاغرين موجز نيوز
التالى مصدر لـ"يلا كورة": أحمد حمدي تلقى عرضًا رسميًا من روبين كازان الروسي